جاسوس في الملعب

جاسوس في الملعب

الثلاثاء - 30 محرم 1435 هـ - 03 ديسمبر 2013 مـ رقم العدد [12789]
هاني عبد السلام
مسؤول قسم الرياضة
ما بين الجد والهزل تنطلق تصريحات من شأنها إثارة الجدل في الإعلام وآخرها عن وجود جاسوس بين فريق بايرن ميونيخ الألماني!..
للقارئ الذي تابع الخبر الحق في أن يضحك أو يستهزئ ولا يتوقف عنده كثيرا كما فعل أولي هونيس رئيس النادي، لكن عند المراقبين والنقاد كان لا بد من التوقف لأن من أطلق تصريح وجود جاسوس في الفريق ليس شخصا هزليا، بل هو المدرب الجاد جوسيب غوارديولا صانع أمجاد برشلونة في السنوات القليلة الماضية والمنتقل حديثا للدوري الألماني.
غوارديولا قال: «أعلم أن بيننا جاسوسا بفريق بايرن ميونيخ يسرب خطط وطرق لعب الفريق إلى الصحافة، وسوف أفضحه وأطرده»!.
إلى هذه الدرجة وصل الاختراق، وهل الصحف هي المهتمة بخطط الفريق أم الأندية المنافسة؟. إنه تصريح مثير للجدل والاستغراب، خاصة عندما يأتي من مدرب بقدر غوارديولا، وأيضا عندما يكون رد فعل اللاعبين ورئيس النادي من حوله هو الضحك!.
هل غوارديولا الذي تعود على أجواء الإثارة الإعلامية خلال فترة وجوده مع برشلونة والحروب الكلامية الدائمة مع منافسيه في معسكر الفريق الملكي ريال مدريد، قد سئم رتابة الالتزام الألماني الصارم فقرر أن يطلق هذا التصريح الغريب من أجل فرض مزيد من الحماس والجدل!.. ربما وإن كان ذلك لا يتفق وشخصيته. هذا هو المشهد كما نراه من واقع ردود فعل اللاعبين ورئيس النادي، لكن ماذا لو كان كلام المدرب العبقري حقيقيا؟. لو صح الكلام فالإجابة عن هذا السؤال تعني تفجير أزمة في كل الأحوال، توجيه الاتهام للاعب من شأنه تفكيك وحدة الفريق الذي يتربع على قمة الدوري ويواصل انتصاراته بجدارة في دوري أبطال أوروبا. وإذا صح وتم التعرف على اللاعب الذي يسرب المعلومات فكيف سيتم التعامل معه، وكيف تم تجنيده من قبل الصحف المترصدة أو الفرق المنافسة. وأخيرا ما هو مستقبل هذا اللاعب.. وماذا لو بعد كل هذه الاتهامات ظهر مظلوما!. كلها إجابات تنذر بأزمات، لكن جدية غوارديولا في كلامه وتهديده بالإطاحة بهذا الشخص من الفريق مع تصديق كارل هاينز رومينيغه نائب رئيس النادي على تصريحاته، جعلت الأمر لا يمر مرور الكرام، بل أصبح المدرب مطالبا بفتح تحقيق حول هذا الجاسوس لتحديد هويته أو إيجاد تفسير لتصريحاته.
إعلان بايرن ميونيخ عدم إجراء تحقيق في الواقعة، وتعامل رئيس النادي مع الأمر بالضحك والاستهزاء قد يراه البعض حلا أمثل للخروج من مأزق البحث عن إجابات، لكن من شأنه أيضا أن يقلل من قيمه المدرب.
غوارديولا يؤكد أن خططه التي شرحها للاعبين قبل مباراة بايرن الهامة مع دورتموند نقلت بحذافيرها بالصحف، لكنه لم يضع يده على اللاعب الذي قام بالتجسس. وأمام هذا وجب التحقيق في الأمر وإلا فسيضع الكلام على عمومه جميع اللاعبين في دائرة الاتهام.

الوسائط المتعددة