د. آمال موسى

د. آمال موسى

كاتبة وشاعرة تونسية

مقالات الكاتب

حول دور الشعراء في زمن الشر السائل

أي دور للشاعر العربي اليوم في زمن يصفه أحد المفكرين بالشر السائل على منوال تعبير الحداثة السائلة؟...

مدنيّة الدولة أكبر ضربة للإسلام السياسي

لقد أسهم الإسلام السياسي بتنظيماته المختلفة وعلى رأسها تنظيم الإخوان في خلق حالة الاضطراب الثقافي ال

حول التجربة البورقيبية: علمانية أم تحديث؟

يصادف يوم الجمعة المقبل الذكرى الـ18 لوفاة الزعيم الحبيب بورقيبة الرجل الذي قام ببناء الدولة الوطنية

الفضائيات وتشويش العقول

مهما حاولنا التقليص من تأثير وسائل الإعلام اليوم وخاصة منها القنوات التلفزيونية في كيفية بناء الأفرا

كيمياء السعادة

يصادف بعد غد (الثلاثاء) اليوم العالمي للسعادة: فكرة تخصيص يوم للسعادة، أو لِنَقُلْ لتثمين قيمة السعا

فكرة الإنسان القيمة بين التفقير والتثمين

إذا أردت تحديد قيمة أي ثقافة أو حضارة معينة فإن أول مقاييس التحديد تتمثل في التساؤل عن قيمة الإنسان

لا خوف على النساء

يوم الخميس المقبل تحتفل الشعوب باليوم العالمي للمرأة.

السياسة والكراهيّة

عندما نطرح مسألة السياسة والكراهية لا نقصد التلويح إلى التضاد في المعنى وأن السياسة هي فعل حبّ أو مو

العدالة الاجتماعية والدواء السحري للعنف

يُحيي العالم بعد غد (الثلاثاء)، اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية: يوم تتوقف فيه المجتمعات عند ما حقق

محنة الفرانكفونية ومعوقات الانفراج

معظم الكتابات التي تناولت زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ركزت بشكل يكاد كاملاً على الدوافع وال

ماكرون والاستثمار في مشكلات تونس

يبدو لنا أن زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى تونس الأسبوع المنقضي تستحق التوقف عندها والتمعن

الفساد لا يعالَج بالتنظير

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن الفساد وكيفية محاربته بل وأيضاً محاربته بالفعل.

فك الارتباط أم زوبعة في فنجان؟

فجأة ودون مقدمات أعلنت قيادات في حركة «نداء تونس»، من خلال بيان رسمي، أن الحركة قررت ما سمته فك الار

شتاءٌ ساخنٌ في تونس

بداية العام الجديد في تونس بدأت بتأزم جدي من الصعب فهمه دون وضعه في إطار من التراكمات التي أدت إليه

الجامعات العربية وسوسيولوجيا الدين

هناك حقيقة يجب الاعتراف بها، وهي أن معالجة الأحداث المتتالية والكثيرة، وممارسة في الوقت نفسه فعل الب

التعليقات

د. مصطفى محمود الامام
03/05/2015 - 07:57
للاسف لم اسم باسم امال موسى الا هذه الايام بعد ان قرات لها حول مشكلات اللغة العربية ومن ثم مقالات اخرى للاسف نحن قراء المشرق العربي نتاخر بالتعرف على مثقفي المغرب العربي.....كتابات امال مفخرة في الطلاقة اللفكرية واللغوية وضوح الرؤيا ونقاء الطوية النفسية ...بارك الله في فكرك وشعرك الموعود
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة