أرجوكم ابلعوا ريقكم

أرجوكم ابلعوا ريقكم

الخميس - 24 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 21 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [14968]
من ضمن علامات يوم القيامة كما جاء في الحديث الشريف: أن ترى الحفاة العراة رعاة الشاه يتطاولون بالبنيان، ولم يعد التطاول مقتصراً على رعاة الشاه، فقد شاركهم أيضاً رعاة الأبقار وحتى الخنازير.
ولم يبدأ التطاول المحموم إلا في أوائل العشرينات من القرن المنصرم، عندما تمكن الإنسان من استخدام المصعد الكهربائي، لهذا هيمنت ناطحة السحاب (الأمباير ستيت) في نيويورك كأطول عمارة في العالم من عام 1931 حتى عام 1974، عندما تفوقت عليها عمارة (ويلس) في شيكاغو بارتفاع 442 متراً.
وبعدها كرّت السبحة، وحتى الآن (يظل برج خليفة) في دبي هو الأعلى بارتفاع 828 متراً.
ولم يعد الارتفاع هو الإعجاز فقط، ولكن حتى الحجم والاتساع، وها هي الصين تعتزم على افتتاح أكبر مبنى على وجه الأرض بمساحة واحدة ويطلق عليه اسم (مركز القرن الجديد العالمي).
وبينت السلطات الصينية أن المبنى سيغطي مساحة هائلة تبلغ 1.7 مليون متر مربع، ولتقريب الحجم الهائل لهذا المشروع، فإن بناء بهذا الحجم قادر على أن يحوي 3 مبانٍ بحجم وزارة الدفاع الأميركية أو ما يعرف بـ(البنتاغون).
ومن المتوقع أن يحوي هذا المبنى الجديد فنادق ومكاتب ومسارح، بالإضافة إلى أسواق تجارية وجامعات وحدائق وغيرها مما لم يعلن عنه حتى الآن.
وقبل أن تبلوا ريقكم، عليكم أن تعلموا أن اليابان سوف تدخل على الخط، فهي تعتزم بناء برج، سيصبح أكبر وأطول مبنى وضع الإنسان مخططاته وتصوراته على مر العصور القديمة والحديثة، ويبلغ ارتفاع البرج المسمى (Seed 4000 Tower) أربعة كيلومترات، وبمساحة ستة ملايين متر مربع - ولكي تتخيلوا مساحته فهو يستوعب ما لا يقل عن 750 ملعب كرة قدم - وقد وضعت شركة (تايسي كوريوريشن) مخططات وتصورات البرج، في العاصمة اليابانية طوكيو، كأحد الأماكن الخيالية التي تدمج أساليب الحياة العصرية مع الطبيعة.
ويقوم خبراء الأنواء الجوية بتوفير الحماية الدائمة من تقلبات الضغط الجوي والطقس بسبب ارتفاعه الهائل، كما أن تصميمه أيضاً يتطلب استخدام الطاقة الشمسية حفاظاً على الظروف البيئية داخله، والأخذ بعين الاعتبار مقاومة الأعاصير والزلازل.
وبالمقارنة بين قاعدة البرج التي ستقام على سطح البحر، وشكله المشابه لجبل (فوجي) المشهور، فإن الجبل قائم على سطح الأرض بارتفاع يبلغ 3776 متراً، أي أنه أقصر من البرج بنحو 224 متراً، فيما تتوقع الشركة المنفذة للمشروع الانتهاء من بنائه في عام 2040.
والآن خلاص: ابلعوا ريقكم.

مقالات رأي اخرى

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة