مصر تحتفل باليوم العالمي للبيئة بتنظيف شواطئها من المخلفات البلاستيكية

مصر تحتفل باليوم العالمي للبيئة بتنظيف شواطئها من المخلفات البلاستيكية

مؤسسة «شباب بتحب مصر» رفعت 8 أطنان قمامة من 6 محافظات
الأربعاء - 23 شهر رمضان 1439 هـ - 06 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14435]
متطوعتان تلتقطان المخلفات البلاستيكية من أحد شواطئ الإسكندرية
القاهرة: عبد الفتاح فرج
شاركت مصر في احتفالية اليوم العالمي للبيئة الذي ترعاه الأمم المتحدة، أمس (الثلاثاء)، ونظمت مؤسسات أهلية وحكومية عدة فاعليات لحماية وتنظيف الشواطئ المصرية من المخلفات البلاستيكية. وأقامت وزارة البيئة المصرية احتفالية خاصة في أحد الفنادق الكبرى بالقاهرة للتوعية بمخاطر الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام، في إطار الاحتفال بيوم البيئة العالمي، الذي يُعقد هذا العام تحت شعار «التغلب على التلوث البلاستيكي»، بالتعاون مع مركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا (CEDARE) وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، بهدف توعية المواطنين بأهمية استخدام البدائل الأخرى غير البلاستيكية، والأكثر أمناً على الصحة والبيئة، بحضور الدكتور خالد فهمي وزير البيئة، ومحمد شهاب عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي لجهاز شؤون البيئة، وعدد من القيادات المعنية وخبراء البيئة في مصر.

من جانبها أقامت مؤسسة «شباب بتحب مصر» عدة فاعليات في إطار احتفالية الأمم المتحدة باليوم العالمي للبيئة، بصفتها الشريك الرسمي وعضواً مراقباً للأمم المتحدة للبيئة.

وقال أحمد فتحي، مدير المؤسسة لـ«الشرق الأوسط»: «قمنا بتنظيف العديد من الشواطئ المصرية ورفعنا المخلفات البلاستيكية من ست محافظات تضم سواحل نهرية وبحرية، وهي الإسكندرية، والإسماعيلية، والغردقة، والفيوم، والقاهرة، وجنوب سيناء، من خلال 230 متطوعاً من الشباب والشابات، نصفهم على الأقل من سكان المحافظات التي جرى بها رفع المخلفات».

وأضاف فتحي قائلاً: «إجمالي المخلفات البلاستيكية الناتجة عن مراكب الصيد، والمراكب التجارية، والمواطنين، والتي قمنا برفعها نحو 8 أطنان». ولفت إلى «أن شواطئ مدينة الإسماعيلية، جاءت في المرتبة الأولى بـ4 أطنان». وأوضح فتحي أن المحافظين والمحليات أبدوا تعاوناً كبيراً مع متطوعي المؤسسة لإنهاء أعمالهم بسهولة ويسر، بجانب تسلم الأجهزة التنفيذية للنفايات البلاستيكية الخطرة بعد جمعها من الشواطئ للتخلص منها.

وتابع: «تعد قرية اللؤلؤة بمحافظة الفيوم من أهم الأماكن التي تستهدفها حملات إزالة المخلفات البلاستيكية، وذلك ضمن فاعليات اليوم العالمي للبيئة؛ لإعادة وجه الحياة إلى هذه المنطقة بعد أن كدرت صفوها المخلفات البلاستيكية، ويشارك فيها 30 متطوعاً ومتطوعة من أعضاء مؤسسة (شباب بتحب مصر)».

كما امتدت احتفالية «شباب بتحب مصر» إلى مدينة دهب بمحافظة جنوب سيناء للتعريف بأهمية الحفاظ على المواقع السياحية، ويشارك فيها 35 متطوعاً ومتطوعة، مصريين وأجانب، في مجموعتين الأولى على اليابسة والأخرى في مياه الساحل؛ لجمع المخلفات البلاستيكية الضارة بالبيئة، والتي أدت إلى نفوق العديد من الكائنات الحية التي تشكل جزءاً من الحياة الطبيعية في المنطقة.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة