مصر: مشاهير ونشطاء يطالبون بوقف إنشاء موقف للسيارات في الزمالك

مصر: مشاهير ونشطاء يطالبون بوقف إنشاء موقف للسيارات في الزمالك

من بينهم عمرو موسى ونبيل فهمي ومنير فخري عبد النور
السبت - 9 جمادى الأولى 1444 هـ - 03 ديسمبر 2022 مـ
الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية عمرو موسى يشارك في تجمع بيئي بالقاهرة (صفحة الحملة على فيسبوك)

«#لا_لتخريب_الزمالك»، «#لا_لقطع_الأشجار»، «#لا_لجراج_سرايا_الجزيرة»، بدعوات إلكترونية تحت هذه «الهاشتاغات»، تجمع عدد من سكان حي الزمالك في القاهرة، اليوم السبت، اعتراضاً على إنشاء ساحة انتظار للسيارات (جراج) على النيل، وقطع الأشجار بحسب وصفهم.

وجاء التجمع تلبية لدعوة من جانب القائمين على حملة «Save Zamalek الزمالك تنتفض»؛ لمناقشة وقف أعمال إقامة الجراج الجاري إنشاؤه على ضفاف النيل، وإزالة الحديقة القائمة في الموقع، مع التزامهم بما اشترطته الحملة من «ضرورة الالتزام بالحوار الهادئ الإيجابي وعدم إثارة أي مشاكل».

وهي الدعوة التي استجاب لها عدد من سكان الحي المرموق، من بينهم عدد من الشخصيات العامة والنشطاء في مجال البيئة، في مقدمتهم عمرو موسى وزير الخارجية المصري الأسبق والأمين العام لجامعة الدول العربية الأسبق، وكذلك السفير نبيل فهمي وزير الخارجية المصري السابق، ومنير فخري عبد النور وزير التجارة والصناعة الأسبق، وزياد بهاء الدين رئيس الهيئة العامة للاستثمار الأسبق.

وشهد شارع الموسيقار محمد عبد الوهاب، أو «شارع سراي الجزيرة سابقاً»، في منطقة الزمالك (وسط القاهرة) قبل عدة أسابيع إزالة بعض الأسوار الحديدية على ضفاف كورنيش النيل، وإقامة ألواح معدنية وخشبية لتنفيذ أعمال غير مُعلن عنها من محافظة القاهرة، ثم توقفت تلك الأعمال قبل أن تستأنف خلال الأيام الماضية، ما سبب انزعاجاً لسكان المنطقة.

ويعد حي الزمالك أحد الأحياء الراقية بالعاصمة المصرية، ويقع على جزيرة في وسط نهر النيل، تُسمى «جزيرة الزمالك» أو «الجزيرة». واشتهر الحي منذ الربع الأول من القرن العشرين بأنه من أرقى أحياء القاهرة وأكثرها هدوءاً، ومقر سكن المشاهير والدبلوماسيين، كما يضم عدداً كبيراً من مقار السفارات والقنصليات الأجنبية.

وطالب المشاركون في التجمع، الحكومة بالتوقف عن إقامة المشروع، وإزالة الأشجار في الحي، مؤكدين أن المنطقة لا تعاني من الازدحام وليست في حاجة لإقامة ساحة انتظار في الوقت الحالي.

وعبّر المشاركون عن استيائهم من الإقدام على تلك الخطوة التي ستؤدي -بحسبهم- إلى زيادة الزحام والتكدس المروري لضيق الشارع، وأيضاً لكونه منطقة سكنية.

وتفاعلت إحدى الناشطات في مجال البيئة والحيوان، من خلال الحملة، قائلة إن سكان الزمالك يرغبون في معرفة ماذا يحدث في الحي، ولماذا يتم قطع الأشجار، ومن المستفيد من ذلك.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو