بولتون: «التفاوض مع طهران» وراء تأخر إعلان مخطط اغتيالي

بولتون: «التفاوض مع طهران» وراء تأخر إعلان مخطط اغتيالي

انتقد في حوار مع «الشرق الأوسط» «توسل» إدارة بايدن إيران للعودة إلى «النووي»
الجمعة - 15 محرم 1444 هـ - 12 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [ 15963]

قال مستشار الأمن القومي الأميركي السابق جون بولتون إن إدارة الرئيس جو بايدن تأخرت في الإعلان عن مخطط اغتياله من قبل «الحرس الثوري» الإيراني بسبب المفاوضات النووية مع طهران.

وأضاف بولتون في مقابلة مع «الشرق الأوسط»: «يبدو أنه تم تجميد الإعلان عن المخطط بسبب المفاوضات الجارية لإعادة إحياء الاتفاق النووي. أعتقد أن إدارة بايدن ستقوم بأي شيء للعودة إلى الاتفاق النووي. وهذا ما توقعته لسوء الحظ منذ فترة طويلة».

وانتقد بولتون ما سماه «توسل» إدارة بايدن، لإيران من أجل إعادة إحياء الاتفاق النووي، معتبراً أن «هذا خطأ جسيم للولايات المتحدة وأصدقائها وحلفائها في الشرق الأوسط».

وانتقد بولتون بشدّة سياسة الإدارة الأميركية تجاه إيران، ودعاها إلى عدم فصل ملف الاتفاق النووي مع طهران عن ملف دعمها للإرهاب، محذراً من أن «برنامج الأسلحة النووية (لإيران) وقدراتها الإرهابية وجهان لعملة واحدة».

واعتبر بولتون أن سياسة بايدن تجاه إيران «ترسل رسالة ضعف لإيران، وطهران تستغل هذا».

وعن تفاصيل مخطط الاغتيال قال إنه لم يتفاجأ عندما سمع أن وزير الخارجية السابق مايك بومبيو موجود ضمن لائحة المستهدفين من «الحرس الثوري»، و ذكر أسماء أخرى على اللائحة مثل وزير الدفاع السابق مارك إسبر وقائد القيادة الوسطى السابق كينيث مكنزي وغيرهما، و«هذا يدل على أن نطاق التهديد الإيراني، لسوء الحظ، واسع للغاية». وكان وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن قد علق أمس على مخطط الاغتيال قائلاً «رسالتنا إلى إيران واضحة: لن نتسامح مع التهديدات بالعنف ضد الأميركيين، وهذا يشمل بالتأكيد المسؤولين الحكوميين السابقين. أي هجوم سيواجه بعواقب وخيمة».
... المزيد


أميركا أخبار إيران

اختيارات المحرر

فيديو