إيران ترفض انتقادات دولية بعد زيادة إنتاج اليورانيوم عالي التخصيب

المتحدث باسم «الخارجية» الإيرانية ناصر كنعاني خلال مؤتمر صحافي (إرنا)
المتحدث باسم «الخارجية» الإيرانية ناصر كنعاني خلال مؤتمر صحافي (إرنا)
TT

إيران ترفض انتقادات دولية بعد زيادة إنتاج اليورانيوم عالي التخصيب

المتحدث باسم «الخارجية» الإيرانية ناصر كنعاني خلال مؤتمر صحافي (إرنا)
المتحدث باسم «الخارجية» الإيرانية ناصر كنعاني خلال مؤتمر صحافي (إرنا)

رفضت وزارة الخارجية الإيرانية، الجمعة، انتقادات فرنسا وألمانيا وبريطانيا والولايات المتحدة لزيادة تخصيب اليورانيوم، قائلة إنه جزء من برنامجها النووي السلمي.

وقال ناصر كنعاني المتحدث باسم الوزارة لوسائل إعلام رسمية ونقلت عنه وكالة «رويترز»: «التخصيب بمعدل 60 بالمائة في مراكز التخصيب الإيرانية كان دائماً، وسيظل متسقاً مع الاحتياجات السلمية للبلاد، وخاضعاً لرقابة كاملة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية».

كانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد أفادت بأن إيران عادت خلال الأسابيع الأخيرة لتسريع وتيرة تخصيب اليورانيوم بنسبة 60 في المائة، القريبة من نسبة 90 في المائة المطلوبة لتطوير سلاح نووي، في تراجع عن تباطؤ بدأت به قبل نحو 6 أشهر.

وقال متحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، إن الولايات المتحدة «تشعر بقلق بالغ» إزاء تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن زيادة إنتاج إيران من اليورانيوم عالي التخصيب.


مقالات ذات صلة

تحذير غروسي من تكرار سيناريو العراق يغضب الإيرانيين

شؤون إقليمية غروسي خلال مؤتمر صحافي على هامش قمة الطاقة النووية في بروكسل الأسبوع الماضي (الذرية الدولية)

تحذير غروسي من تكرار سيناريو العراق يغضب الإيرانيين

أثار تحذير مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، من تكرار سيناريو العراق إثر تحول الاتفاق النووي لـ«قشرة فارغة».

«الشرق الأوسط» (لندن - طهران)
شؤون إقليمية مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل (أ.ب)

بوريل تحدث مع وزير خارجية إيران بشأن ضرورة «تجنب التصعيد النووي»

 عبداللهيان: إيران عازمة على استمرار التعاون البنَاء مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتتوقع في المقابل بصورة جادة من الأطراف الغربية، الوفاء بالتزاماتها...

«الشرق الأوسط» (بروكسل) «الشرق الأوسط» (طهران) «الشرق الأوسط» (موسكو)
شؤون إقليمية بوتين يلتقي غروسي بحضور مدير شركة روساتوم الروسية للطاقة والصناعات النووية أليكسي ليخاتشوف في سوتشي (د.ب.أ)

مدير «الذرية الدولية» أطلع بوتين على تطورات «النووي» الإيراني

قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية إنه ناقش البرنامج النووي الإيراني مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأسبوع الماضي.

«الشرق الأوسط» (لندن)
خاص غسان سلامة (الشرق الأوسط)

خاص غسان سلامة لـ«الشرق الأوسط»: انفلات القوة سمة المرحلة

غسان سلامة يتحدث إلى «الشرق الأوسط» عن كتابه الجديد «إغراء القوة»، ويشرح كيف تغير العالم في العقود الثلاثة الأخيرة.

ميشال أبونجم (باريس)
شؤون إقليمية سفينة شحن تنتظر دورها لعبور قناة بنما (أ.ف.ب)

واشنطن تتصدى لتحايل طهران على العقوبات من باحتها الخلفية

بدأت واشنطن تصديها للتحايل الإيراني على العقوبات، في باحتها الخلفية، بممارسة الضغط على بنما لحرمان السفن الإيرانية من رفع عَلم الدولة الواقعة في أميركا الوسطى.

«الشرق الأوسط» (لندن - واشنطن)

إسرائيل تعلن رفض «حماس» لمقترح الهدنة الأخير

ملصقات في تل أبيب تطالب بالإفراج عن الرهائن المحتجزين في غزة (رويترز)
ملصقات في تل أبيب تطالب بالإفراج عن الرهائن المحتجزين في غزة (رويترز)
TT

إسرائيل تعلن رفض «حماس» لمقترح الهدنة الأخير

ملصقات في تل أبيب تطالب بالإفراج عن الرهائن المحتجزين في غزة (رويترز)
ملصقات في تل أبيب تطالب بالإفراج عن الرهائن المحتجزين في غزة (رويترز)

قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في بيان مشترك مع الموساد، اليوم (الأحد)، إن حركة «حماس» رفضت مقترح وقف إطلاق النار الأخير، معتبراً أن ذلك يثبت أن رئيس المكتب السياسي للحركة في غزة يحيى السنوار، لا يرغب في التوصل لاتفاق إنساني وعودة المحتجزين.

وأضاف البيان الذي نشره مكتب رئيس الوزراء عبر منصة «إكس»، أن «رفض حماس للمقترح يؤكد أن السنوار مستمر في استغلال التوتر مع إيران من أجل التصعيد في المنطقة».

وأكد أن إسرائيل ستواصل السعي «لتحقيق أهداف الحرب ضد حماس بالكامل ولن تألوا جهداً حتى تعيد المئة وثلاثة وثلاثين محتجزاً من غزة».


الجيش الإسرائيلي يعلن قصف منشآت عسكرية لـ«حزب الله» جنوب لبنان

دخان يتصاعد بعد غارة إسرائيلية على قرية بجنوب لبنان يوم أمس (ا.ف.ب)
دخان يتصاعد بعد غارة إسرائيلية على قرية بجنوب لبنان يوم أمس (ا.ف.ب)
TT

الجيش الإسرائيلي يعلن قصف منشآت عسكرية لـ«حزب الله» جنوب لبنان

دخان يتصاعد بعد غارة إسرائيلية على قرية بجنوب لبنان يوم أمس (ا.ف.ب)
دخان يتصاعد بعد غارة إسرائيلية على قرية بجنوب لبنان يوم أمس (ا.ف.ب)

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم (الأحد)، أنه قصف منشآت عسكرية في مجمع تابع لـ«حزب الله» بمنطقة جباع جنوب لبنان.

وفي وقت سابق قال «حزب الله»، إنه استهدف عدة مواقع إسرائيلية في الجولان بعشرات من صواريخ الكاتيوشا.

وأضاف في بيان على «تليغرام»، أن الهجوم جاء رداً على غارات إسرائيلية استهدفت عدة قرى وبلدات في جنوب لبنان «وآخرها الخيام وكفر كلا» مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

وذكر «حزب الله» أن المواقع الإسرائيلية التي استهدفها هي نفح ويردن وكيلع في الجولان السوري.


الجيش الإسرائيلي يؤكد «إحباط» الهجوم الإيراني... ونتنياهو يتعهد بـ«النصر»

نظام  القبة الحديدية يتصدى للهجوم الإيراني (رويترز)
نظام القبة الحديدية يتصدى للهجوم الإيراني (رويترز)
TT

الجيش الإسرائيلي يؤكد «إحباط» الهجوم الإيراني... ونتنياهو يتعهد بـ«النصر»

نظام  القبة الحديدية يتصدى للهجوم الإيراني (رويترز)
نظام القبة الحديدية يتصدى للهجوم الإيراني (رويترز)

أعلن الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم (الأحد)، «إحباط» الهجوم الذي شنّته إيران، مؤكدا اعتراض 99 في المئة من الطائرات المسيّرة والصواريخ التي تمّ إطلاقها.

وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم، إن إسرائيل ستحقق النصر بعد تصديها لرشقة من الصواريخ والطائرات المسيرة الإيرانية.

وكتب نتنياهو في منشور موجز على موقع إكس: «اعترضنا وتصدينا، معا سننتصر».

وقال المتحدث أفيخاي أدرعي على منصة إكس: «اعترضنا 99 بالمئة من التهديدات نحو الأراضي الاسرائيلية. هذا إنجاز استراتيجي مهم جداً».

وأضاف: «إيران شنت أكثر من 300 هجوم على إسرائيل... واستخدمت صواريخ باليستية وصواريخ كروز وطائرات مسيرة».

وتابع قائلاً: «التهديد الإيراني واجه التفوق الجوي والتكنولوجي لجيش الدفاع (الإسرائيلي) بمشاركة تحالف قتالي قوي تمكن من اعتراض الأغلبية الساحقة من التهديدات».

وأوضح المتحدث إنه من أصل نحو 170 طائرة مُسيرة أطلقتها إيران «لم تخترق ولو واحدة منها إسرائيل، حيث اعترضت طائرات حربية لسلاح الجو وأنظمة الدفاع الجوي التابعة لنا ولحلفائنا عشرات منها».

وأضاف أدرعي: «من أصل أكثر من 30 صاروخ كروز أطلقتها إيران، لم يخترق أي صاروخ الأراضي الاسرائيلية. لقد اعترضت طائراتنا الحربية 25 صاروخاً خارج حدود الدولة».

وأردف: «من أصل أكثر من 120 صاروخاً باليستياً (أطلقتها إيران)، اخترق عدد ضئيل جداً الحدود الإسرائيلية بينما تم اعتراض باقي الصواريخ. هذا العدد الضئيل سقط في قاعدة لسلاح الجو في نفاطيم وألحقت أضراراً طفيفة بالبنية التحتية».

وشنت إيران في ساعة متأخرة من مساء السبت هجوماً ضد إسرائيل بعشرات الطائرات المُسيرة والصواريخ انطلاقاً من أراضيها، وذلك بعد مقتل قائد كبير في الحرس الثوري في هجوم يعتقد أنه إسرائيلي استهدف القنصلية الإيرانية في دمشق الأسبوع الماضي.

ولم ترد أنباء عن سقوط قتلى في إسرائيل جراء أول هجوم إيراني مباشر عليها.


إسرائيل تطلب من مجلس الأمن عقد اجتماع لإدانة «الهجوم الإيراني»

مجلس الأمن مجتمعاً لمناقشة الأوضاع في غزة (أرشيفية - أ.ف.ب)
مجلس الأمن مجتمعاً لمناقشة الأوضاع في غزة (أرشيفية - أ.ف.ب)
TT

إسرائيل تطلب من مجلس الأمن عقد اجتماع لإدانة «الهجوم الإيراني»

مجلس الأمن مجتمعاً لمناقشة الأوضاع في غزة (أرشيفية - أ.ف.ب)
مجلس الأمن مجتمعاً لمناقشة الأوضاع في غزة (أرشيفية - أ.ف.ب)

طلبت إسرائيل اليوم الأحد من مجلس الأمن الدولي عقد اجتماع فوراً لإدانة الهجوم الإيراني على إسرائيل.

وقال مندوب إسرائيل بالأمم المتحدة جلعاد إردان، في رسالة موجهة إلى المجلس نشرها عبر حسابه على منصة إكس: «ندعو مجلس الأمن للتحرك فورا لتصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية».

وقال إن الهجوم الإيراني «تصعيد شديد وخطير».


إسرائيل تعترض «الغالبية العظمى» من الصواريخ الإيرانية... وترجح انتهاء التهديد

جانب من عملية استهداف لمسيرة في الشمال الإسرائيلي (إ.ب.أ)
جانب من عملية استهداف لمسيرة في الشمال الإسرائيلي (إ.ب.أ)
TT

إسرائيل تعترض «الغالبية العظمى» من الصواريخ الإيرانية... وترجح انتهاء التهديد

جانب من عملية استهداف لمسيرة في الشمال الإسرائيلي (إ.ب.أ)
جانب من عملية استهداف لمسيرة في الشمال الإسرائيلي (إ.ب.أ)

أعلن المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أوفير غندلمان، اليوم (الأحد)، إن إسرائيل اعترضت الغالبية العظمى من الصواريخ الباليستية الإيرانية التي دخلت المجال الجوي الإسرائيلي، فيما قال الجيش الإسرائيلي إنه لا ينصح السكان في أي منطقة بإسرائيل بالاستعداد للاحتماء، في إشارة إلى نهاية التهديد الذي تشكله الصواريخ والطائرات المسيرة الإيرانية.

وأضاف المتحدث عبر منصة «إكس»: «تم إطلاق أكثر من 200 تهديد جوي حتى الآن على إسرائيل. تم اعتراض العشرات من صواريخ كروز والطائرات المسيرة الإيرانية خارج حدود إسرائيل».

من جانبه، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري إن إيران أطلقت أكثر من 200 طائرة مسيرة وصاروخ على إسرائيل منذ أمس، مشيرا إلى أنه تسنى اعترض العديد منها بعيدا عن حدود إسرائيل لكنه أضاف أن إطلاق النار مستمر.وأضاف أن عددا محدودا من عشرات الصواريخ أرض-أرض الإيرانية سقطت في إسرائيل، ما أدى إلى إصابة فتاة وإلحاق أضرار طفيفة بمنشأة عسكرية في الجنوب.

أطلق «الحرس الثوري» الإيراني عشرات الطائرات المسيرة والصواريخ على إسرائيل، أمس، في هجوم قد يؤدي إلى تصعيد كبير بين العدوين الإقليميين، وسط تعهد الولايات المتحدة بدعم إسرائيل.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الطائرات المسيرة، التي قالت مصادر أمنية عراقية إنها شوهدت وهي تحلق فوق البلاد قادمة من إيران، ستستغرق ساعات للوصول إلى أهدافها.

وقالت «القناة 12» الإسرائيلية إن الصواريخ التي أطلقتها إيران ستستغرق على الأرجح وقتا أقل في الوصول لإسرائيل، لكنها أوضحت أن بعض الصواريخ والطائرات المسيرة أُسقطت فوق سوريا أو الأردن.


طهران: استهدفنا مواقع عسكرية إسرائيلية ونمارس حقنا في الدفاع عن النفس

جانب من الاحتفالات بالهجوم الإيراني على إسرائيل في شوارع طهران (رويترز)
جانب من الاحتفالات بالهجوم الإيراني على إسرائيل في شوارع طهران (رويترز)
TT

طهران: استهدفنا مواقع عسكرية إسرائيلية ونمارس حقنا في الدفاع عن النفس

جانب من الاحتفالات بالهجوم الإيراني على إسرائيل في شوارع طهران (رويترز)
جانب من الاحتفالات بالهجوم الإيراني على إسرائيل في شوارع طهران (رويترز)

قالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان، اليوم (الأحد)، إن طهران استهدفت مواقع عسكرية إسرائيلية ردا على «فظائع إسرائيل»، وفق ما أفادت به «وكالة أنباء العالم العربي».

وأضافت الوزارة في البيان «تمارس إيران حقها الأصيل في الدفاع عن النفس من خلال الرد على إسرائيل. لن نتردد في اتخاذ مزيد من التدابير الدفاعية للحفاظ على مصالحنا في مواجهة أي عدوان».

وتابع البيان أن لجوء إيران «لتدابير دفاعية في ممارسة حق الدفاع عن النفس يثبت نهجنا المسؤول حيال الأمن الإقليمي».

وأطلق «الحرس الثوري» الإيراني عشرات الطائرات المسيرة والصواريخ على إسرائيل، أمس، في هجوم قد يؤدي إلى تصعيد كبير بين العدوين الإقليميين، وسط تعهد الولايات المتحدة بدعم إسرائيل.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الطائرات المسيرة، التي قالت مصادر أمنية عراقية إنها شوهدت وهي تحلق فوق البلاد قادمة من إيران، ستستغرق ساعات للوصول إلى أهدافها.

وقالت «القناة 12» الإسرائيلية إن الصواريخ التي أطلقتها إيران ستستغرق على الأرجح وقتا أقل في الوصول لإسرائيل، لكنها أوضحت أن بعض الصواريخ والطائرات المسيرة أُسقطت فوق سوريا أو الأردن.


«الحرس الثوري» يعلن تدمير أهداف عسكرية مهمة للجيش الإسرائيلي

أجسام مضيئة قد تكون صواريخ إيرانية أو مضادات إسرائيلية تعترضها في سماء القدس (رويترز)
أجسام مضيئة قد تكون صواريخ إيرانية أو مضادات إسرائيلية تعترضها في سماء القدس (رويترز)
TT

«الحرس الثوري» يعلن تدمير أهداف عسكرية مهمة للجيش الإسرائيلي

أجسام مضيئة قد تكون صواريخ إيرانية أو مضادات إسرائيلية تعترضها في سماء القدس (رويترز)
أجسام مضيئة قد تكون صواريخ إيرانية أو مضادات إسرائيلية تعترضها في سماء القدس (رويترز)

نقلت وسائل إعلام إيرانية عن «الحرس الثوري» تأكيده تدمير أهداف عسكرية مهمة للجيش الإسرائيلي داخل إسرائيل.

وقد أطلق «الحرس الثوري» الإيراني عشرات الطائرات المسيرة والصواريخ على إسرائيل، ليل السبت - الأحد، في هجوم قد يؤدي إلى تصعيد كبير بين العدوين الإقليميين.


إصابة طفل بجروح خطيرة في قرية بجنوب إسرائيل

عملية اعتراض مسيّرات فوق القدس (رويترز)
عملية اعتراض مسيّرات فوق القدس (رويترز)
TT

إصابة طفل بجروح خطيرة في قرية بجنوب إسرائيل

عملية اعتراض مسيّرات فوق القدس (رويترز)
عملية اعتراض مسيّرات فوق القدس (رويترز)

أعلنت «هيئة الإسعاف الإسرائيلية»، أمس (السبت) إصابة طفل في العاشرة من عمره في قرية بجنوب إسرائيل وقالت إن حالته حرجة، وفق ما أوردته «وكالة أنباء العالم العربي».

ونشرت الهيئة عبر منصة «إكس» لقطات لسيارة إسعاف متوقفة على جانب طريق سريع بينما تظهر في السماء أجسام مضيئة تبدو لصواريخ وأخرى تعترضها.

ونقلت صحيفة «جيروزاليم بوست» عن الهيئة أن الطفل أصيب إصابة بالغة جراء الهجوم الإيراني.

وأطلق «الحرس الثوري» الإيراني عشرات الطائرات المسيرة والصواريخ على إسرائيل، أمس، في هجوم قد يؤدي إلى تصعيد كبير بين العدوين الإقليميين، وسط تعهد الولايات المتحدة بدعم إسرائيل.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الطائرات المسيرة، التي قالت مصادر أمنية عراقية إنها شوهدت وهي تحلق فوق البلاد قادمة من إيران، ستستغرق ساعات للوصول إلى أهدافها.

وقالت «القناة 12» الإسرائيلية إن الصواريخ التي أطلقتها إيران ستستغرق على الأرجح وقتا أقل في الوصول لإسرائيل، لكنها أوضحت أن بعض الصواريخ والطائرات المسيرة أُسقطت فوق سوريا أو الأردن.


إيران وإسرائيل... ليلة تصفية الحسابات

جانب من عملية إطلاق سابقة لمسيرات إيرانية الصنع (إكس)
جانب من عملية إطلاق سابقة لمسيرات إيرانية الصنع (إكس)
TT

إيران وإسرائيل... ليلة تصفية الحسابات

جانب من عملية إطلاق سابقة لمسيرات إيرانية الصنع (إكس)
جانب من عملية إطلاق سابقة لمسيرات إيرانية الصنع (إكس)

شنّت إيران ليلة السبت - الأحد، هجوماً واسعاً بالصواريخ والطائرات المسيّرة على إسرائيل، في خطوة انتقامية رداً على غارة جوية استهدفت القنصلية الإيرانية في دمشق وأسفرت عن مقتل قادة عسكريين. ومثّل الهجوم الليلي الإيراني، المتوقع منذ أيام، بداية لما يمكن وصفه بـ«تصفيات حسابات» بين البلدين اللدودين، إذ قال قائد الجيش الإيراني عبد الرحيم موسوي، إن بلاده ستبدأ المرحلة الثانية من الهجمات إذا ردّت إسرائيل على الهجوم.

وقال «الحرس الثوري» الإيراني، في بيان، إنه «رداً على جرائم الكيان الصهيوني العديدة»، بما في ذلك الهجوم على القنصلية بدمشق، ومقتل عدد من القادة العسكريين الإيرانيين في سوريا، «استهدفت القوة الجوية التابعة لـ(الحرس الثوري) أهدافاً معينة داخل الأراضي المحتلة بعشرات الصواريخ والطائرات المسيّرة». وتزامن ذلك مع قول مسؤول أميركي إن بين ما بين 400 إلى 500 طائرة مسيّرة وصاروخ سيتم إطلاقها على إسرائيل من العراق وسوريا وجنوب لبنان والحوثيين، ولكن الجزء الأكبر سيتم إطلاقه من إيران. وبالفعل سُجلت هجمات ليلية بالصواريخ من جنوب لبنان، كما أعلن الحوثيون وجماعات عراقية عن هجمات مماثلة.

وأشار البيت الأبيض إلى أن الولايات المتحدة ستقف مع شعب إسرائيل وستدعم دفاعه في وجه التهديدات الإيرانية.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرها شهود عيان عبور المسيرات من مناطق كثيرة في غرب إيران، قبل وصولها إلى الأراضي العراقية.

وأشار تلفزيون «برس تي في» الإيراني إلى أن الحرس الثوري أطلق مسيّرات على أهداف إسرائيلية. وجاء ذلك بعد قليل من تأكيد الجيش الإسرائيلي إطلاق إيران طائرات مسيّرة من أراضيها صوب إسرائيل، وقال في بيان: «نحن في حالة تأهب قصوى ونراقب الوضع باستمرار. منظومة الدفاع الجوي والطائرات المقاتلة وسفن البحرية في حالة تأهب قصوى». وأضاف البيان: «الجيش الإسرائيلي يراقب جميع الأهداف... نطلب من المواطنين الالتزام بتعليمات الجبهة الداخلية».

وقال الجيش الإسرائيلي إن الهجوم الإيراني على إسرائيل «تصعيد خطير». وذكرت «القناة 12» الإسرائيلية أن إيران أطلقت ما مجموعه نحو 100 طائرة مسيّرة وصواريخ «كروز» على أهداف إسرائيلية السبت، وأوضحت أن بعضها أسقط فوق سوريا أو الأردن.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، دانيال هاغاري، إن الجيش يستعد لاعتراض الطائرات المسيّرة الإيرانية وستكون هناك اضطرابات في نظام تحديد المواقع العالمي (جي بي إس)، مشيراً إلى أن القوات الجوية الإسرائيلية ترصد الطائرات المسيّرة وتدرك أنها ستستغرق ساعات للوصول.

من جهتها، ذكرت هيئة البث الإسرائيلية أن وصول الطائرات المسيّرة من إيران إلى إسرائيل سيستغرق ما بين 7 و9 ساعات.

وأعلن الأردن غلق مجاله الجوي، بينما نقلت «رويترز» عن مصدرين أمنيين في المنطقة، أن الدفاع الجوي الأردني مستعد لاعتراض وإسقاط أي مسيرات أو طائرات إيرانية تنتهك مجاله الجوي.


مسؤول كبير: إسرائيل سترد بقوة على الهجوم الإيراني

طائرة مقاتلة إسرائيلية من طراز «إف 16»
طائرة مقاتلة إسرائيلية من طراز «إف 16»
TT

مسؤول كبير: إسرائيل سترد بقوة على الهجوم الإيراني

طائرة مقاتلة إسرائيلية من طراز «إف 16»
طائرة مقاتلة إسرائيلية من طراز «إف 16»

نقلت القناة 12 التلفزيونية الإسرائيلية عن مسؤول إسرائيلي كبير لم تذكر اسمه ليل الأحد، أن إسرائيل تعتزم توجيه «رد قوي» على الهجمات الإيرانية غير المسبوقة بطائرات مسيرة، وفق ما أوردته وكالة «رويترز» للأنباء.

ويأتي ذلك بمثابة رد على بيان للبعثة الإيرانية في الأمم المتحدة قالت فيه إنه يمكن بعد الضربة على إسرائيل «اعتبار الأمر منتهياً».