4 قتلى بقصف نفذته مسيّرة تركية في شمال شرقي سوريا

4 قتلى بقصف نفذته مسيّرة تركية في شمال شرقي سوريا

الثلاثاء - 12 محرم 1444 هـ - 09 أغسطس 2022 مـ
متطوعون يحفرون خنادق قرب منازلهم في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا قرب الحدود مع تركيا تحسباً لقصف تركي (إ.ب.أ)

قتل 4 أشخاص على الأقل اليوم بعد استهداف مسيّرة تركية محيط مستشفى في مدينة القامشلي الواقعة تحت نفوذ «الإدارة الذاتية» الكردية في شمال شرقي سوريا، وفق ما أورده «المرصد السوري لحقوق الإنسان».
وقال مدير «المرصد»، رامي عبد الرحمن، لـ«وكالة الصحافة الفرنسية»، إن المسيّرة التركية استهدفت عاملين في حفر الأنفاق تابعين لـ«الإدارة الذاتية» الكردية في محيط مستشفى بالقامشلي، ما أدى إلى مقتل 4 منهم على الأقل.
وكانت المجموعة التي تعرضت للقصف، وفق «المرصد»، بصدد حفر أنفاق في منطقة حدودية مع تركيا، في إطار تحصينات تتخذها منذ بدء تلويح أنقرة في مايو (أيار) الماضي بشن عملية عسكرية ضد منطقتين تحت نفوذ القوات الكردية.
وتكثف تركيا، وفق «المرصد السوري» ومسؤولين أكراد، منذ الشهر الماضي وتيرة استهدافها عبر مسيّرات أهدافاً في مناطق سيطرة «قوات سوريا الديمقراطية»، التي يُعدّ الأكراد عمودها الفقري.
وتسبب قصف مماثل السبت، استهدف سيارة بحي الصناعة في القامشلي، في مقتل 4 أشخاص؛ بينهم طفلان شقيقان كانا في موقع الاستهداف، وفق «المرصد» والسلطات الكردية.
وأحصت «قوات سوريا الديمقراطية» وقوات الأمن الكردية نهاية الشهر الماضي مقتل 13 عنصراً منهما؛ بينهم 3 قياديات على الأقل، منذ القمة التي جمعت في طهران رؤساء تركيا وروسيا وإيران في 19 يوليو (تموز) الماضي.
وشكلت «الوحدات» الكردية رأس حربة في مواجهة تنظيم «داعش» في سوريا. لكن أنقرة تصنفها «إرهابية» وتعدّها امتداداً لـ«حزب العمال الكردستاني» الذي يخوض تمرداً ضدها على أراضيها منذ عقود.


سوريا تركيا الشرق الأوسط الحرب في سوريا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

فيديو