«ليس لديها ما تخسره»... كتاب جديد لأمبر هيرد «يروي كل ما حدث»

«ليس لديها ما تخسره»... كتاب جديد لأمبر هيرد «يروي كل ما حدث»

الأربعاء - 22 ذو القعدة 1443 هـ - 22 يونيو 2022 مـ
الممثلة الأميركية أمبر هيرد وزوجها السابق جوني ديب (أ.ب)

تجري الممثلة الأميركية أمبر هيرد محادثات لتأليف كتاب «يروي كل ما حدث» وذلك لأنه «ليس لديها ما تخسره» في أعقاب دعوى التشهير التي رفعها زوجها السابق جوني ديب، وفقاً لتقارير.

وربطت وسائل الإعلام الكتاب بـ«الانتقام» بعد أن خرجت إلى حد كبير على أنها الخاسرة في المحاكمة المطولة التي حظيت بتغطية إعلامية كبيرة، وفقاً لصحيفة «نيويورك بوست».

وقال مصدر مطلع على القضية إنها تجري محادثات بالفعل وهي متحمسة حيال ذلك. وأوضح: «تعتبر أمبر هيرد حياتها المهنية في هوليوود قد انتهت... في هذه المرحلة، ليس لديها ما تخسره وتريد إخبار الجميع بما حدث».

لكن هيرد (36 عامًا)، قد تخسر شيئًا بالفعل- مع دعاوى قضائية محتملة يمكن أن يثيرها الكتاب، كما قال أحد الخبراء.

وأوضح المؤلف درور بيكل: «ديب ومحاموه سيقرأون ويستمعون إلى كل ما تقوله هيرد... إذا تجاوزت الخط، وهو أمر محتمل، فليس هناك شك في أنها ستتعرض لدعوى تشهير أخرى وينتهي بها الأمر إلى المحكمة مجددًا».

قال بيكل، مؤلف كتاب حول الطلاق، إن هيرد بحاجة إلى أن تكون «حذرة للغاية» فيما تقوله عن زوجها السابق بعد الطريقة التي انتهت بها المحاكمة.

على الرغم من تقارير حول الكتاب الذي «يتحدث عن كل شيء»، قالت هيرد في مقابلة مؤخراً إنها «خائفة» من أن ديب قد يقاضيها مرة أخرى. وتابعت: «أعتقد أن هذا المقصود من دعوى التشهير... أن تمنعك من التعبير عن رأيك».




ورفع ديب (59 عامًا)، دعوى قضائية على هيرد بسبب مقالها في صحيفة «واشنطن بوست» عام 2018 والذي لم يذكر اسمه ولكنه اتهمه بشكل غير مباشر بالعنف المنزلي.

بعد محاكمة استمرت ستة أسابيع، حكمت هيئة المحلفين لصالح ديب إلى حد كبير، حيث منحت نجم «قراصنة الكاريبي» تعويضات بقيمة 10.35 مليون دولار - على الرغم من وجود تساؤلات حول ما إذا كانت هيرد قادرة على الدفع.


أميركا أخبار أميركا سينما ممثلين هوليوود

اختيارات المحرر

فيديو