تركيا تبلغ أميركا تمسكها بعمليتها في سوريا

تركيا تبلغ أميركا تمسكها بعمليتها في سوريا

«قسد» رفعت علم النظام في تل رفعت... وتصعيد غير مسبوق في منبج
السبت - 4 ذو القعدة 1443 هـ - 04 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15894]
أعلنت تركيا أمس أنها أبلغت غرينفيلد التي زارت معبراً حدودياً، أنها متمسكة بشن عملية ضد «قسد» (رويترز)

فيما اندلعت اشتباكات عنيفة بين فصيل «الجيش الوطني السوري»، المدعوم من أنقرة، و«قوات سوريا الديمقراطية» (قسد)، بريف حلب الشرقي، أبلغت تركيا، أمس، الولايات المتحدة، تمسكها باتخاذ التدابير اللازمة ضد «التنظيمات الإرهابية» التي تهدد أمنها القومي، في تأكيد لتمسكها بشن عملية عسكرية لإقامة «منطقة آمنة» على حدودها مع سوريا.

وأبلغ نائب وزير الخارجية التركي سادات أونال، المندوبة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد، بأن خطر الهجمات الإرهابية ازداد من منطقة سيطرة «قوات سوريا الديمقراطية» في شمال سوريا، مضيفاً أنه لا يمكن توقع أن تظل تركيا غير مبالية حيال هذه الهجمات وحيال دفع الأجندة الانفصالية في المنطقة.

وقالت وزارة الخارجية التركية، في بيان، أمس، إن أونال أكد للدبلوماسية الأميركية أن أنقرة ستواصل اتخاذ التدابير اللازمة ضد «التنظيمات الإرهابية» التي تهدد مصالح الأمن القومي الحيوية لتركيا.

في غضون ذلك، شهد ريف مدينة منبج وخطوط التماس بريفها الغربي، تصعيداً غير مسبوق بين قوات «مجلس منبج العسكري» (التابع لـ«سوريا الديمقراطية») والفصائل السورية المسلحة الموالية لتركيا. وأوضح قيادي معارض أن «فصائل الجيش الوطني والقوات التركية مصممة على تنفيذ العملية العسكرية ودحر قوات (قسد)». ولفت إلى أن «قوات سوريا الديمقراطية رفعت علم النظام في جبهات مرعناز وعين دقنة ومنطقة تل رفعت، بشمال حلب، في دعاية أنها سلّمت المنطقة للنظام، وذلك بهدف حمايتها» من الهجوم التركي.
... المزيد


تركيا أخبار سوريا سوريا الديمقراطية

اختيارات المحرر

فيديو