دعوة من «أمهات المختطَفين» إلى تحالف قانوني لإطلاق أبنائهن

دعوة من «أمهات المختطَفين» إلى تحالف قانوني لإطلاق أبنائهن

الأحد - 15 شعبان 1440 هـ - 21 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14754]
تعز: «الشرق الأوسط»
دعت «رابطة أمهات المختطَفين» في محافظ إب، وسط اليمن، جميع اليمنيين إلى «تكوين تحالف وطني واجتماعي وحقوقي وقانوني تجتمع فيه الجهود لتمكين المختطَفين من حقهم في الحرية وتتعاضد لتبييض المعتقلات ومنع الاختطاف»، كما دعت «مجلس الأمن والأمم المتحدة إلى تحمل مسؤولياتهما في حماية حقوق الإنسان وعلى رأس هذه الحقوق الحرية وحفظ الكرامة الإنسانية، ومعاقبة الجهات التي تنتهك هذه الحقوق وتقوم بالاختطاف والإخفاء والتعذيب بحق المدنيين الأبرياء».

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية نظّمتها الرابطة بمحافظة إب، صباح أمس (السبت)، بالتزامن مع يوم المختطَف 18 أبريل (نيسان). وقالت الرابطة، وهي منظمة غير حكومية، في بيان لها: «الأمهات مستمرات في نضالهن المشروع»، وإن «يوم المختطَف 18 أبريل يأتي وقلوب الأمهات يملأها الحزن والأسى في ظل اختطاف وإخفاء أبنائهن في سجون وأماكن احتجاز تتبع جماعة الحوثي المسلحة، والتشكيلات العسكرية والأمنية بعدن، واستمرار الاختطافات والتعذيب الذي أودى بحياة العشرات من المختطَفين».

وأكدت الأمهات أنهن «حملن على عاتقهن مسؤوليةً مضاعفة بالدفاع عن حقوق المختطَفين والمخفيين قسراً، واستطعن في أقسى لحظات الحرب، وأشرس حملات الاختطاف مواصلة النضال، مؤمنات بأن حرية أبنائهن وأزواجهن مسؤولية القريب والبعيد والدولة والمواطن».

ووجّهت الأمهات نداءهن إلى جميع المنظمات الحقوقية والقانونية الدولية والمحلية للوقوف معهن وإنقاذ المختطَفين والمخفيين قسراً، والعمل على تقديم ومحاكمة جهات الاختطاف والتعذيب والمتسببين في انتهاكات حقوق الإنسان والجرائم ضد الإنسانية في حق المختطَفين والمخفيين قسراً إلى المحاكم اليمنية والدولية.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة