أنباء عن اتفاق بين النظام والمعارضة لتبادل الأسرى في حرستا

أنباء عن اتفاق بين النظام والمعارضة لتبادل الأسرى في حرستا

مقتل 19 مدنياً بغارات على الغوطة الشرقية
الخميس - 6 رجب 1439 هـ - 22 مارس 2018 مـ
حافلات تنتظر عند مدخل حرستا بالغوطة الشرقية بعد اتفاق لخروج مقاتلي المعارضة من المدينة (أ.ف.ب)
بيروت: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال إعلام النظام السوري إن 27 مسلحا و182 مدنيا غادروا مدينة حرستا التي تسيطر عليها المعارضة في الغوطة الشرقية عبر مرور إلى أراضٍ تابعة للنظام اليوم (الخميس).
وقال «الإعلام الحربي» التابع لميليشيا «حزب الله» إن مقاتلي المعارضة السورية أطلقوا سراح 13 جنديا مقابل خمسة مقاتلين اليوم الخميس في أول خطوة من اتفاق بشأن حرستا.
ويمثل الإجلاء أول انسحاب يجري التفاوض عليه في الغوطة الشرقية التي تقع قرب دمشق حيث يشن الجيش وحلفاؤه حملة عنيفة منذ الشهر الماضي.
إلى ذلك، قُتل 19 مدنياً اليوم (الخميس) في غارات شنتها طائرات تابعة للنظام وأخرى روسية استهدفت الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق.
وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن «16 مدنياً قتلوا في بلدة زملكا وثلاثة آخرين في بلدة عربين المجاورة، جراء القصف الجوي السوري والروسي».
وأشار عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إلى أن «الغارات مستمرة بكثافة على مناطق جنوب الغوطة الشرقية»، آخر معاقل الفصائل المعارضة قرب دمشق.
إلى ذلك، أفاد المرصد بأن عددا كبيرة من المدنيين السوريين يغادرون مدينة دوما الخاضعة لسيطرة المعارضة بالغوطة الشرقية صباح الخميس.
كما أظهر بث روسي حي على الإنترنت مجموعات من المدنيين يحملون أطفالهم وأمتعتهم ويدخلون أراضي خاضعة للنظام.
وقال المرصد إن نحو 1500 شخص غادروا المدينة في وقت مبكر من صباح الخميس وغادر 2000 أمس (الأربعاء).
ومدينة دوما هي المنطقة الأعلى كثافة سكانية في الغوطة الشرقية، وتحاصرها قوات النظام بالكامل منذ أكثر من أسبوع.
وكانت جماعة جيش الإسلام التي تسيطر على المدينة قالت إنها عازمة على مواصلة القتال، وذلك بعد الحملة التي يشنها النظام منذ شهر والتي سيطرت خلالها على 70 في المائة من الغوطة الشرقية التي كانت معقلا للمعارضة.
ورغم ذلك قال المرصد إن مغادرة المدنيين للمنطقة تأتي بموجب اتفاق بين الجماعة وروسيا حليفة دمشق.
ويقول المرصد السوري إن الحملة على الغوطة أدت لمقتل أكثر من 1500 شخص حتى الآن.
سوريا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة