نزلة البرد

نزلة البرد

الجمعة - 24 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 12 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14290]
د. حسن محمد صندقجي
> ما الأعراض المعتادة في حالات نزلات البرد؟
عبد الله - المدينة المنورة.

- هذا ملخص أسئلتك. تبدأ أعراض نزلة البرد بالظهور بعد ما بين يوم و4 أيام من العدوى بأحد الفيروسات المتسببة بنزلة البرد، وهناك أكثر من 200 نوع من الفيروسات التي قد تتسبب بنزلة البرد.
نزلة البرد تبدأ بالشعور بالحرقة في الأنف أو الحلق، ويتبعها العطس وسيلان الأنف والشعور بالإعياء والمرض. وفي هذه الفترة يكون المرء المريض قادراً على نشر الفيروس للآخرين، ما يتطلب منه الاهتمام بأخذ الراحة وتقليل الاختلاط القريب جداً بالغير، وتغطية الأنف والفم حال العطس أو السعال، وتكرار تنظيف اليدين بشكل جيد.
سيلان الأنف يكون مائياً في المراحل الأولى من نزلة البرد، ولاحقاً تزداد كثافة السائل الخارج من الأنف، وربما يتغير لونه إلى الأصفر أو الأخضر الباهت، وهذا التغير في لون سائل سيلان الأنف ليس بالضرورة معناه أن هناك التهاباً بكتيرياً، بل ربما لا يزال فيروسياً. وقد يعاني المرء من سعال نتيجة تهيج الحلق بالإفرازات الآتية من الأنف والجيوب الأنفية. وتجدر ملاحظة أن الإصابة بنزلة البرد قد تُضعف من قوة عمل جهاز مناعة الجسم، مما يجعل المرء أكثر عُرضة للإصابة بالالتهابات البكتيرية في أجزاء متفرقة من الجهاز التنفسي العلوي أو السفلي، كالجيوب الأنفية، وربما الأذنين. ولذا، إذا لم يحصل تحسن في الحالة في فترة ما بين 3 و7 أيام، وزادت أعراض الحرارة والسعال والإفرازات المخاطية أو ضيق التنفس، فإن من المحتمل حصول التهاب بكتيري فوق الالتهاب الفيروسي الأصلي لنزلة البرد.
مراجعة الطبيب ضرورية عند وجود صعوبات في البلع بالحلق، أو أن ألم الحلق يستمر لمدة تزيد على 3 أيام، أو أن يكون هناك ألم في الأذن، أو تيبس في حركة الرقبة، أو حساسية من رؤية الضوء، أو أن الحرارة أعلى من 38.5 (ثمانية وثلاثون فاصلة خمسة) درجة مئوية. الأطفال الصغار والحوامل يجدر بهم مراجعة الطبيب.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة