إيران تعيّن محافظاً جديداً للبنك المركزي إثر تراجع قياسي للريال

سيدة إيرانية تستخدم ماكينة صراف آلي في طهران (إ.ب.أ)
سيدة إيرانية تستخدم ماكينة صراف آلي في طهران (إ.ب.أ)
TT

إيران تعيّن محافظاً جديداً للبنك المركزي إثر تراجع قياسي للريال

سيدة إيرانية تستخدم ماكينة صراف آلي في طهران (إ.ب.أ)
سيدة إيرانية تستخدم ماكينة صراف آلي في طهران (إ.ب.أ)

استقال محافظ البنك المركزي الإيراني، اليوم الخميس، وعيّنت الحكومة خلفاً له، بعد أن عانى الريال من انخفاض قياسي بسبب العقوبات المفروضة على البلاد منذ 2018، وفق ما أوردت وسائل إعلام رسمية.
وأوردت وكالة «تسنيم» أن «مجلس الوزراء وافق، يوم الخميس، على استقالة محافظ البنك المركزي علي صالح آبادي، وقام بتعيين محمد رضا فرزين خلفاً له». وأضافت أن ذلك جاء «تزامناً مع تشديد تقلبات سعر صرف العملات الأجنبية خلال الأسابيع الأخيرة»، وفق ما نقلته «وكالة الصحافة الفرنسية».
وأوضحت وكالة «تسنيم» أن محمد رضا فرزين كان مديراً تنفيذياً للبنك الوطني.
وعُيّن المحافظ المستقيل قبل 15 شهراً، وجاء تنحّيه في وقت فقَد الريال فيه نحو ربع قيمته خلال شهرين فقط، وانخفض من نحو 330 ألفاً للدولار إلى 430 ألفاً مع ارتفاع التضخم.
وتتعرض إيران لسلسلة من العقوبات الأميركية منذ عام 2018، عندما سحب الرئيس دونالد ترمب بلاده من الاتفاق النووي لعام 2015 بين طهران والقوى الدولية الكبرى.
وخّفف الاتفاق، المعروف رسمياً باسم خطة العمل الشاملة المشتركة، العقوبات السابقة مقابل فرض قيود على برنامج طهران النووي؛ لضمان عدم تطويرها سلاحاً نووياً، وهو أمر طالما نفت سعيها إليه.
كما استهدف الغرب الكثير من الشركات الإيرانية وكبار العسكريين بعد اتهام إيران بتزويد روسيا بطائرات مسيّرة لاستخدامها في الحرب في أوكرانيا عقب الغزو الروسي لتلك الدولة قبل 10 أشهر، لكن طهران تنفي أيضاً هذه الاتهامات.
فضلاً عن ذلك، تعرّضت إيران لرزم من العقوبات من أوروبا والولايات المتحدة وكندا وعدة دول أخرى؛ على خلفية كيفية تعاملها مع الاحتجاجات التي أشعلتها وفاة الشابة مهسا أميني في 16 سبتمبر (أيلول) بعد أيام من توقيفها.
وتُوفيت الشابة الإيرانية الكردية بعد أن أوقفتها شرطة الأخلاق في طهران بزعم انتهاكها قواعد اللباس الصارمة في البلاد.


مقالات ذات صلة

«الفيدرالي» الأميركي يرفع الفائدة للمرة العاشرة في تشدد تاريخي

الاقتصاد «الفيدرالي» الأميركي يرفع الفائدة للمرة العاشرة في تشدد تاريخي

«الفيدرالي» الأميركي يرفع الفائدة للمرة العاشرة في تشدد تاريخي

للمرة العاشرة منذ مارس (آذار) العام الماضي، اتجه البنك الاتحادي الفيدرالي الأميركي إلى رفع سعر الفائدة بمقدار 0.25 نقطة أساس، يوم الأربعاء، في محاولة جديدة لكبح جماح معدلات التضخم المرتفعة، التي يصارع الاتحادي الفيدرالي لخفضها إلى 2 في المائة دون نجاح ملحوظ. وأعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي رفع سعر الفائدة الرئيسي 25 نقطة أساس إلى نطاق 5.00 و5.25 في المائة، لتستمر بذلك زيادات أسعار الفائدة منذ مارس 2022 وهي الأكثر تشدداً منذ 40 عاماً، في وقت يثير المحللون الاقتصاديون تساؤلات حول ما إذا كانت هذه الزيادة ستكون آخر مرة يقوم فيها الاتحادي الفيدرالي برفع الفائدة، أم أن هناك مزيداً من الخطوات خلال الفت

هبة القدسي (واشنطن)
الاقتصاد أميركا تعرقل تقدمها في الطاقة الشمسية بـ«الرسوم الصينية»

أميركا تعرقل تقدمها في الطاقة الشمسية بـ«الرسوم الصينية»

لا تتوقف تداعيات الحرب التجارية الدائرة منذ سنوات بين الولايات المتحدة والصين عند حدود الدولتين، وإنما تؤثر على الاقتصاد العالمي ككل، وكذلك على جهود حماية البيئة ومكافحة التغير المناخي. وفي هذا السياق يقول الكاتب الأميركي مارك غونغلوف في تحليل نشرته وكالة بلومبرغ للأنباء إن فرض رسوم جمركية باهظة على واردات معدات الطاقة الشمسية - في الوقت الذي يسعى فيه العالم لمواجهة ظاهرة الاحتباس الحراري ومكافحة تضخم أسعار المستهلك وتجنب الركود الاقتصادي - أشبه بمن يخوض سباق العدو في دورة الألعاب الأوليمبية، ويربط في قدميه ثقلا يزن 20 رطلا. وفي أفضل الأحوال يمكن القول إن هذه الرسوم غير مثمرة.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
الاقتصاد الدولار يتراجع  في «ساعات الترقب»

الدولار يتراجع في «ساعات الترقب»

هبط الدولار يوم الأربعاء بعد بيانات أظهرت تراجع الوظائف الجديدة في الولايات المتحدة، فيما ترقبت الأنظار على مدار اليوم قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) الذي صدر في وقت لاحق أمس بشأن أسعار الفائدة. وأظهرت بيانات مساء الثلاثاء انخفاض الوظائف الجديدة في الولايات المتحدة للشهر الثالث على التوالي خلال مارس (آذار)، وسجلت معدلات الاستغناء عن الموظفين أعلى مستوياتها في أكثر من عامين، ما يعني تباطؤ سوق العمل، وهو ما قد يساعد الاحتياطي الفيدرالي في مكافحة التضخم.

«الشرق الأوسط» (لندن)
الاقتصاد النفط يواصل التراجع... والخام الأميركي  أقل من 70 دولاراً للبرميل

النفط يواصل التراجع... والخام الأميركي أقل من 70 دولاراً للبرميل

واصلت أسعار النفط تراجعها خلال تعاملات أمس الأربعاء، بعد هبوطها بنحو 5 في المائة في الجلسة السابقة إلى أدنى مستوى في خمسة أسابيع، فيما يترقب المستثمرون المزيد من قرارات رفع أسعار الفائدة هذا الأسبوع.

«الشرق الأوسط» (لندن)
الاقتصاد 2022 «عام الجوع»... والقادم غامض

2022 «عام الجوع»... والقادم غامض

أظهر تحليل أجرته منظمات دولية تشمل الاتحاد الأوروبي ووكالات الأمم المتحدة المختلفة أن عدد الأشخاص الذين يعانون من الجوع أو يشهدون أوضاعا تتسم بانعدام الأمن الغذائي ارتفع في مختلف أنحاء العالم في 2022. وتوصل التقرير الذي صدر يوم الأربعاء، وحصلت «الشرق الأوسط» على نسخة منه، إلى أن أكثر من ربع مليار شخص عانوا من جوع شديد أو من مجاعات كارثية العام الماضي.

أحمد الغمراوي (القاهرة)

الغرب يصعّد ضد «النووي» الإيراني ويطالب بوقف التخصيب

صورة التقطها قمر «ماكسار» للتكنولوجيا تظهر عمليات توسع في محطة «فوردو» لتخصيب اليورانيوم بين أغسطس 2020 حتى 11 ديسمبر من العام نفسه
صورة التقطها قمر «ماكسار» للتكنولوجيا تظهر عمليات توسع في محطة «فوردو» لتخصيب اليورانيوم بين أغسطس 2020 حتى 11 ديسمبر من العام نفسه
TT

الغرب يصعّد ضد «النووي» الإيراني ويطالب بوقف التخصيب

صورة التقطها قمر «ماكسار» للتكنولوجيا تظهر عمليات توسع في محطة «فوردو» لتخصيب اليورانيوم بين أغسطس 2020 حتى 11 ديسمبر من العام نفسه
صورة التقطها قمر «ماكسار» للتكنولوجيا تظهر عمليات توسع في محطة «فوردو» لتخصيب اليورانيوم بين أغسطس 2020 حتى 11 ديسمبر من العام نفسه

وجّه زعماء «مجموعة السبع» تحذيراً لإيران من مغبّة المُضي في تطوير برنامجها لتخصيب اليورانيوم.

وجاء في بيان المجموعة، على هامش قمتهم السنوية في إيطاليا، أمس: «نحثُّ طهران على وقف التصعيد النووي ووقف أنشطة تخصيب اليورانيوم المستمرة». ودعت المجموعة إيران إلى «حوار جادّ، وتقديم ضمانات مقنعة بأن برنامجها النووي سلميٌّ تماماً، بالتعاون الكامل والامتثال لآلية المراقبة والتحقق، التابعة للوكالة الدولية للطاقة الذرية، ومنها قرار مجلس المحافظين، الصادر في الخامس من يونيو (حزيران) الحالي».

من جانبها، ردّت وزارة الخارجية الأميركية بشكل حادّ على الإجراءات التي اتخذتها إيران مؤخراً، وفق وصف وكالة الطاقة الذرية.

وشدّد ماثيو ميلر، المتحدث باسم الوزارة، على أن الخطوات الإيرانية التي أوجزها تقرير الوكالة «تُقوّض مزاعم إيران بأن برنامجها النووي سلميٌّ حصرياً». وأضاف أنه إذا نفّذت إيران الخطوات التي أعلنتها «سنردّ وفقاً لذلك».