مصر تحذر من خطر التصعيد الإسرائيلي ضد الفلسطينيين

مصر تحذر من خطر التصعيد الإسرائيلي ضد الفلسطينيين

الخميس - 4 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 29 سبتمبر 2022 مـ
شكري يستقبل رئيس المجلس الوطني الفلسطيني (الخارجية المصرية)

أعرب وزير الخارجية المصري سامح شكري عن قلق بلاده «البالغ من مخاطر التصعيد الإسرائيلي الحالي على الجهود التي تبذلها القاهرة من أجل تثبيت التهدئة وتهيئة الأجواء لإعادة إحياء عملية السلام».
وبحث شكري، الخميس، في آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية مع روحي فتوح رئيس المجلس الوطني الفلسطيني وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، بحسب السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية.
وأشار أبو زيد إلى أن فتوح استعرض نتائج اجتماعات المجلس الوطني الفلسطيني وأهم قراراته، متطرقاً إلى المشهد الفلسطيني الحالي وما يشهده من تحديات على مختلف الأصعدة، واستعرض التدهور الشديد والمتسارع للأوضاع الأمنية في الأراضي المحتلة، وتصاعد وتيرة أعمال العنف ضد أبناء الشعب الفلسطيني والانتهاكات التي تستهدف الأماكن المقدسة في القدس الشريف، بحسب مكتب المتحدث الرسمي لوزير الخارجية.
وأضاف المتحدث باسم الخارجية، أن الوزير شكري أكد على دعم مصر الكامل للحقوق الفلسطينية، ووقوفها بجانب الشعب الفلسطيني من أجل تحقيق تطلعاته المشروعة في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفقاً لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.
ووفق المتحدث، حرص الوزير شكري على إحاطة روحي فتوح بمجمل التحركات والاتصالات التي قام بها على هامش فعاليات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك خلال الشهر الجاري لدعم القضية الفلسطينية، وما قامت به مصر من جهود لحشد الدعم والمساندة الدولية للشعب الفلسطيني لتخفيف ما يواجهه من معاناة في ضوء الظروف الإنسانية والاقتصادية الصعبة التي يمر بها.


مصر فلسطين أخبار مصر النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

فيديو