«المركزي» الياباني يثق بقوة دفع الاقتصاد

«المركزي» الياباني يثق بقوة دفع الاقتصاد

الخميس - 4 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 29 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16011]
أظهر محضر الاجتماع الأخير للبنك المركزي الياباني اتفاقاً على أن الاقتصاد يتحرك بقوة مع تلاشي تأثيرات جائحة فيروس كورونا (رويترز)

أظهر محضر الاجتماع الأخير لمجلس السياسة النقدية في البنك المركزي الياباني، المنشور يوم الأربعاء، اتفاق أعضاء المجلس على أن الاقتصاد يتحرك بقوة مع تلاشي تأثيرات جائحة فيروس «كورونا».
وأشار محضر الاجتماع الذي عقد يومي 20 و21 يوليو (تموز) الماضي، إلى استمرار نمو الصادرات، وإن كانت تضررت من اختناقات الإمدادات، في حين يتراجع الناتج الصناعي للسبب نفسه. وذكر أعضاء المجلس أن المزاج الاقتصادي العالمي ما زال حذراً في ظل حالات عدم اليقين الناجمة عن الصراع المستمر في أوكرانيا، ومخاوف الركود الاقتصادي في مواجهة زيادة أسعار الفائدة في كثير من الدول.
في المقابل، اعتبر البنك المركزي الياباني المستوى الحالي للسياسة النقدية المرنة مناسباً، وقال الأعضاء إنه يجب استمرار السياسة المرنة ما دامت ضرورية؛ لتحقيق استقرار معدل تضخم أسعار المستهلك في اليابان في حدود 2 في المائة.
وكان أعضاء مجلس السياسة النقدية قد وافقوا في ذلك الاجتماع بأغلبية 8 أعضاء مقابل عضو واحد، على استمرار سعر الفائدة عند سالب 0.1 في المائة، واستمرار معدلات الاحتياطي الإلزامي للبنوك التجارية عند مستوياته الراهنة، في حين يعلن البنك عن الكميات المناسبة التي سيشتريها من السندات اليابانية؛ من أجل المحافظة على سعر العائد عليها في حدود صفر في المائة.
وفي سياق منفصل، دعا الرئيس الألماني الأسبق كريستيان فولف إلى تعزيز التعاون بين ألمانيا واليابان. وخلال محادثة مع رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا في قصر «أكاساكا» بطوكيو، قال فولف يوم الأربعاء: «ألمانيا واليابان صديقتان وثيقتان للغاية بوصفهما دولتين دستوريتين وديمقراطيتين. على الرغم من المسافة الجغرافية الكبيرة، فإننا نشعر بأننا جيران. يمكننا أن ننجز الكثير انطلاقاً من ذلك». وقال فولف إنها «أمنية كبيرة» له أن «يتعاون الاقتصاد الياباني والألماني أكثر بكثير» مما هو عليه الوضع الآن، مضيفاً أن هناك إمكانات كبيرة لتعزيز مثل هذا التعاون، خصوصاً في المجال التكنولوجي والاقتصادي.
ومثَّل فولف، الثلاثاء، ألمانيا في مراسم الحداد الرسمية لرئيس الوزراء الياباني السابق المقتول شينزو آبي. وأعرب كيشيدا للرئيس الألماني الأسبق عن شكره على الحضور.
وبدوره، شكر فولف اليابان نيابة عن ألمانيا على وقوفها إلى جانب أوروبا في التعامل مع الحرب الروسية ضد أوكرانيا. وتجدر الإشارة إلى أن فولف يهتم بالحفاظ على علاقات وثيقة للغاية مع اليابان منذ سنوات عديدة.


اليابان Economy

اختيارات المحرر

فيديو