140 ألف جنيه إسترليني ثمن ورقة نقدية فلسطينية نادرة

140 ألف جنيه إسترليني ثمن ورقة نقدية فلسطينية نادرة

الأربعاء - 17 شوال 1443 هـ - 18 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15877]
ورقة نقدية من فترة الانتداب البريطاني على فلسطين عام 1927، وأصدرتها عصبة الأمم عام 1920 (أوكسفام)

كان بول وايمان، المتطوع في منظمة «أوكسفام»، يعمل في فرع برينتوود بمنطقة «إسيكس» في جنوب شرقي إنجلترا، عندما اكتشف ورقة نقدية غير عادية، من فئة 100 جنيه فلسطيني صادرة عام 1920، في صندوق يحوي بعض الأشياء التي تبرع بها الزبائن.
قرر وايمان عدم وضع الورقة النقدية على الرفوف، واتصل بدار المزاد حيث قيمها الخبراء بمبلغ 30.000 جنيه إسترليني. لكنها بيعت بأكثر من أربعة أضعاف هذا المبلغ عندما عُرضت في دار «Spink» للمزادات في العاصمة البريطانية لندن. وقال وايمان: «أدركت أنني كنت أحمل شيئاً نادراً في يدي. لم أصدق عندما جلبت 140 ألف جنيه إسترليني». وفق ما ذكرت صحيفة الـ«ديلي ميل» البريطانية.
وقد أحضر متبرع مجهول هذه الورقة النقدية إلى المتجر، في أكتوبر (تشرين أول) 2020، وخضعت للتقييم من قبل دار المزاد في فبراير (شباط) 2022.
استطرد وايمان قائلا: «قيمها الباعة في المزاد بمبلغ 30 ألف جنيه إسترليني، ودهشت من ضخامة المبلغ، وزادت دهشتي عندما سمعت رقم 140 ألف جنيه إسترليني. حتى ذلك الحين لم أكن أعتقد أنها ورقة نقدية حقيقية لأنها نادرة للغاية».
لكن المشاركين في المزادات من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة والشرق الأوسط، قدموا عروضهم على أمل الحصول على الورقة النقدية. وفي النهاية بيعت بمبلغ 140 ألف جنيه إسترليني. ومن المقرر أن يذهب المال إلى العمل الخيري لمنظمة «أوكسفام».
وأضاف وايمان: «إنه لأمر رائع أن أعرف أنني لعبت دوراً في جمع كثير من الأموال لعمل أوكسفام لمساعدة أفقر الناس في العالم».
وفي سياق متصل، قالت إيلين فونج، اختصاصية الأوراق النقدية في مؤسسة «Spink»، من المعروف أنه لم يصدر من هذه الورقة النقدية سوى 10 فقط، مضيفة «صدرت لمسؤول رفيع المستوى في ذلك الوقت كعربون تقدير لخدماته».
وقالت لورنا فالون، مديرة التجزئة في منظمة أوكسفام: «نحن ممتنون جداً لبول وفريق متجر برينتوود لاكتشاف هذه الورقة النقدية، ناهيك من أفراد الجمهور السخي الذين تبرعوا بها لنا»، وأضافت: «يسعدنا أن تلك الورقة النقدية جمعت كثيرا من الأموال لعمل (أوكسفام) في جميع أنحاء العالم، التي تشمل مساعدة الناس المعرضين لخطر المجاعة في شرق أفريقيا، ومساعدة اللاجئين من أوكرانيا».
جدير بالذكر، أن هذه الورقة النقدية النادرة تعود لفترة الانتداب البريطاني على فلسطين عام 1927، وأصدرتها عصبة الأمم عام 1920.


اختيارات المحرر

فيديو