الاتحاد الدولي للاتصالات يشيد بالبنية الرقمية في السعودية ويصفها ضمن الأنجح عالمياً

السعودية ركزت على بناء البنية التحتية الرقمية واهتمت بالتقنية وتنويع اقتصادها الرقمي
السعودية ركزت على بناء البنية التحتية الرقمية واهتمت بالتقنية وتنويع اقتصادها الرقمي
TT

الاتحاد الدولي للاتصالات يشيد بالبنية الرقمية في السعودية ويصفها ضمن الأنجح عالمياً

السعودية ركزت على بناء البنية التحتية الرقمية واهتمت بالتقنية وتنويع اقتصادها الرقمي
السعودية ركزت على بناء البنية التحتية الرقمية واهتمت بالتقنية وتنويع اقتصادها الرقمي

كشف الاتحاد الدولي للاتصالات في تقرير حديث أن المملكة العربية السعودية تعد من أنجح دول العالم في تسخير التقنية لمواجهة تبعات جائحة فيروس «كورونا»، مؤكداً على أن تركيز المملكة على بناء البنية التحتية الرقمية واهتمامها بالتقنية وتنويع اقتصادها الرقمي، مكنها من التعامل مع آثار هذه الجائحة على مستوى استهلاك البيانات المتزايد، وارتفاع الطلب على الخدمات الرقمية.
وكشف التقرير أن هناك تحركاً سريعاً تم من قبل منظومة الاتصالات وتقنية المعلومات في السعودية، حيث نجحت السعودية في تحقيق التكامل بين جميع الجهات في القطاعات المحورية مثل الاتصالات وتقنية المعلومات والصحة والتعليم، والتعاون مع الشركات المقدمة لخدمات الاتصالات لإتاحة استخدام التطبيقات الهامة مجاناً.
كما نوه التقرير بأنه بفضل البينة التحتية في المملكة فقد تجاوز متوسط استهلاك الفرد للبيانات في السعودية متوسط المعدل العالمي الذي يقدر بـ200 ميجابايت، بأكثر من ثلاثة أضعاف ليصل إلى أكثر من 920 ميجابايت في اليوم، مشيرا إلى أن استيعاب هذا الكم من البيانات لم يكن ليتحقق لولا متانة البنية التحتية الرقمية، وتحرير الطيف الترددي الذي قامت به السعودية عبر زيادة نطاقات الطيف الترددي المخصصة لشركات الاتصالات بنسبة كبيرة بلغت 226 في المائة، من 340 ميغاهيرتز في عام 2017 إلى 1110 ميغاهيرتز في عام 2020. ما جعل المملكة في مرتبة مقدمة بين دول مجموعة العشرين على مستوى تخصيص الطيف الترددي، وأسهم على نحو فعال في تخفيف العبء الإضافي على شبكات الإنترنت المتنقل ونشر تقنيات الجيل الخامس التي شهدت زيادة كبيرة في الطلب أثناء فترة جائحة «كورونا».

وأشار التقرير أن كل هذه الجهود أسهمت في تلبية الطلب المتزايد على البيانات، حيث ارتفع استخدام البيانات المتنقلة والثابتة في المملكة بنسبة 34 في المائة خلال الفترة من مارس (آذار) إلى يونيو (حزيران) 2020م، فيما ظلت سرعات الإنترنت والوصول إليها على درجة عالية من الكفاءة.
وعزا التقرير قوة البنية التحتية الرقمية لمنظومة الاتصالات وتقنية المعلومات في السعودية إلى الاستثمارات السابقة في البنية التحتية الرقمية والاستجابة السريعة لزيادة تخصيص الطيف الترددي، حيث وفرت هيئة الاتصالات في مارس 2020 ترددات إضافية لمقدمي خدمات الإنترنت المتنقل بلغت 40 ميغاهيرتز إضافية في النطاقين 700 ميغاهيرتز و800 ميغاهيرتز، بزيادة 50 في المائة من إجمالي الترددات التي يستخدمها مقدمي الخدمات.
واختتم التقرير بالإشارة إلى تعاون السعودية مع منظمات المجتمع الدولي، والاتحاد الدولي للاتصالات تحديداً، لمشاركة تجربتها الناجحة في التحول الرقمي مع كافة دول العالم خاصة في أعقاب جائحة «كورونا»، وتزايد استخدام التقنية في مختلف القطاعات الرئيسية.


مقالات ذات صلة

«التعليم المصرية» تُكثف الإجراءات ضد مُسربي الامتحانات في «الثانوية»

شمال افريقيا جانب من امتحانات «الثانوية» في مصر (وزارة التعليم المصرية)

«التعليم المصرية» تُكثف الإجراءات ضد مُسربي الامتحانات في «الثانوية»

تكثف وزارة التربية والتعليم في مصر من إجراءاتها لمواجهة وقائع تسريب أسئلة امتحانات «الثانوية العامة»، والتصدي لحالات «الغش الإلكترونية».

أحمد إمبابي (القاهرة)
يوميات الشرق حملة في بداية العطلة الصيفية المدرسية لإبعاد المحتويات المضرة عن عيون الصغار في الصين (رويترز)

الصين تعزز القيود لحماية الأطفال من المحتويات الإلكترونية «الخطرة»

أعلنت الصين إطلاق حملة إلكترونية ضد تطبيقات مشاركة الفيديو وشبكات التواصل الاجتماعي التي توزع محتوى خطراً للأطفال.

«الشرق الأوسط» (بكين)
يوميات الشرق  البلوغر هدير عبد الرازق (حسابها على فيسبوك)

بلوغر مصرية تتصدر الترند بعد تداول «فيديو فاضح»

تصدرت البلوغر المصرية هدير عبد الرازق ترند مواقع التواصل الاجتماعي (الخميس) بعد انتشار «فيديو فاضح» لها وتداوله على نطاق واسع.

أحمد عدلي (القاهرة)
تكنولوجيا تسجل المملكة زيادة في متوسط سرعة تنزيل الجيل الخامس (5G) بنسبة 5% على أساس سنوي (الشرق الأوسط)

السعودية الثانية بين دول مجموعة العشرين في مؤشر تنمية الاتصالات والتقنية

احتلت السعودية المركز الثالث في سرعة تنزيل الجيل الخامس (5G) بين الأسواق المماثلة لها في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا (EMEA) بحسب تقرير تقني جديد.

نسيم رمضان (لندن)
يوميات الشرق تطبيقات التواصل والتواعد توفر مجموعة من الاختيارات التي يمكن أن تكون أكثر من اللازم (أ.ف.ب)

دراسة: تطبيقات التواصل والمواعدة تفسد العلاقات العاطفية الحديثة

أظهرت دراسة جديدة أن منصات التواصل الاجتماعي وتطبيقات المواعدة أصابت الشباب بالارتباك بشأن العلاقة الرومانسية وخلقت لديهم تصورات غير واقعية تجاه الجنس الآخر.

«الشرق الأوسط» (براغ)

باكستان تعرض على عُمان المساعدة في التحقيقات

لقطة من فيديو تظهر أشخاصاً يفرون أثناء إطلاق النار على مسجد الإيمان شرق مسقط (أ.ف.ب)
لقطة من فيديو تظهر أشخاصاً يفرون أثناء إطلاق النار على مسجد الإيمان شرق مسقط (أ.ف.ب)
TT

باكستان تعرض على عُمان المساعدة في التحقيقات

لقطة من فيديو تظهر أشخاصاً يفرون أثناء إطلاق النار على مسجد الإيمان شرق مسقط (أ.ف.ب)
لقطة من فيديو تظهر أشخاصاً يفرون أثناء إطلاق النار على مسجد الإيمان شرق مسقط (أ.ف.ب)

ذكرت شرطة عمان السلطانية، الثلاثاء، أنها أنهت بالتعاون مع الأجهزة العسكرية والأمنية «إجراءات التعامل مع حادثة إطلاق النار» التي وقعت، مساء الاثنين، بمنطقة الوادي الكبير في محافظة مسقط.

في حين أدانت باكستان بشدة الهجوم «الإرهابي» الذي استهدف مسجداً في الوادي الكبير بالعاصمة العمانية مسقط، كان يرتاده كما يبدو عدد من المقيمين الباكستانيين في السلطنة لإحياء مراسم عاشوراء.

اطلاق النار في الوادي الكبير أسفر عن قتلى وجرحى (أ.ف.ب)

وأوضحت الشرطة السلطانية في بيان أن الهجوم أسفر عن وفاة 5 أشخاص، واستشهاد أحد رجال الشرطة، ووفاة الجناة الثلاثة، إضافة إلى إصابة (28) شخصاً من جنسيات مختلفة بينهم (4) أشخاص أثناء تأدية واجبهم الوطني من رجال الشرطة ومنتسبي هيئة الدفاع المدني والإسعاف جرى نقلهم إلى المؤسسات الصحية لتلقي العلاج. وقالت إنها تواصل عمليات التحري والبحث والتحقيقات في ملابسات الحادثة.

لقطة من فيديو تظهر موقع إطلاق النار في مسجد الإيمان شرق مسقط (أ.ف.ب)

ومن بين القتلى مواطنان اثنان من باكستان، وفق ما أوردته وزارة الخارجية الباكستانية، الثلاثاء. وقالت السفارة الباكستانية في عمان إنها تعمل بشكل وثيق مع السلطات العمانية، لتحديد هوية صاحبي الرفات، وإعادتهما إلى الوطن.

وقامت الشرطة العمانية بتحييد المهاجمين، ولم تحدد السلطات العُمانية شخصية مرتكبي الهجوم، لكن بيان «الخارجية الباكستانية» وكذلك السفارة الباكستانية أعلنت أن باكستان عرضت المساعدة في التحقيقات، «وإحضار مرتكبي الحادثة إلى العدالة».

وتعهدت باكستان من جانبها بتقديم كامل الدعم للتحقيق، «من أجل تقديم المسؤولين عن هذا العمل الشنيع للعدالة».

وقالت السفارة الباكستانية في مسقط في بيان عبر حسابها في منصة «إكس» إن السفير الباكستاني في مسقط عمران علي قام بزيارة المستشفيات للاطمئنان على حالة المواطنين الباكستانيين المصابين.

لقطة من فيديو تظهر أشخاصاً يفرون أثناء إطلاق النار على مسجد الإيمان شرق مسقط (أ.ف.ب)

وتابع البيان: «قام سفيرنا لدى السلطنة بزيارة المستشفيات المحلية للاستفسار عن حالة المصابين من المواطنين الباكستانيين، ونعرب عن سعادتنا بكشف السلطات العمانية عن هوية المهاجمين، وقد أبلغنا السلطات العمانية استعدادنا التام لتقديم كل المساعدة الممكنة في التحقيق، وتقديم المسؤولين عن هذا الهجوم الشنيع إلى يد العدالة».