استمرار تفوق حالات الشفاء على الإصابات في الإمارات

استمرار تفوق حالات الشفاء على الإصابات في الإمارات

الجمعة - 3 ذو الحجة 1441 هـ - 24 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15214]
أطلقت طيران الإمارات مبادرة تتضمن تغطية مجانية لمسافريها تشمل تكاليف العلاج الطبي والحجر المتعلقة بـ«كوفيد - 19» (الشرق الأوسط)
دبي: «الشرق الأوسط»

سجلت الإمارات، أمس، 254 حالة إصابة جديدة بفيروس «كورونا» المستجد لمصابين من جنسيات مختلفة، حيث أشارت وزارة الصحة ووقاية المجتمع إلى أن جميع الحالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 57.988 ألف حالة. كما أعلنت عن شفاء 494 حالة جديدة لمصابين بفيروس «كورونا» المستجد «كوفيد - 19» وتعافيها التام من أعراض المرض بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، وبذلك يكون مجموع حالات الشفاء 50.848 ألف حالة. كما أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع أنه لم يتم تسجيل أي حالة وفاة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

إلى ذلك، دعا الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة في العاصمة أبوظبي إلى المشاركة في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية للقاح «كوفيد - 19»، مشيراً إلى أن هذه الخطوة الرائدة تبشر بأمل جديد ينبئ بفجر قريب يزيل سحابة الصيف التي شهدها العالم في ظل جائحة «كوفيد - 19». وقال: هنا في الإمارات، وتحديداً في أبوظبي، توحدت جهود خبراء عالميين ومحليين ليقدموا للإنسان لقاحا للفيروس من خلال تعاون مشترك بين مجموعة «تشاينا ناشيونال بيوتك غروب» الصينية ومجموعة «جي 42 أبوظبي». وأضاف «أفخر بكوني أول متطوع في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، وأمارس حياتي اليومية ونشاطي الرياضي بشكل اعتيادي بعد مشاركتي كمتطوع وأخذ جرعة اللقاح، ولم تكن هناك أي أعراض أو تأثيرات أخرى تمنع ذلك». وتهدف شركة «جي 42 للرعاية الصحية» إلى إتمام ما لا يقل عن 5 آلاف اختبار ضمن المرحلة الأولى بهدف ضمان نجاعة البرنامج، بالتنسيق مع شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» التي تشرف على مواعيد وفحوصات المتطوعين.

من جهة أخرى، أطلق طيران الإمارات مبادرة من شأنها تعزيز الثقة بالسفر الدولي، حيث تتضمن تغطية مجانية لمسافريها تشمل تكاليف العلاج الطبي والحجر المتعلقة بـ«كوفيد - 19» عند سفرهم على رحلات الناقلة من وإلى دولة الإمارات العربية المتحدة وحول العالم. وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: «نعمل وفق رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وتوجيهات سموه بتعزيز الثقة بالسفر الدولي، ونحن على يقين من أن الناس يتوقون إلى السفر مع إعادة دول العالم فتح حدودها تدريجياً، لكنهم ينشدون المرونة والثقة في حالة حدوث شيء غير متوقع أثناء سفرهم ومكوثهم خارج بلدانهم».

وكانت الإمارات قد أعلنت عن إلزامية إجراء فحص «بي سي آر» للكشف عن «كوفيد - 19» على جميع القادمين عبر مطارات البلاد - من المواطنين والمقيمين والسياح ومسافري الترانزيت -، وذلك بغض النظر عن الدولة القادمين منها، على أن يتم تطبيق هذا القرار للفحص المسبق قبل القدوم إلى الدولة اعتباراً من الأول من أغسطس (آب) المقبل كحد أقصى، مع عدم الإخلال بما تم الإعلان عنه مسبقاً من إجراءات الفحص الإلزامي عند الوصول إلى مطارات البلاد.

وأكدت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث ووزارة الخارجية والتعاون الدولي، أنه يتعين على جميع المغادرين عبر مطارات الدولة لدول الاتحاد الأوروبي وبريطانيا والدول التي تتطلب إجراء فحص «بي سي آر»، القيام بالفحص المسبق قبل الصعود على متن الطائرة. ويأتي ذلك في ضوء الجهود المبذولة للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين وسلامتهم، والحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد.


الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة