إيران تحيي أول أيام عيد الفطر الأحد... والاثنين

إيران تحيي أول أيام عيد الفطر الأحد... والاثنين

الأحد - 1 شوال 1441 هـ - 24 مايو 2020 مـ
صلاة العيد في أحد مساجد طهران (أ.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

يحيي قسم من الإيرانيين أول أيام عيد الفطر، اليوم (الأحد)، في حين يحييه قسم آخر، غداً (الاثنين)، وذلك في تباين نادر في البلاد التي تتحدد فيها الأعياد الدينية استناداً إلى مرجعيات قد لا تتوافق أحياناً على مواعيدها.
وأعلن المرشد الإيراني علي خامنئي (السبت) أن عيد الفطر يصادف هذا العام يوم الأحد.
في المقابل، أعلنت مرجعيات دينية أخرى في البلاد، بينها عبد الله الجوادي الآملي وناصر مكارم الشيرازي والصافي الكلبايكاني، في بيانات منفصلة أن العيد يصادف الاثنين، حسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.
وصرّح عضو لجنة الاستهلال التابعة لمكتب المرشد الإيراني، علي رضا موحد نجاد، للتلفزيون الرسمي، إنه خلافاً لما «قد يعتقده البعض» لا «دوافع سياسية» لهذا الاختلاف حول موعد العيد.
لكن عملياً، ونظراً لطبيعة النظام السياسي في إيران، احتفلت الغالبية الساحقة من المساجد المفتوحة، التابعة للدولة، الأحد بعيد الفطر.
في طهران حيث لا تزال غالبية المساجد مغلقة في إطار تدابير مكافحة فيروس «كورونا» المستجد، شارك المصلون في صلاة العيد الجماعية، لكن مع احترام قواعد التباعد.
والصلوات الجماعية محظورة بالمبدأ في العاصمة نظراً للظروف الصحية الراهنة، لكن استثناء خاصاً مُنح لمناسبة العيد.
وتمكّنت معصومة من الحضور إلى مسجد «شهرك غرب» الواقع في غرب طهران. وأكدت ربّة المنزل البالغة 55 عاماً، وقد وضعت على غرار غالبية الحاضرين كمامة للوقاية: «نحن بغاية السعادة لمشاركتنا في الصلاة هنا».
وأقيمت الصلاة في الهواء الطلق في باحة المسجد حيث تم وضع معقمات اليدين والكمامات في تصرّف المصلّين.
وعلى الرغم من أن عيد الفطر هو عادة مناسبة لزيارة الأقارب، فإن كثيراً من الإيرانيين فضّلوا عدم الاحتفال مع ذويهم المسنّين تفادياً للعدوى.
وتعد إيران أكثر دول الشرق الأوسط تضرراً من «كوفيد - 19».
وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة، كيانوش جهانبور، تسجيل 58 وفاة إضافية بـ«كوفيد - 19» في الساعات الـ24 الماضية، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للوفيات على الأراضي الإيرانية إلى 7417 حالة، من أصل 135701 إصابة.


ايران أخبار إيران عيد الفطر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة