تراكم الدهون بمنطقة البطن يعرض النساء للإصابة بأورام المعدة والرئة

تراكم الدهون بمنطقة البطن يعرض النساء للإصابة بأورام المعدة والرئة

بنسبة تصل إلى 50%
الأربعاء - 22 ذو الحجة 1438 هـ - 13 سبتمبر 2017 مـ
خطورة تراكم الدهون في منطقة البطن (ديلي ميل)
روما: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشفت دراسة طبية عن أن تراكم الدهون في منطقة البطن تجعل النساء أكثر عرضة للإصابة بأورام المعدة والرئة بنسبة تصل إلى 50 في المائة.
وأوضحت الدراسة، التي أجريت في مستشفى «جاليرا» في إيطاليا، أن تراكم الدهون في هذه المنطقة المهمة يؤدي إلى زيادة نسبة الإنسولين، وهو المعروف بتعطيل إنتاج الهرمون، ليزيد تراكم الدهون في الجسم بدوره فرص تطوير الالتهابات المزمنة وكلاهما مرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بالسرطان.
وقال الدكتور ميرسك ستونستروب، القائم على الدراسة إنه «من المعروف أن مع بدء مرحلة انقطاع الطمث في النساء، يشرع الجسم في تخزين الدهون في الجسم لتتجه النساء نحو مستوى أعلى من السمنة في منطقة البطن، والتي قد تزيد مخاطر السرطان المرتبطة بالسمنة، ليصبح تجنب السمنة المركزية في مقدمة الطرق الدفاعية الفعالة في هذا الصدد.
وقد قام الباحثون بتحليل بيانات 5855 امرأة بعد سن اليأس مع متوسط عمر 71 في بداية عام 1999، وكانت المشاركات في الدراسة لديهن مستويات من الدهون في منطقة البطن، تصنف على أنها نسبة عالية أو منخفضة وخضعت المشاركات لمسح إضافي على مدار 12 عاما.
وتكشف النتائج أن النساء اللواتي تحملن دهونا إضافية حول بطونهن زاد احتمال إصابتهن بسرطانات الرئة أو الجهاز الهضمي بنسبة تزيد عن 50 في المائة.
إيطاليا الصحة العالمية

اختيارات المحرر