متسولو الطعام والدواء يجتاحون دمشق

بعد فقدان ملايين السوريين الأمن الغذائي

المحل مفتوح... لكن لا زبائن (أ.ب)
المحل مفتوح... لكن لا زبائن (أ.ب)
TT

متسولو الطعام والدواء يجتاحون دمشق

المحل مفتوح... لكن لا زبائن (أ.ب)
المحل مفتوح... لكن لا زبائن (أ.ب)

«سعر كيلو الموز 12 ألف ليرة سورية». تلقى همام، الأب لثلاثة أطفال «الخبر» بكثير من التسليم ولم يناقش السعر مع البائع، فقد اعتاد كغيره من السوريين على ارتفاع الأسعار، وتخلى عن شراء غالبية الحاجيات ما عدا بعض الضروريات... وكان من الضروري شراء موز لأطفاله، فهو ضرورة صحية غذائية كما أبلغه الطبيب.
لكن وبينما كان يجري حسابات سريعة ليتمكن من أخذ قرار بالكمية التي يمكن أن يشتريها بما معه من أموال، باغتته سيدة في العقد الثالث مع العمر تحمل رضيعاً على يدها وتجرّ ولداً آخر في يدها بطلب «الله يوفقك ويخلي عافيتك، اشتري لي كيلو موز للأطفال» رد عليها «أنا غير قادر على الشراء لأطفالي».
مشهد تسول الأغذية يتكرر يومياً عشرات المرات في أسواق دمشق... أمام البقاليات ومحال بيع الخضراوات والفواكه والأفران والمعجنات. وكلما اشترى أحد ما شيئاً، واجهه أشخاص يطلبون منه أن يشتري لهم مثله، أو يمنحهم شيئاً مما اشتراه.
تقول هنادي «الوضع لم يعد يطاق. فالابتزاز الإنساني الذي يرافق كل خطوة في الشارع بات ضاغطاً إلى حد منهك». وتوضح «أحياناً أضطر إلى شراء خبز من الأفران الخاصة لعدم كفايتنا من الخبز الحكومي، وكلما ذهبت إلى الفرن أصادف أشخاصاً يتوسلون للحصول على رغيف أو قطعة صمون أو كعك، وليس لدي القدرة على تلبية تلك الطلبات فأنا أشتري الحد الأدنى من حاجتنا! وفي الوقت نفسه أشعر بالعجز والمهانة؛ إذ كيف لا أمنح الجائع رغيفاً؟». وتضيف هنادي «أن بعض المحتاجين يضطر إلى السرقة». وكشفت هم أنها تعرضت لذلك قبل أيام قليلة، حين اشترت كيلو لحم دجاج وفي حين كانت تهم بالتوجه إلى بائع الخضار، خطف صبي الكيس من يدها وهرب.
ويشار، إلى أن الحكومة حددت عام 2021، مخصصات لمادة الخبز بربطة واحدة لكل عائلة، أي أقل من رغيفين للفرد يومياً إذا كان عدد أفراد الأسرة أربعة أشخاص، علماً بأن الخبز هو المادة الغذائية الوحيدة لآلاف العائلات السورية.
والتسول لا يقتصر على المال والغذاء بل الأهم: الدواء.
صيدلي في دمشق يقول، إن كثيراً من الصيدليات باتت تخصص ركناً للأدوية المجانية التي يتبرع بها من لم يعد له حاجة إليها، أو العينات المجانية الدعائية التي توزعها شركات الأدوية، لكن هذه الطريقة تلبي القليل جداً من الحاجات، فهناك أدوية ثمنها مرتفع، ويومياً، هناك من يأتي ويطلبها كمساعدة، إما من الصيدلية بشكل مباشر أو من المشترين.
وشكلت سلسلة ارتفاع الأسعار المتتالية أزمة غذاء واسعة وعميقة في مناطق سيطرة النظام. وباتت غالبية الأسر تضع خططاً لشراء حاجيات طبخة واحدة. وبحسب ربة منزل دمشقية، فإن طبخة مثل البامية وإلى جانبها أرز «تحتاج إلى خطة أسبوع: كل يوم يتم شراء مادة... ويتراوح سعر كيلو الأرز ما بين 8 والـ12 ألف ليرة. وسعر أوقية من البامية المجففة 20 ألف تقريباً. وسعر أوقية لحمة 20 ألفاً. وبالعموم قد تصل تكاليف الوجبة إلى 50 ألف ليرة، وهذا مبلغ صعب دفعه مرة واحدة».
ويشار، إلى إن تقارير الأمم المتحدة وضعت سوريا في المرتبة السادسة على مستوى العالم، من حيث عدد الأشخاص الذين يعانون فقدان الأمن الغذائي، والذين يبلغ عددهم قرابة 12.4 مليون سوري. في الوقت الذي لا تزال الأرقام الرسمية غائبة... مع إنكار صدقية الأرقام الأممية.
ويقول معاون وزير الزراعة لشؤون الثروة النباتية والسياسات الزراعية فايز مقداد «لا يمكن اعتبار هذه التقارير مرجعيات ذات أرقام مسندة أو يمكن الاعتماد عليها»؛ وذلك «لأن المنظمات الدولية العاملة في سوريا، تجري دراساتها وأبحاثها ضمن مشاريع معينة، وتنشر نتائجها من دون الرجوع إلى الجهات الحكومية المختصة لتعطي رأيها بهذه النتائج والتقارير».
وبحسب ما نشرته صحيفة «الوطن» المحلية، فإنه لا توجد أرقام أو بيانات واضحة من «المكتب المركزي للإحصاء» حول نسبة الأمن الغذائي في سوريا، علماً بأن المكتب كان يجري خلال النصف الثاني من العام الماضي، مسحاً إلكترونياً للأمن الغذائي للمواطن بعد الحرب، ولم يتم الانتهاء من نتائج المسح حتى الآن. وأقرّ المقداد بوجود «تراجع فعلي بالأمن الغذائي»، نتيجة الارتفاعات المتتالية والمتلاحقة لتكاليف الإنتاج الزراعي؛ ما جعل أسعار المنتجات الزراعية في السوق فوق القدرة الشرائية للكثيرين.
وكشف المدير الأسبق للمكتب المركزي للإحصاء الدكتور شفيق عربش، عن تسريبات لنتائج إحصائيات أجريت، تبيّن أن معدل التضخم لعام 2022 تجاوز الـ150 في المائة في ظل عدم وجود أي تحسّن في المداخيل وبخاصة للعاملين بأجر شهري. واعتبر «أن لهذا الأمر انعكاسات كبيرة جداً». وقال «إنه لا يمكن التحدث عن الأمن الغذائي من خلال كمية الحريرات التي يحتاج إليها الإنسان كما فعلت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك سابقاً، لأن الحريرات يمكن تأمينها من أغذية لا تؤمّن للجسم أدنى الاحتياجات من البروتينات والمعادن والفيتامينات اللازمة، وبالتالي لا يمكن تحقيق أمن غذائي يحافظ على مناعة الجسم ضد الأمراض».
واعتبر عربش الإجراءات الحكومية «قاصرة عن إدارة النقص كما يجب أن يدار، فمن يمتلك المال يمكنه تأمين كل المواد الغذائية، وهذا يعني أن الحكومة لا يمكنها التذرع بالحصار الاقتصادي المفروض على سوريا».


مقالات ذات صلة

«قصف إسرائيلي» يُخرج مطار حلب من الخدمة

المشرق العربي «قصف إسرائيلي» يُخرج مطار حلب من الخدمة

«قصف إسرائيلي» يُخرج مطار حلب من الخدمة

أعلنت سوريا، أمس، سقوط قتلى وجرحى عسكريين ومدنيين ليلة الاثنين، في ضربات جوية إسرائيلية استهدفت مواقع في محيط مدينة حلب بشمال سوريا. ولم تعلن إسرائيل، كعادتها، مسؤوليتها عن الهجوم الجديد الذي تسبب في إخراج مطار حلب الدولي من الخدمة.

«الشرق الأوسط» (دمشق)
المشرق العربي لا تأكيد أميركياً لقتل تركيا زعيم «داعش» في سوريا

لا تأكيد أميركياً لقتل تركيا زعيم «داعش» في سوريا

في حين أعلنت الولايات المتحدة أنها لا تستطيع تأكيد ما أعلنته تركيا عن مقتل زعيم تنظيم «داعش» الإرهابي أبو الحسين الحسيني القرشي في عملية نفذتها مخابراتها في شمال سوريا، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن قوات بلاده حيدت (قتلت) 17 ألف إرهابي في السنوات الست الأخيرة خلال العمليات التي نفذتها، انطلاقاً من مبدأ «الدفاع عن النفس».

سعيد عبد الرازق (أنقرة)
المشرق العربي إردوغان يعلن مقتل «الزعيم المفترض» لتنظيم «داعش» في سوريا

إردوغان يعلن مقتل «الزعيم المفترض» لتنظيم «داعش» في سوريا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، يوم أمس (الأحد)، مقتل «الزعيم المفترض» لتنظيم «داعش» في سوريا خلال عملية نفذتها الاستخبارات التركية. وقال إردوغان خلال مقابلة متلفزة: «تم تحييد الزعيم المفترض لداعش، واسمه الحركي أبو الحسين القرشي، خلال عملية نفذها أمس (السبت) جهاز الاستخبارات الوطني في سوريا». وكان تنظيم «داعش» قد أعلن في 30 نوفمبر (تشرين الأول) مقتل زعيمه السابق أبو حسن الهاشمي القرشي، وتعيين أبي الحسين القرشي خليفة له. وبحسب وكالة الصحافة الفرنيسة (إ.ف.ب)، أغلقت عناصر من الاستخبارات التركية والشرطة العسكرية المحلية المدعومة من تركيا، السبت، منطقة في جينديرس في منطقة عفرين شمال غرب سوريا.

«الشرق الأوسط» (إسطنبول)
المشرق العربي الرئيس التونسي يعيّن سفيراً جديداً لدى سوريا

الرئيس التونسي يعيّن سفيراً جديداً لدى سوريا

قالت الرئاسة التونسية في بيان إن الرئيس قيس سعيد عيّن، اليوم الخميس، السفير محمد المهذبي سفيراً فوق العادة ومفوضاً للجمهورية التونسية لدى سوريا، في أحدث تحرك عربي لإنهاء العزلة الإقليمية لسوريا. وكانت تونس قد قطعت العلاقات الدبلوماسية مع سوريا قبل نحو عشر سنوات، احتجاجاً على حملة الأسد القمعية على التظاهرات المؤيدة للديمقراطية عام 2011، والتي تطورت إلى حرب أهلية لاقى فيها مئات آلاف المدنيين حتفهم ونزح الملايين.

«الشرق الأوسط» (تونس)
المشرق العربي شرط «الانسحاب» يُربك «مسار التطبيع» السوري ـ التركي

شرط «الانسحاب» يُربك «مسار التطبيع» السوري ـ التركي

أثار تمسك سوريا بانسحاب تركيا من أراضيها ارتباكاً حول نتائج اجتماعٍ رباعي استضافته العاصمة الروسية، أمس، وناقش مسار التطبيع بين دمشق وأنقرة.


الخارجية الفلسطينية: خطة نتنياهو لما بعد الحرب «إعادة احتلال» غزة

جنود إسرائيليون خلال عملياتهم في قطاع غزة وسط الصراع المستمر بين إسرائيل وحركة «حماس»... الصورة تم نشرها في 18 فبراير 2024 (رويترز)
جنود إسرائيليون خلال عملياتهم في قطاع غزة وسط الصراع المستمر بين إسرائيل وحركة «حماس»... الصورة تم نشرها في 18 فبراير 2024 (رويترز)
TT

الخارجية الفلسطينية: خطة نتنياهو لما بعد الحرب «إعادة احتلال» غزة

جنود إسرائيليون خلال عملياتهم في قطاع غزة وسط الصراع المستمر بين إسرائيل وحركة «حماس»... الصورة تم نشرها في 18 فبراير 2024 (رويترز)
جنود إسرائيليون خلال عملياتهم في قطاع غزة وسط الصراع المستمر بين إسرائيل وحركة «حماس»... الصورة تم نشرها في 18 فبراير 2024 (رويترز)

عبَّرت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم (الجمعة)، عن رفضها الشديد لخطة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لليوم التالي للحرب، وعدّها «اعترافاً رسمياً بإعادة احتلال قطاع غزة وفرض السيطرة الإسرائيلية عليه»، وفق «وكالة أنباء العالم العربي».

ووصفت الوزارة في بيان خطة نتنياهو بأنها «مناورة مفضوحة لاعتراض وإفشال الجهود الأميركية والدولية المبذولة لربط ترتيبات وقف الحرب والإفراج عن الأسرى والرهائن بحل الصراع وتجسيد الدولة الفلسطينية على الأرض».

كما ذكر البيان أن هذه الخطة تهدف إلى إطالة أمد الحرب في غزة، فضلاً عن كونها «محاولة لكسب المزيد من الوقت لتنفيذ مخطط التهجير».

كانت وسائل إعلام إسرائيلية قد قالت في وقت سابق من اليوم إن نتنياهو عرض على مجلس الوزراء الأمني المصغَّر خطة ما بعد الحرب على غزة، مشيرة إلى أنها تشدد على أن إسرائيل ستحتفظ بحرية العمل في كامل القطاع دون حد زمني، بهدف منع تجدد العمليات وإحباط التهديدات المقبلة منه.

وكشفت وثيقة نتنياهو عن اعتزام إقامة منطقة أمنية في قطاع غزة في المنطقة المتاخمة للمستوطنات الإسرائيلية، وستظل موجودة، ما دامت الحاجة دعت إليها، كما ستبقي إسرائيل على «الإغلاق الجنوبي» على الحدود بين غزة ومصر لمنع إعادة تسليح الفصائل في قطاع غزة.

وعلى المدى الطويل، ترفض الوثيقة «الإملاءات الدولية بشأن التسوية الدائمة مع الفلسطينيين»، مؤكدة أنه لن يتم التوصل إلى مثل هذا الترتيب إلا من خلال المفاوضات المباشرة بين الطرفين دون شروط مسبقة.

كما أفاد موقع «أكسيوس» الإخباري بأن خطة نتنياهو لا تستبعد دوراً للسلطة الفلسطينية بالقطاع، مضيفاً أنه بموجب الخطة لن تسمح إسرائيل بإعادة إعمار قطاع غزة إلا بعد نزع سلاحه.


مقتل أكثر من 60 جراء هجمات إسرائيلية على وسط وجنوب غزة

جانب من الدمار بعد غارة إسرائيلية على مبان في رفح بقطاع غزة (أ.ب)
جانب من الدمار بعد غارة إسرائيلية على مبان في رفح بقطاع غزة (أ.ب)
TT

مقتل أكثر من 60 جراء هجمات إسرائيلية على وسط وجنوب غزة

جانب من الدمار بعد غارة إسرائيلية على مبان في رفح بقطاع غزة (أ.ب)
جانب من الدمار بعد غارة إسرائيلية على مبان في رفح بقطاع غزة (أ.ب)

قال التلفزيون الفلسطيني اليوم الجمعة إن أكثر من 60 شخصا قتلوا جراء الهجمات الإسرائيلية على مناطق متفرقة في وسط قطاع غزة وجنوبه منذ مساء أمس.

وأشار التلفزيون إلى أن طائرة إسرائيلية مُسيرة قصفت مدرسة تابعة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) قرب النصيرات في وسط غزة.

وفي وقت سابق اليوم، قالت وسائل إعلام فلسطينية إن ثمانية أشخاص لاقوا حتفهم وأصيب آخرون في غارة إسرائيلية استهدفت منزلا بشرق رفح في جنوب قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة أمس الخميس ارتفاع عدد قتلى الحرب الإسرائيلية على القطاع إلى 29 ألفا و410، بينما زاد عدد المصابين إلى 69 ألفا و465 منذ بدء الحرب في السابع من أكتوبر (تشرين الأول)الماضي.


الجيش الإسرائيلي يعلن إطلاق صفارات الإنذار في الشمال

جنود إسرائيليون ومركبات مدرعة في موقع على الحدود الإسرائيلية - اللبنانية (إ.ب.أ)
جنود إسرائيليون ومركبات مدرعة في موقع على الحدود الإسرائيلية - اللبنانية (إ.ب.أ)
TT

الجيش الإسرائيلي يعلن إطلاق صفارات الإنذار في الشمال

جنود إسرائيليون ومركبات مدرعة في موقع على الحدود الإسرائيلية - اللبنانية (إ.ب.أ)
جنود إسرائيليون ومركبات مدرعة في موقع على الحدود الإسرائيلية - اللبنانية (إ.ب.أ)

قال الجيش الإسرائيلي، اليوم (الجمعة)، إن صفارات الإنذار انطلقت في الشمال بالقرب من الحدود مع لبنان، فيما أشارت صحيفة «هآرتس» إلى تفعيل الإنذار من طائرات معادية.

وذكرت الصحيفة الإسرائيلية أن صفارات الإنذار دوَّت في بلدة كريات شمونة بشمال إسرائيل.

وتشهد منطقة الحدود تبادلاً للقصف بين الجيش الإسرائيلي وجماعة «حزب الله» اللبنانية، منذ بدء الحرب بقطاع غزة في السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.


أميركا: المفاوضات من أجل صفقة بشأن الرهائن في غزة «بناءة»

المتحدث باسم «مجلس الأمن القومي» بالبيت الأبيض جون كيربي (أ.ب)
المتحدث باسم «مجلس الأمن القومي» بالبيت الأبيض جون كيربي (أ.ب)
TT

أميركا: المفاوضات من أجل صفقة بشأن الرهائن في غزة «بناءة»

المتحدث باسم «مجلس الأمن القومي» بالبيت الأبيض جون كيربي (أ.ب)
المتحدث باسم «مجلس الأمن القومي» بالبيت الأبيض جون كيربي (أ.ب)

قال جون كيربي المتحدث باسم «مجلس الأمن القومي الأميركي»، يوم الخميس، إن هناك دلائل متزايدة على حدوث تقدم في المفاوضات، بشأن وقف إطلاق النار في غزة وتبادل الرهائن.

وتابع كيربي في واشنطن: «المناقشات مستمرة، وهي فعالة، ونعتقد أنها كانت بناءة».

وأضاف أن بريت ماكغورك منسّق الرئيس الأميركي جو بايدن للشرق الأوسط توجَّه إلى إسرائيل، حيث التقى برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع يوآف غالانت، بالإضافة إلى أعضاء آخرين في حكومة الحرب الإسرائيلية، بعد أن سافر سابقاً إلى القاهرة للقاء نظرائه هناك.

وذكر موقع «يديعوت أحرونوت» الإخباري الإسرائيلي أن غالانت قال خلال الاجتماع يوم الخميس إن إسرائيل ستوسع السلطة الممنوحة لمفاوضيها في محادثات الرهائن.

وقال كيربي: «المؤشرات الأولية التي نحصل عليها من بريت تشير إلى أن هذه المناقشات تسير على ما يرام. إنها بنَّاءة. ومن الواضح أنه يركز بشدة على محاولة معرفة ما إذا كان من الممكن ترسيخ اتفاق الرهائن من أجل هدنة ممتدة لإعادة كل هؤلاء الرهائن إلى ديارهم، ووضع حد للعنف، حتى نتمكن من إدخال المزيد من المساعدات الإنسانية».

وذكرت تقارير إعلامية غير مؤكدة أن مفاوضين من مصر والولايات المتحدة وقطر يريدون الاجتماع في باريس يوم الجمعة لإجراء مزيد من المحادثات.

وذكرت صحيفة «وول ستريت جورنال»، يوم الخميس، نقلاً عن مصادر مطلعة أن إسرائيل وافقت أيضاً على إرسال وفد إلى باريس.

وتابعت الصحيفة الأميركية أنه كما حدث في اجتماع سابق في باريس، أواخر يناير (كانون الثاني) الماضي، من المتوقَّع أن يسافر رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل، ومدير وكالة المخابرات المركزية ويليام بيرنز إلى باريس. ومن المتوقَّع أيضاً أن يحضر رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي (الموساد)، ديفيد برنياع، حسبما ذكرت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل».

ولم يؤكد كيربي التقارير بشأن انعقاد اجتماع في العاصمة الفرنسية.


الجيش الإسرائيلي: القضاء على مسلح في جنين نفذ هجمات بالرصاص في الأسابيع الماضية

دورية إسرائيلية في الضفة الغربية (أرشيفية - رويترز)
دورية إسرائيلية في الضفة الغربية (أرشيفية - رويترز)
TT

الجيش الإسرائيلي: القضاء على مسلح في جنين نفذ هجمات بالرصاص في الأسابيع الماضية

دورية إسرائيلية في الضفة الغربية (أرشيفية - رويترز)
دورية إسرائيلية في الضفة الغربية (أرشيفية - رويترز)

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم (الجمعة)، القضاء على مسلح يقول إنه نفَّذ عدة عمليات إطلاق نار خلال الأسابيع الماضية، في غارة جوية بجنين في الضفة الغربية.

وأضاف في بيان على «تيليغرام» أن الشاب ياسر حنون الذي تم استهدافه ينتمي لـ«حركة الجهاد الإسلامي» واعتقل فيما سبق «لضلوعه في أنشطتها العسكرية».

وتابع أن حنون كان في طريقه لتنفيذ هجوم بالرصاص لدى استهدافه.

كانت «وكالة الأنباء الفلسطينية» قالت إن قصفاً إسرائيلياً استهدف سيارة في مخيم جنين، مما أسفر عن مقتل حنون فيما توفي الفتى سعيد رائد جرادات (17 عاماً) في وقت لاحق متأثراً بجروح أصيب بها جراء الهجوم.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية على «تيليغرام»، مساء أمس (الخميس)، إن 15 شخصاً آخرين أُصيبوا.

واقتحمت قوات الجيش الإسرائيلي مدينة جنين ومخيمها مراراً، خلال الأيام الماضية، ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة.


وفد «حماس» يختتم محادثاته في القاهرة بشأن الحرب في غزة

جنود إسرائيليون داخل مجمع للأمم المتحدة للإغاثة ووكالة تشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في قطاع غزة (أ.ف.ب)
جنود إسرائيليون داخل مجمع للأمم المتحدة للإغاثة ووكالة تشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في قطاع غزة (أ.ف.ب)
TT

وفد «حماس» يختتم محادثاته في القاهرة بشأن الحرب في غزة

جنود إسرائيليون داخل مجمع للأمم المتحدة للإغاثة ووكالة تشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في قطاع غزة (أ.ف.ب)
جنود إسرائيليون داخل مجمع للأمم المتحدة للإغاثة ووكالة تشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في قطاع غزة (أ.ف.ب)

اختتم وفد من حركة حماس الفلسطينية بقيادة إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي للحركة، زيارة إلى مصر استغرقت عدة أيام لبحث وقف الحرب في قطاع غزة.
وقالت حركة حماس في بيان على منصة «تلغرام»، اليوم (الجمعة)، أن وفد الحركة أجرى «عدة لقاءات مع اللواء عباس كامل رئيس المخابرات المصرية، حيث تم بحث الأوضاع في قطاع غزة ووقف العدوان الغاشم على شعبنا وعودة النازحين إلى أماكن سكناهم والإغاثة والإيواء خاصة في شمال
القطاع وسبل تحقيق ذلك».
وأضاف البيان، أنه «تم التطرق إلى ملف تبادل الأسرى، وكذلك ما يخطط له الاحتلال في الأقصى في ظل قرار حكومة الاحتلال منع أهلنا في الضفة والداخل المحتل الصلاة في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان».


«حزب الله»  يعلن قصف ثكنة شمال إسرائيل بعدة صواريخ

سحب من الدخان فوق قرية بليدا اللبنانية بعد القصف الإسرائيلي (ا.ف.ب)
سحب من الدخان فوق قرية بليدا اللبنانية بعد القصف الإسرائيلي (ا.ف.ب)
TT

«حزب الله»  يعلن قصف ثكنة شمال إسرائيل بعدة صواريخ

سحب من الدخان فوق قرية بليدا اللبنانية بعد القصف الإسرائيلي (ا.ف.ب)
سحب من الدخان فوق قرية بليدا اللبنانية بعد القصف الإسرائيلي (ا.ف.ب)

قال «حزب الله» اللبناني، اليوم (الخميس)، إنه قصف ثكنة معاليه غولان شمال إسرائيل بعدة صواريخ.

وأضاف «حزب الله» في بيان، أن القصف جاء رداً على الهجمات الإسرائيلية «على القرى والمنازل المدنية وآخرها الاعتداء على مركز الدفاع المدني في ‏بليدا».

وكان الجيش الإسرائيلي قال مساء اليوم، إنه قصف مجمعاً عسكرياً لـ«حزب الله» في مرجعيون بجنوب لبنان بعد رصد عناصر من الحزب يدخلون إليه.

وأوضح في بيان، أن جنوده رصدوا عناصر من «حزب الله» أثناء دخول المجمع، حيث تم إرسال طائرات مقاتلة قامت بقصفه.

وأضاف: «خلال الساعات القليلة الماضية، تم رصد إطلاق عدد كبير من الصواريخ عبر الحدود إلى منطقتي زرعيت والمطلة في شمال إسرائيل، وتم الرد على مصادر النيران».

وتشهد منطقة الحدود بين الجيش الإسرائيلي وجماعة «حزب الله» تبادلاً للقصف منذ بدء الحرب بقطاع غزة في السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

وأعلنت جماعة «حزب الله» ، مساء اليوم، مقتل اثنين من عناصرها في هجمات إسرائيلية .


إسرائيل تبحث عن «الأشخاص المناسبين» لإدارة غزة

فلسطينيون يعاينون الأضرار الناجمة عن قصف إسرائيلي طال مسجداً ومبان سكنية في رفح بجنوب قطاع غزة أمس (أ.ب)
فلسطينيون يعاينون الأضرار الناجمة عن قصف إسرائيلي طال مسجداً ومبان سكنية في رفح بجنوب قطاع غزة أمس (أ.ب)
TT

إسرائيل تبحث عن «الأشخاص المناسبين» لإدارة غزة

فلسطينيون يعاينون الأضرار الناجمة عن قصف إسرائيلي طال مسجداً ومبان سكنية في رفح بجنوب قطاع غزة أمس (أ.ب)
فلسطينيون يعاينون الأضرار الناجمة عن قصف إسرائيلي طال مسجداً ومبان سكنية في رفح بجنوب قطاع غزة أمس (أ.ب)

كشفت مصادر سياسية في تل أبيب أن مندوبين عن قيادة الجيش والحكومة الإسرائيليتين اجتمعوا مؤخراً مع عدد من الشخصيات الفلسطينية المحلية في مدينة غزة، وبحثوا في إمكانية تشكيل قيادات محلية تحل محل حركة «حماس» في إدارة الشؤون المدنية بشكل عام وتوزيع المساعدات الإنسانية بشكل خاص، وأهمية البحث عن «الأشخاص المناسبين».

وقالت «القناة 12» الإسرائيلية إن الحكومة شرعت في وضع نموذج لحكم محلي في غزة، ضمن إعداد إسرائيل لـ«اليوم التالي» للحرب، وإن الجيش باشر عملية تنظيف حي الزيتون في مدينة غزة بغرض إطلاق نموذج يسمح لسكان القطاع بأن يديروا هذا الحي بعيداً عن «حماس».

وأضافت «القناة 12» أن «التحدي الإسرائيلي في هذه الخطة هو توفير الحماية للمشروع بحيث يتم منع (حماس) من التشويش على العملية»، وأوضحت أن الجيش شرع في «تنظيف» حي الزيتون بعملية تدمير وتجريف كامل للمباني، والتمهيد لإقامة حي كبير من الخيام. كما تركز إسرائيل في هذا النموذج على ضرورة تغيير منهاج التعليم بشكل جوهري في مدارس القطاع، خصوصاً للمضامين التي تحرض على كره إسرائيل واليهود.

ونقلت وكالة «رويترز» عن مسؤول إسرائيلي قوله إن «الجيوب الإنسانية» المزمعة ستطلق في المناطق التي تم إبعاد «حماس» منها في القطاع، لكن نجاحها في نهاية المطاف سيتوقف على تحقيق إسرائيل هدف تدمير «حماس» في القطاع.

من جانبها، قالت «حماس» إن الخطة الإسرائيلية ستستبعد أيضاً أي موظف مدرج على قوائم الرواتب لدى السلطة الفلسطينية، مما يجعل الخطة عبارة عن «إعادة احتلال إسرائيلي لغزة وهي محكوم عليها بالفشل».

ميدانياً، سوّت ضربات إسرائيلية وقصف كثيف على مدينة رفح مسجداً بالأرض ودمّرت منازل فيما وصفها السكان بأنها واحدة من أسوأ الليالي التي تمر بهم حتى الآن. وهدمت ضربة إسرائيلية مسجد الفاروق وسط مدينة رفح ليتحول أنقاضاً وركاماً، وتحطمت واجهات المباني المجاورة. وقالت السلطات إن الجيش الإسرائيلي قصف أربعة منازل جنوب رفح وثلاثة في وسط المدينة.


إسرائيل تقصف النبطية مجدداً وتلوّح بحرب ضد لبنان

مشاركات في تشييع طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات قتلت بغارة إسرائيلية في بلدة مجدل زون بجنوب لبنان (إ.ب.أ)
مشاركات في تشييع طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات قتلت بغارة إسرائيلية في بلدة مجدل زون بجنوب لبنان (إ.ب.أ)
TT

إسرائيل تقصف النبطية مجدداً وتلوّح بحرب ضد لبنان

مشاركات في تشييع طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات قتلت بغارة إسرائيلية في بلدة مجدل زون بجنوب لبنان (إ.ب.أ)
مشاركات في تشييع طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات قتلت بغارة إسرائيلية في بلدة مجدل زون بجنوب لبنان (إ.ب.أ)

قصف الجيش الإسرائيلي مجدداً مدينة النبطية بجنوب لبنان، حيث نفذت طائراته غارتين على منزل في بلدة كفر رمان الملاصقة للمدينة، أسفرتا عن مقتل شخصين بـ«حزب الله»، حسبما أفادت وسائل إعلام محلية، في مقابل تصعيد الحزب بوتيرة القصف وعمقه، وسط تلويح إسرائيلي بحرب على لبنان.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، خلال لقاء مع قوات عسكرية في جبل الشيخ: «لدينا غاية بسيطة في الشمال، وهي إعادة السكان. ومن أجل إعادة السكان علينا أن نعيد الشعور بالأمن، ومن أجل إعادة الشعور بالأمن علينا إعادة الأمن، وهذا سيتحقق، ولن نتوقف عن ذلك». وتابع: «سنحقق هذا الأمر بإحدى طريقتين؛ بالطريقة العسكرية، إذا اضطررنا؛ وبالطريقة السياسية، إذا أمكن. لكن في جميع الأحوال على (حزب الله) أن يدرك أننا سنعيد الأمن. وآمل أن يتم استيعاب هذه الرسالة هناك».

وكان «حزب الله» أعلن أن مقاتليه استهدفوا مبنى يتموضع فيه جنود ‏إسرائيليون في مستعمرة (كفار يوفال) «رداً على ‏الاعتداءات الإسرائيلية على القرى والمنازل المدنية».‏ كما أعلن استهداف مقرّ ‏قيادة اللواء الشرقي 769 في ثكنة كريات شمونة.

في هذا الوقت، حذرت مديرة «الأونروا» في لبنان دوروثي كلاوس من «خطر وشيك» على 38 ألف طالب فلسطيني في لبنان. وقالت لـ«الشرق الأوسط» إنه «في حال نفاد التمويل الذي يمكّن (الأونروا) من القيام بعملياتها، فإن ذلك ستكون له تداعيات جسيمة على مجتمع لاجئي فلسطين في المنطقة، بما في ذلك لبنان، حيث يعيش ما يقدر بنحو 80 في المائة منهم في حالة من الفقر، ونصفهم يعيش في 12 مخيماً مكتظاً يعانون فيها ظروفاً صعبة للغاية».

وقالت كلاوس إن «قرارات تعليق التمويل من دون الرجوع عنها ومن دون دخول جهات مانحة أخرى، ستعرض للخطر تعليم 38 ألف طفل من لاجئي فلسطين المسجلين في 62 مدرسة تابعة للوكالة في لبنان، بالإضافة إلى التعليم المهني والتقني لألفي طالب وطالبة، هذا بالإضافة إلى نحو 20 ألف لاجئ فلسطيني يزورون مراكزنا الصحية سنوياً للحصول على خدمات».


مقتل شخص وإصابة 15 بقصف إسرائيلي على سيارة في مخيم جنين

جنود إسرائيليون يُجرون صيانة لدبابة (أ.ف.ب)
جنود إسرائيليون يُجرون صيانة لدبابة (أ.ف.ب)
TT

مقتل شخص وإصابة 15 بقصف إسرائيلي على سيارة في مخيم جنين

جنود إسرائيليون يُجرون صيانة لدبابة (أ.ف.ب)
جنود إسرائيليون يُجرون صيانة لدبابة (أ.ف.ب)

قالت وزارة الصحة الفلسطينية، مساء اليوم الخميس، إن قصفاً إسرائيلياً استهدف سيارة في مخيم جنين بالضفة الغربية؛ ما أسفر عن مقتل شخص واحد.

وأضافت الوزارة على «تلغرام» أن 15 شخصاً آخرين أصيبوا؛ اثنان منهم في حالة حرجة.

واقتحمت قوات الجيش الإسرائيلي مدينة جنين ومخيمها مراراً خلال الأيام الماضية؛ ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة.