رئيستا وزراء نيوزيلندا وفنلندا تحرجان صحافياً بسبب سؤال عن سنهما

رئيستا وزراء نيوزيلندا وفنلندا تحرجان صحافياً بسبب سؤال عن سنهما

الخميس - 7 جمادى الأولى 1444 هـ - 01 ديسمبر 2022 مـ
رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن ونظيرتها الفنلندية سانا مارين (أ.ف.ب)

أحرجت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن ونظيرتها الفنلندية، سانا مارين، مراسلاً صحافياً وجه سؤالاً إليهما تحدث خلاله عن سنهما، وفقاً لما ذكرته شبكة «سي إن إن» الأميركية.

وتعتبر أرديرن ومارين من أصغر رؤساء الحكومات، كما أنهما من بين نسبة صغيرة من القيادات النسائية في العالم.

وتوجهت مارين إلى نيوزلندا أمس (الأربعاء)، في أول زيارة يقوم بها رئيس وزراء فنلندي للبلاد، الأمر الذي دفع أحد الصحافيين إلى توجيه سؤال لرئيستي الوزراء قال فيه: «سيتساءل الكثير من الناس عما إذا كنتما التقيتما لمجرد أنكما متقاربتان في العمر، ولديكما الكثير من الأشياء المشتركة. فما ردكما على ذلك؟»

وقاطعت أرديرن (42 عاماً) الصحافي سريعاً قائلة: «أتساءل عما إذا كان أي شخص قد سأل الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما ورئيس وزراء نيوزيلندا السابق جون كي إذا كانا قد التقيا في السابق لأنهما كانا من نفس العمر؟».
https://www.youtube.com/watch?v=yz9rg9m5dvU

ومن جهتها، أكدت مارين (37 عاماً)، التي زارت نيوزيلندا بصحبة وفد تجاري فنلندي، على العلاقات التجارية المتنامية بين البلدين.

وقالت رداً على الصحافي: «نجتمع معاً ببساطة بصفتنا رئيستي وزراء»، مشيرة إلى أن وظيفتهما هي تعزيز الفرص الاقتصادية لبلادهما «بغض النظر عن أي اعتبارات أخرى».


نيوزيلندا منوعات

اختيارات المحرر

فيديو