قمة «أبيك»: معظم القادة يدينون الحرب في أوكرانيا

قمة «أبيك»: معظم القادة يدينون الحرب في أوكرانيا

السبت - 24 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 19 نوفمبر 2022 مـ
رئيس الوزراء الياباني كيشيدا فوميو ونائب رئيس الولايات المتحدة كامالا هاريس خلال اجتماع أبيك 2022 في بانكوك (د.ب.أ)

أكد قادة دول منتدى آسيا والمحيط الهادئ (أبيك) في بيانهم الختامي اليوم (السبت) أن «معظمهم» يدينون هذه الحرب، مضيفين بذلك صوتهم إلى الضغط الدولي على روسيا بعد غزوها لأوكرانيا.

وبعد يوم ونصف اليوم من المحادثات في بانكوك، اتفق الأعضاء الـ21 في المنتدى على بيان مشترك ينتقد النزاع والاضطراب الاقتصادي العالمي الناجم عن الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال قادة الدول الـ21 الأعضاء في المنتدى وبينها روسيا والصين إن «معظم الأعضاء دانوا بشدة الحرب في أوكرانيا وشددوا على أنها تسبب معاناة إنسانية هائلة وتؤدي إلى تفاقم نقاط الضعف الحالية في الاقتصاد العالمي».

ووافقت على النص كل الدول بما فيها روسيا والصين التي امتنعت عن إدانة غزو أوكرانيا. وقال البيان إنه «كانت هناك وجهات نظر أخرى وتقييمات مختلفة للوضع والعقوبات» مكررا بذلك وبحرفيته موقفا صدر في ختام قمة مجموعة العشرين في بالي بإندونيسيا قبل أيام.

وعبرت دول «أبيك» في بيانها عن أسفها لتأثير النزاع الأوكراني على النمو الاقتصادي والتضخم وسلاسل التوريد والطاقة والأمن الغذائي.

وانتهزت الولايات المتحدة وحلفاؤها فرصة قمة مجموعة العشرين لتوسيع التحالف ضد الغزو الروسي.

وفي مواجهة الصعوبات على الأرض في أوكرانيا، رفض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حضور قمتي مجموعة العشرين وأبيك وأرسل وزير خارجيته إلى بالي ونائب رئيس الوزراء إلى بانكوك.


تايلاند آسيا

اختيارات المحرر

فيديو