بريطانيا تفتح باب استكشافات النفط والغاز

خشية «العتمة» خلال فصل الشتاء

يمكن أن يطبق قطع الكهرباء 3 ساعات متتالية في بريطانيا (رويترز)
يمكن أن يطبق قطع الكهرباء 3 ساعات متتالية في بريطانيا (رويترز)
TT

بريطانيا تفتح باب استكشافات النفط والغاز

يمكن أن يطبق قطع الكهرباء 3 ساعات متتالية في بريطانيا (رويترز)
يمكن أن يطبق قطع الكهرباء 3 ساعات متتالية في بريطانيا (رويترز)

فتحت الحكومة البريطانية الأبواب بقوة للاستكشاف النفطي والغازي، في ظل خشية من «عتمة» قد تعم أجزاء من البلاد نتيجة انقطاع الطاقة الكهربائية لساعات خلال فصل الشتاء.
وفي محاولة لتخفيف أزمة طاقة واسعة النطاق، أطلقت حكومة ليز تراس جولة تراخيص جديدة للشركات من أجل التنقيب عن النفط والغاز في بحر الشمال، حيث قدّمت لندن نحو 900 موقع للاستكشاف، ما يمكن أن يسفر عن منح ما يصل إلى 100 ترخيص.
وبينما تقول الحكومة إن الأزمة الأوكرانية وما أسفرت عنه من نقص في إمدادات الطاقة، هي ما يدفعها لأن تكثّف من استخراج الوقود محلياً، يرى نشطاء المناخ أن الخطوة تقوّض من جهود مواجهة الاحترار.
وفي مقابل الانتقادات، وعلى الرغم من خطر انقطاع التيار الكهربائي هذا الشتاء، يستبعد مسؤولون حكوميون في الوقت الحالي إطلاق حملة إعلامية عامة حول توفير الطاقة، كما تفعل دول أوروبية عدة في مواجهة النقص في إمدادات الغاز نتيجة الحرب في أوكرانيا. وكانت الحملة ستقترح على البريطانيين خفض درجة حرارة الغلايات أو المشعات (وسائل التدفئة) في الغرف الفارغة أو المساكن في حالة الغياب عنها مع احتمال خفض الفواتير.
وكان لتقرير صدر الخميس عن «ناشيونال غريد»، المؤسسة المشغلة لشبكة الكهرباء البريطانية، وقع القنبلة بعد تحذير من انقطاع التيار الكهربائي لثلاث ساعات متتالية في إطار «أسوأ سيناريو» ينجم عن توقف واردات الغاز من أوروبا وفي ظل إنتاج محلي غير كاف من مصادر توليد الطاقة.
... المزيد


مقالات ذات صلة

شرطة لندن تقبض على «مسلّح» أمام قصر باكنغهام

العالم شرطة لندن تقبض على «مسلّح» أمام قصر باكنغهام

شرطة لندن تقبض على «مسلّح» أمام قصر باكنغهام

أعلنت شرطة لندن، الثلاثاء، توقيف رجل «يشتبه بأنه مسلّح» اقترب من سياج قصر باكينغهام وألقى أغراضا يعتقد أنها خراطيش سلاح ناري إلى داخل حديقة القصر.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق شاشة لتوفير خصوصية خلال اللحظة الأهم في تتويج الملك تشارلز

شاشة لتوفير خصوصية خلال اللحظة الأهم في تتويج الملك تشارلز

قال قصر بكنغهام وصناع شاشة جديدة من المقرر استخدامها خلال مراسم تتويج الملك تشارلز الأسبوع المقبل إن الشاشة ستوفر «خصوصية مطلقة» للجزء الأكثر أهمية من المراسم، مما يضمن أن عيون العالم لن ترى الملك وهو يجري مسحه بزيت. فالشاشة ثلاثية الجوانب ستكون ساترا لتشارلز أثناء عملية المسح بالزيت المجلوب من القدس على يديه وصدره ورأسه قبل وقت قصير من تتويجه في كنيسة وستمنستر بلندن في السادس من مايو (أيار) المقبل. وقال قصر بكنغهام إن هذه اللحظة تاريخيا كان ينظر إليها على أنها «لحظة بين الملك والله» مع وجود حاجز لحماية قدسيته.

«الشرق الأوسط» (لندن)
العالم استقالة رئيس هيئة «بي بي سي» على خلفية ترتيب قرض لجونسون

استقالة رئيس هيئة «بي بي سي» على خلفية ترتيب قرض لجونسون

قدّم رئيس هيئة «بي بي سي» ريتشارد شارب، أمس الجمعة، استقالته بعد تحقيق وجد أنه انتهك القواعد لعدم الإفصاح عن دوره في ترتيب قرض لرئيس الوزراء آنذاك بوريس جونسون. وقال شارب، «أشعر أن هذا الأمر قد يصرف التركيز عن العمل الجيد الذي تقدّمه المؤسسة إذا بقيت في المنصب حتى نهاية فترة ولايتي». تأتي استقالة شارب في وقت يتزايد التدقيق السياسي في أوضاع «بي بي سي».

«الشرق الأوسط» (لندن)
الاقتصاد كبير الاقتصاديين في «بنك إنجلترا»: على البريطانيين القبول بصعوباتهم المالية

كبير الاقتصاديين في «بنك إنجلترا»: على البريطانيين القبول بصعوباتهم المالية

أكد كبير الاقتصاديين في «بنك إنجلترا»، اليوم (الثلاثاء)، أنه يتعين على البريطانيين القبول بتراجع قدرتهم الشرائية في مواجهة أزمة تكاليف المعيشة التاريخية من أجل عدم تغذية التضخم. وقال هيو بيل، في «بودكاست»، إنه مع أن التضخم نجم عن الصدمات خارج المملكة المتحدة من وباء «كوفيد19» والحرب في أوكرانيا، فإن «ما يعززه أيضاً جهود يبذلها البريطانيون للحفاظ على مستوى معيشتهم، فيما تزيد الشركات أسعارها ويطالب الموظفون بزيادات في الرواتب». ووفق بيل؛ فإنه «بطريقة ما في المملكة المتحدة، يجب أن يقبل الناس بأن وضعهم ساء، والكف عن محاولة الحفاظ على قدرتهم الشرائية الحقيقية».

«الشرق الأوسط» (لندن)
«التنمر» يطيح نائب رئيس الوزراء البريطاني

«التنمر» يطيح نائب رئيس الوزراء البريطاني

قدّم نائب رئيس الوزراء البريطاني، دومينيك راب، استقالته، أمس، بعدما خلص تحقيق مستقلّ إلى أنّه تنمّر على موظفين حكوميين. وفي نكسة جديدة لرئيس الوزراء ريشي سوناك، خلص تحقيق مستقلّ إلى أنّ راب، الذي يشغل منصب وزير العدل أيضاً، تصرّف بطريقة ترقى إلى المضايقة المعنوية خلال تولّيه مناصب وزارية سابقة. ورغم نفيه المستمر لهذه الاتهامات، كتب راب في رسالة الاستقالة الموجّهة إلى سوناك: «لقد طلبتُ هذا التحقيق، وتعهدتُ الاستقالة إذا ثبتت وقائع التنمّر أياً تكن»، مؤكّداً: «أعتقد أنه من المهم احترام كلمتي». وقبِل سوناك هذه الاستقالة، معرباً في رسالة وجهها إلى وزيره السابق عن «حزنه الشديد»، ومشيداً بسنوات خدمة

«الشرق الأوسط» (لندن)

مدربة سيدات إنجلترا سعيدة بالتأهل لـ«يورو 2025»

ويغمان خلال تدريبات إنجلترا (أ.ف.ب)
ويغمان خلال تدريبات إنجلترا (أ.ف.ب)
TT

مدربة سيدات إنجلترا سعيدة بالتأهل لـ«يورو 2025»

ويغمان خلال تدريبات إنجلترا (أ.ف.ب)
ويغمان خلال تدريبات إنجلترا (أ.ف.ب)

أعربت سارينا ويغمان، مدربة المنتخب الإنجليزي لكرة القدم للسيدات، عن ارتياحها بعدما ضمن الفريق التأهل لنهائيات بطولة أمم أوروبا «يورو 2025».

وذكرت «وكالة الأنباء البريطانية» (بي إيه ميديا) أن التعادل السلبي في المباراة أمام المنتخب السويدي كان كافياً كي يضمن المنتخب الإنجليزي التأهل المباشر للبطولة التي تقام في سويسرا.

وأنهى المنتخب الإنجليزي، حامل اللقب، التصفيات في المركز الثاني بالمجموعة الثالثة للمستوى الأول، واستحق الفريق نقطة صعبة ليتفادى سيناريو اللعب في الأدوار الفاصلة.

وأعربت سارينا ويغمان في حديث لشبكة «آي تي في» عن سعادتها و«شعورها بارتياح شديد لأنها كانت مباراة صعبة، ومرة أخرى كانت هناك مرحلتان مختلفتان».

سارينا ويغمان (رويترز)

وأضافت: «أعتقد أننا فرضنا سيطرتنا في الشوط الأول، باستثناء الجزء الأخير. عندما تلعب بشكل جيد للغاية، ونحن نسيطر على مجريات اللقاء، يجب علينا أن نصنع مزيداً من الفرص لتسجيل الأهداف».

وأردفت: «في الشوط الثاني لم نتمكن من الحفاظ على مستوانا، وهذا ما كنا نريد فعله».

وأكدت: «الآن لدينا عام للاستعداد لـ(يورو 2025)، ما نريد أن نحسنه هو الحفاظ على مستوانا».

وأكملت: «ولكن الحفاظ على التعادل السلبي، والتأهل من هذه المجموعة، التي تعد صعبة للغاية يجعلني أشهر بالارتياح».