حظر الإجهاض يشعل الصراع السياسي في أميركا

حظر الإجهاض يشعل الصراع السياسي في أميركا

ردود فعل دولية غاضبة حيال قرار المحكمة العليا
الأحد - 26 ذو القعدة 1443 هـ - 26 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15916]
احتجاج ضد قرار المحكمة العليا حظر الإجهاض في بورتلاند أوريغون أول من أمس (أ.ف.ب)

يتوقع أن يتحول قرار المحكمة الأميركية العليا حظر الإجهاض، الذي وضع الولايات المتحدة بين 3 دول فقط في العالم تفرض قيوداً على الإجهاض، إلى قضية من أكثر القضايا سخونة في الانتخابات النصفية التي ستجرى في الخريف المقبل، وسط استعدادات سياسية من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، لاستغلالها كل لمصلحته.

الرئيس الأميركي جو بايدن، وصف قرار المحكمة التي يهيمن عليها المحافظون بأنه «خطأ مأساوي» نابع من «آيديولوجيا متطرفة»، داعياً الأميركيين إلى الدفاع عن الحق في الإجهاض خلال انتخابات الخريف المقبل. موقف بايدن لم يكن وحيداً، حيث عمد العديد من الوزراء في إدارته إلى الإعلان عن مواقف رافضة لقرار المحكمة، وخصوصاً من وزيري الخارجية والدفاع.

وأدان العديد من زعماء العالم حكم المحكمة العليا الأميركية. وغرد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على «تويتر» قائلاً إن «الإجهاض حق أساسي لجميع النساء. أعبر عن تضامني مع النساء اللواتي طعنت المحكمة العليا الأميركية في حرياتهن».

بدوره ، رأى رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو القرار «مروعاً»، وقال: «لا ينبغي على أي حكومة أو سياسي أو رجل أن يخبر المرأة بما يمكنها فعله وما لا تستطيع فعله بجسدها». وكتبت رئيسة الوزراء الاسكوتلندية ، نيكولا ستورجن، على «تويتر»: «أحد الأيام الأكثر ظلمة بالنسبة لحقوق المرأة في حياتي».

وقالت أكثر من 100 منظمة رعاية صحية عالمية، في بيان، إن الولايات المتحدة «لا تتماشى مع التزام المجتمع الدولي بالنهوض بحقوق الإنسان».
... المزيد


أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

فيديو