مصر تعتبر المعدلات الشهرية لأمطار منابع النيل «مُبشرة»

مصر تعتبر المعدلات الشهرية لأمطار منابع النيل «مُبشرة»

وسط ترقب للملء الثالث لسد النهضة الإثيوبي
الاثنين - 20 ذو القعدة 1443 هـ - 20 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15910]
وزير الري المصري محمد عبد العاطي خلال اجتماع لجنة إيراد النيل أمس (الحكومة المصرية)

وسط ترقب للملء الثالث لـ«سد النهضة الإثيوبي»، اعتبر وزير الموارد المائية والري المصري، محمد عبد العاطي، أن «معدلات سقوط الأمطار خلال شهر يونيو (حزيران) الجاري مبشرة». وتعتزم أديس أبابا بدء المرحلة الثالثة من ملء خزان السد، خلال موسم الأمطار السنوي الذي يبدأ خلال أسابيع، في خطوة يتوقع أن تثير المزيد من التوترات مع دولتي مصب النيل (مصر والسودان). وخلال اجتماع «اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد نهر النيل» برئاسة وزير الموارد المائية والري المصري، أمس، «تابع الحالة الهيدرولوجية للنهر، والسيناريوهات المختلفة للفيضان المقبل، وموقف إيراد نهر النيل للعام المائي الحالي، وآليات إدارة فترة أقصى الاحتياجات الحالية بأعلى درجة من الكفاءة لتلبية الاحتياجات المائية للموسم الزراعي الحالي ولكافة الاستخدامات الأخرى وتقليل شكاوى المياه»، بحسب بيان مصري».
ومنذ عام 2011 تبني إثيوبيا سدها العملاق على «النيل الأزرق» (الرافد الرئيسي لنهر النيل)، بهدف توليد الكهرباء، واكتملت «88 في المائة من أعمال البناء الخاصة بالسد بالفعل، فيما تتطلع إثيوبيا لاستكمال بنائه نهاية العام المقبل 2023»، وفق إفادات مسؤولين إثيوبيين». وتم خلال الاجتماع المصري، استعراض «موقف تطهيرات الترع والمصارف وجاهزية محطات الرفع بمختلف المحافظات، لضمان قدرة شبكة المجاري المائية على تلبية احتياجات الموسم الزراعي الحالي، وتوفير الاحتياجات المائية لكافة المنتفعين». واستعرض الوزير «الموقف المائي الحالي بمختلف المحافظات، وموقف سير العمل بكافة إدارات الري والصرف والميكانيكا، موجهاً بالاستمرار في رفع درجة الاستعداد بين جميع أجهزة الوزارة خلال فترة أقصى الاحتياجات، والاستمرار في تفعيل غرف الطوارئ بكافة المحافظات لتحقيق المتابعة المستمرة لمناسيب المياه وحالة الترع والمصارف، وجاهزية قطاعات وجسور المجاري المائية وجميع المحطات وخطوط التغذية الكهربائية المغذية لها ووحدات الطوارئ النقالي، للحفاظ على المناسيب الآمنة بالترع والمصارف ولمواجهة أي ازدحامات في المجاري المائية، ولتلبية كافة الاحتياجات المائية للموسم الزراعي الحالي». وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، استبق الإجراء الإثيوبي بملء خزان «سد النهضة» على نهر النيل، محذراً من «الاقتراب» من حصة مصر المائية، مشيراً إلى اتباع بلاده نهجاً «دبلوماسياً» في التعامل مع النزاع. وقال السيسي، قبل أيام إن «أحداً لا يستطيع أن يقترب من حصة مصر في مياه نهر النيل».


مصر أخبار مصر سد النهضة

اختيارات المحرر

فيديو