بلينكن يعزّي هاتفياً عائلة شيرين أبو عاقلة

بلينكن يعزّي هاتفياً عائلة شيرين أبو عاقلة

طالب بـ«تحقيق ذي مصداقية» في مقتل الصحافية الفلسطينية
الاثنين - 15 شوال 1443 هـ - 16 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15875]
متظاهرون في لندن مقابل مقر رئيس الوزراء احتجاجاً على مقتل شيرين أبو عاقلة (رويترز)

دعا وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أمس الأحد إلى «تحقيق ذي مصداقية» حول ظروف مقتل الصحافية الفلسطينية الأميركية شيرين أبو عاقلة بعدما أكد دعم الولايات المتحدة لعائلتها. وأعلن بلينكن أنه تحدث إلى شقيق شيرين أبو عاقلة خلال توجهه السبت إلى برلين، حيث شارك في اجتماع لوزراء خارجية حلف شمال الأطلسي.

وصرح بلينكن للصحافيين في برلين: «أتيحت لي فرصة تقديم تعازيّ الصادقة واحترامنا العميق للعمل الذي قامت به كصحافية طوال أعوام عدة». وأضاف أنه ناقش «ضرورة إجراء تحقيق فوري وذي مصداقية حول ملابسات وفاتها»، واصفاً إياها بأنها «محترمة جداً في العالم أجمع». وأكد بلينكن دعم الدبلوماسيين الأميركيين في القدس لعائلة الصحافية، وفق ما قال مسؤول في الخارجية الأميركية في وقت سابق.

وقتلت شيرين أبو عاقلة في جنين بالضفة الغربية المحتلة لدى تغطيتها عملية عسكرية إسرائيلية. وخلال تشييعها الجمعة، كاد نعشها يسقط أرضاً عندما انهالت عناصر الشرطة الإسرائيلية على حامليه بالضرب بالهراوات، قبل أن يتم تقويمه ورفعه في اللحظة الأخيرة، وفق مشاهد نقلتها المحطات التلفزيونية المحلية.

وأعرب بلينكن عن «الانزعاج العميق» للولايات المتحدة من تدخل الشرطة الإسرائيلية في جنازة الصحافية، ودعا إلى تحقيق شفاف في مقتلها.

إلى ذلك أكد مسؤول كبير في الجيش الإسرائيلي أن هناك احتمالاً بأن يكون جندي من صفوفه أطلق الرصاص من بندقية ذات منظار تلسكوب باتجاه الصحافية، مضيفاً أن ذلك تم عن بعد 190 متراً وليس بقصد القتل.

ومع أن هذا التصريح لا يشكل اعترافاً صريحاً إلا أنه يقترب كثيراً من الاعتراف.
... المزيد


أميركا النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

فيديو