المعارضة السورية تتحدث عن استخدام «الكيماوي» في ريفش اللاذقية

المعارضة السورية تتحدث عن استخدام «الكيماوي» في ريفش اللاذقية

الاثنين - 15 شهر رمضان 1440 هـ - 20 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14783]
دمشق: «الشرق الأوسط»
اتهمت فصائل المعارضة السورية، أمس الأحد قوات النظام السوري بقصف منطقة كبينة في ريف اللاذقية الشمالي بسلاح كيماوي.
وقال قائد عسكري في الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر لوكالة الأنباء الألمانية: «خلال 48 ساعة الماضية قصفت القوات محور كبينة بريف اللاذقية، بأكثر من 500 قذيفة صاروخية ومدفعية وبراميل متفجرة ولم تستطع التقدم، وقامت اليوم بقصف المنطقة بغاز الكلور». وأضاف القائد العسكري: «بعد القصف بغاز الكلور بنحو ساعة بدأت القوات ومقاتلون من حزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني عملية اقتحام لمحور كبينة الاستراتيجي».
وأشار إلى أن محاور تقدم قوات النظام تشهد أعنف المعارك حالياً، حيث أطلقت عشرات الصواريخ، لافتاً إلى تدمير 3 سيارات ومقتل وجرح أكثر من 20 عنصراً من القوات الحكومية والإيرانية. وأكد القائد، أن قوات النظام فشلت أكثر من 10 مرات في التقدم والسيطرة على منطقة كبينة التي تعتبر منطقة استراتيجية مهمة تمكنها من رصد ناري للمنطقة الممتدة من جسر الشغور في ريف إدلب وصولاً إلى سهل الغاب في ريف حماة. من جانبه، أشار الناطق باسم الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش السوري الحر النقيب ناجي مصطفى إلى مقتل 9 عناصر من القوات النظام جراء تدمير سيارة عسكرية بصاروخ كورنيت على جبهة الحويز، إضافة إلى تدمير دبابة ومقتل طاقمها. وفي محافظة حماة، قالت القوات النظام إن «فصائل المعارضة أطلقت 12 قذيفة صاروخية وهاون على المناطق الآمنة في محور الحماميات بريف حماة الشمالي.
سوريا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة