السفير البريطاني: الجيش يبقى المدافع الشرعي والوحيد عن لبنان

السفير البريطاني: الجيش يبقى المدافع الشرعي والوحيد عن لبنان

الجمعة - 15 رجب 1440 هـ - 22 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14724]
قائد الجيش العماد جوزيف عون محاطاً بسفيري واشنطن ولندن (الوكالة الوطنية للإعلام)
بيروت: «الشرق الأوسط»
أكد السفير البريطاني في لبنان كريس رامبلنغ، أن الجيش اللبناني يبقى المدافع الشرعي والوحيد عن لبنان، مثنياً على إنجازاته في ضبط وتأمين الحدود السورية - اللبنانية.
وجاء كلام رامبلنغ خلال لقائه والسفيرة الأميركية إليزابيث ريتشارد، قائد الجيش العماد جوزيف عون، لمناقشة مشروع حماية الحدود البرية، في إطار لجنة الإشراف العليا على برنامج المساعدات لحماية هذه الحدود.
وقال السفير البريطاني بعد اللقاء: «كان من دواعي سروري أن ألتقي قائد الجيش اللبناني مع السفيرة الأميركية لمناقشة التقدم الحاصل في مشروع حماية الحدود البرية. أصبح المشروع الآن في سنته الثامنة، وللجيش اللبناني كل الحق أن يفتخر بإنجازاته في ضبط وتأمين الحدود السورية - اللبنانية. وبسبب هذا التقدم تمكنّا من تعديل نصائح السفر البريطانية للبنان في ديسمبر (كانون الأول) الماضي لتشمل مناطق جديدة». وأضاف: «أكدت مجدداً لقائد الجيش دعم المملكة المتحدة الثابت للبنان من خلال المشاريع الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية والإنسانية المستمرة، بالإضافة إلى تقديم المزيد من الدعم للجيش اللبناني وباقي الأجهزة الأمنية. ويبقى الجيش اللبناني المدافع الشرعي والوحيد عن لبنان». وشدد السفير البريطاني على «البقاء شركاء فخورين للجيش اللبناني، ونتطلع إلى تعزيز علاقاتنا العسكرية والأمنية بشكل أكبر».
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة