وزيرة الطاقة: خطة الكهرباء تهدف إلى خفض العجز وتحسين الخدمات

وزيرة الطاقة: خطة الكهرباء تهدف إلى خفض العجز وتحسين الخدمات

الجمعة - 16 رجب 1440 هـ - 22 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14724]
بيروت: «الشرق الأوسط»
أعلنت وزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني أن لخطة الكهرباء التي قدّمتها أمس إلى الحكومة هدفين أساسين، هما تخفيف العجز المالي لمؤسسة كهرباء لبنان وتحسين الخدمات الكهربائية عبر دمج الحلول المؤقتة والحلول الدائمة، معلنة في الوقت عينه أنه سيتم زيادة التعرفة «كي لا يضطر المواطن اللبناني أن يدفع فاتورتين».
وفي مؤتمر صحافي عقدته بعد جلسة الحكومة شرحت البستاني أبرز بنود خطّتها، مؤكدة أنه «إذا لم نبدأ بتنفيذ الخطة بعد أسبوع من اليوم فستتكلّف الدولة اللبنانية خسارة أكثر من 150 مليون دولار شهريا».
وقالت: «كي يأخذ هذا النقاش حقه اتجهنا صوب لجنة وزارية لنناقش الخطة»، وشكرت رئيس الجمهورية ميشال عون على «حزمه وإصراره على الفعالية وسرعة النقاش، عبر إعطائه أسبوعاً واحداً كي تقدم اللجنة تقريرها إلى مجلس الوزراء».
ولفتت إلى أن «خفض إجمالي الهدر يأتي من خلال خفض الهدر الفني وغير الفني ونزع التعديات في كل المناطق والجباية من المؤسسات والإدارات الرسمية والمخيمات الفلسطينية وسنعمل على الاستحصال على متأخرات الجباية، مما يؤمّن دخلاً إضافياً لأكثر من 3 مليارات ليرة لبنانية».
وقالت: «سنعمل في شكل سريع على حلول مؤقتة بقدرة 1450 ميغاوات من أجل التوصل للاستغناء عن المولدات الخاصة، وسيتم الاستغناء عنها لاحقاً. وسيتم العمل على إنشاء معامل دائمة بقدرة 3100 ميغاوات تكون في المرحلة الأولى في الزهراني وسلعاتا والحريشة، وفي المرحلة الثانية سنستبدل بمعاملنا القديمة في الذوق والجية وصور معامل جديدة صديقة للبيئة».
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة