إستشارات

إستشارات

الجمعة - 11 شهر رمضان 1439 هـ - 25 مايو 2018 مـ رقم العدد [ 14423]
د. حسن محمد صندقجي
- ضعف القلب
كيف أتعامل مع ضعف القلب لدي؟
أحمد - الرياض.
هذا ملخص أسئلتك. وصحيح أن الحالات المتقدمة من ضعف القلب لا يُمكن إزالة الضعف فيها بشكل تام وفق ما هو متوفر طبياً في العالم، ولكن هناك كثير مما يُمكن فعله للتعامل العلاجي مع هذه الحالة بما يُخفف كثيرا من مستوى المعاناة منها.
ومن جانبك بصفتك مريضاً، فإن دورك يتضمن 4 خطوات: الأولى والأهم لها علاقة بفهم الحالة التي لديك من الطبيب الذي يقوم بمعالجتك. وهذا الفهم يتضمن التواصل المستمر مع الطبيب المعالج لمعرفة سبب الضعف في القلب، ومعرفة المضاعفات المحتملة، ومعرفة أعراض حصول انتكاسات صحية بسبب الضعف القلبي وكيفية التصرف حال الشعور بأي منها، ومعرفة الأدوية التي يتعين عليك تناولها، ومعرفة شيء عن كيفية عملها والمطلوب منها تحقيقه وآثارها الجانبية المحتملة، وأيضاً معرفة الخيارات العلاجية الأخرى كزراعة الأجهزة التي تضبط نبضات القلب وغيرها من الوسائل العلاجية المتقدمة لحالات ضعف القلب.
والخطوة الثانية لها علاقة بمراقبتك حالتك الصحية والتواصل الجيد مع الطبيب المتابع لحالتك في هذا الشأن، أي إحاطته علماً وإخباره بأي أعراض تشكو منها ومعرفة مدى علاقتها بحالتك المرضية وكيفية التعامل العلاجي معها.
أما الخطوة الثالثة فلها علاقة بالعناية الصحية بنفسك، أي الحرص على تناول الأدوية التي يصفها لك الطبيب، وإجراء الفحوصات التي يطلبها، والحضور للمتابعة في العيادة.
وأخيرا، فإن الخطوة الرابعة لها علاقة بسلوكياتك في عيش الحياة اليومية، وهو ما يتضمن الاهتمام بالكمية المتناولة من الصوديوم، الذي يوجد في ملح الطعام والأطعمة المالحة وأنواع من الأطعمة الأخرى غير مالحة الطعم. وكذلك الاهتمام بتحديد كمية السوائل المتناولة، سواء الماء وغيره، والاهتمام بالتغذية الجيدة المحتوية على الخضراوات والفواكه الطازجة والبقول والحبوب وغيرها لأن الجسم والقلب بحاجة إلى معادن وفيتامينات وعناصر غذائية صحية متنوعة، والحرص على ممارسة النشاط البدني المعتدل دون إجهاد للجسم بما فوق طاقته وقدرته، والحرص على أخذ قسط كاف من النوم الليلي، والابتعاد عن التوتر النفسي ومسبباته.
طريقة قياس ضغط الدم

- كيف تتم عملية قياس ضغط الدم؟
سهيلة - جدة.
هذا ملخص أسئلتك. ولاحظي أن القياس بطريقة صحيحة لضغط الدم هو أساس صحة تشخيص الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم، وأساس كذلك في متابعة معالجته بطريقة مفيدة. والكيفية السليمة لقياس ضغط الدم تتطلب التالي:
< يجب أن يرتاح الإنسان على الكرسي ما بين 5 و10 دقائق، وصولاً إلى راحته التامة قبل قياس ضغط الدم له، لأن المشي والحركة البدنية يرفعان من ضغط الدم، ثم بعد الراحة البدنية يعود ضغط الدم إلى مقداره المعتاد لدى الشخص، سواء كان طبيعياً أو مرتفعاً. ولاحظي أيضاً أن قياس ضغط الدم للشخص الذي مثانته مليئة بالبول، ويرغب في التبول، يُؤدي إلى ارتفاع قراءة قياس ضغط الدم بمقدار قد يصل إلى نحو 15 مليمترا زئبقيا.
< يتم قياس ضغط الدم للشخص حال جلوسه على الكرسي وليس حال استلقائه أو جلوسه على سرير الفحص.
< تكون جلسة الإنسان بوضع باطن القدمين على الأرض بشكل كامل، أي ليس فقط رؤوس أصابع قدميه أو أن يضع المرء ساقه الواحدة فوق الأخرى. وأن يضع بشكل مريح مرفقه وساعده في الجهة المراد قياس الضغط منها على المسندة الجانبية للكرسي أو الكنبة، أو فوق طاولة جانبية. والسبب هو تحاشي وجود أي شد عضلي في عضلات الأطراف السفلية أو العلوية، وهو ما يؤدي إلى ارتفاع الضغط بمقدار قد يصل إلى 20 مليمترا زئبقيا في بعض الأحوال كما تشير المصادر الطبية، وبالتالي يؤثر على مقدار ضغط الدم الذي يتم قياسه. وتفصيلاً، فإن وضع ساق على ساق أثناء قياس ضغط الدم يرفع مقدار قياسه بنحو 8 مليمترات زئبقية، وكذلك ترتفع قراءة قياس ضغط الدم بمقدار قد يصل إلى 8 مليمترات زئبقية حال عدم وضع باطن القدمين براحة على سطح الأرض. أما عدم وضع المرفق والساعد براحة على سطح جانبي فقد يرفع مقدار القراءة نحو 10 مليمترات زئبقية.
< أن يجلس المرء بهدوء وصمت، لأن كلام الشخص أثناء قياس ضغط الدم له يرفع من مقدار قراءة قياس ضغط الدم بمقدار قد يصل إلى 10 مليمترات زئبقية.
< أن يتم لف سوار جهاز قياس ضغط الدم على جلد العضد مباشرة، لأن لفه على طبقات من الملابس قد يرفع من مقدار قراءة قياس ضغط الدم بنحو 15 مليمترا زئبقيا، وأن يكون مستوى العضد حيث سيتم لف السوار حوله، في مستوى القلب. وأن يغطي سوار جهاز قياس الضغط 80 في المائة من طول العضد، لأن السوار الصغير يُعطي قراءة أعلى مما هو عليه ضغط الدم لدى الشخص. ويجب أن يتم لفه ليثبت حول العضد دون الشدة بقوة.
< أن يتم قياس الضغط بعد نصف ساعة على الأقل من تناول الكافيين كالذي في القهوة والشاي، أو ممارسة الرياضة، أو تدخين التبغ.
< أن يتم قياس الضغط مرتين في الجلسة الواحدة ويعتمد المعدل كمقدار ضغط الدم.
ولذا لاحظي أن ثمة عدة عوامل قد تعطي قراءات غير صحيحة لواقع مقدار ضغط الدم لدى الشخص، وبالتالي قد تُؤثر في تشخيص الإصابة بمرض ارتفاع ضغط الدم ودقة متابعة معالجته.

- استشاري باطنية وقلب مركز الأمير سلطان للقلب في الرياض

الرجاء إرسال الأسئلة إلى العنوان الإلكتروني الجديد:
[email protected]
السعودية الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة