جينيفر أنيستون وجاستين ثيرو يعلنان انفصالهما

جينيفر أنيستون وجاستين ثيرو يعلنان انفصالهما

تكهنات بعودتها إلى زوجها الأول براد بيت
الجمعة - 1 جمادى الآخرة 1439 هـ - 16 فبراير 2018 مـ
تزوجت أنيستون (49 عاماً) بثيرو الذي يصغرها بثلاثة أعوام في أغسطس 2015. (رويترز)
لوس أنجليس: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت النجمة الأميركية جينيفر أنيستون وزوجها جاستن ثيرو يوم أمس (الخميس)، انفصالهما بعد أقل من ثلاثة أعوام من زواجهما، وهو الأمر الذي أثار تكهنات بأن بطلة مسلسل «فريندز» السابقة ربما تعود إلى زوجها الأول الممثل براد بيت.

وقال الزوجان في بيان مشترك: «لقد قررنا إعلان انفصالنا.. القرار مشترك واتُخذ بحب نهاية العام الماضي».

وتزوجت أنيستون (49 عاماً) و ثيرو الذي يصغرها بثلاثة أعوام في أغسطس (آب) 2015.

وقالا في البيان الذي لم يشر إلى أسباب الانفصال، «نحن صديقان حميمان قررنا الانفصال كزوجين لكننا نتطلع للاحتفاظ بصداقتنا.. كنا نتمنى إتمام الأمر سراً، لكن في ظل صناعة النميمة لا يمكن مقاومة الفرصة للتكهن والتأليف، لذا قررنا توصيل الحقيقة مباشرة».

وانتهى زواج أنيستون من براد بيت بالطلاق وهي واحدة من أكثر المشاهير الأميركيين شعبية.

وسريعاً ما أصبح الخبر، الموضوع الأكثر تداولا على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، الذي أغرقه المعجبون بالتعليقات عن احتمال أن يلتئم شمل بيت وأنيستون من جديد.

وترك بيت أنيستون ليرتبط بالممثلة أنجلينا جولي في 2005، لكنه انفصل عن جولي في 2016. وتنظر محكمة طلاقهما حالياً.

وثيرو كاتب ومنتج أيضاً، ويشتهر بدوره في مسلسل «ذا ليفتوفرز» الذي انتهى العام الماضي. ومن بين أفلامه «جيرل أون ذا ترين» و«زولاندر 2«.
أميركا أخبار أميركا سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة