اتهام روسي «داعشي» بالتخطيط لهجمات إرهابية في مصر

اتهام روسي «داعشي» بالتخطيط لهجمات إرهابية في مصر

تلقى تدريبات في {معسكرات تكفيرية} في سوريا
الخميس - 25 ذو القعدة 1438 هـ - 17 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14142]
القاهرة: وليد عبد الرحمن
أمرت نيابة القاهرة الجديدة (شرق العاصمة المصرية) أمس بإحالة مواطن روسي، قالت إنه ينتمي إلى تنظيم داعش الإرهابي لنيابة أمن الدولة، تمهيداً لإحالته إلى الجنايات لمحاكمته بتهمة الانضمام إلى تنظيم إرهابي والتخطيط لهجمات في مصر.
وكان قسم شرطة أول القاهرة الجديدة قد تلقى بلاغاً من سكان عقار أفاد باشتباههم في شخص أجنبي يستأجر شقة في العقار في ضاحية التجمع الخامس، وشوهد يحمل سلاحاً في أحد الأيام. وقادت التحريات إلى الكشف عن انتمائه لتنظيم داعش الإرهابي.
وكشفت التحقيقات عن أن المتهم كان يخبئ سلاحاً في أماكن متعددة لتفادي ضبطه. كما تبين من التحريات عقب تفريغ جهاز الكومبيوتر المحمول الذي كان بحوزته، أنه يضم مقاطع فيديو توضح تلقيه تدريبات عسكرية وقتالية في «معسكرات تكفيريين» وفيديوهات لزعيم «داعش» أبو بكر البغدادي. وأكدت التحقيقات أن المتهم ينتمي بالفعل إلى «داعش» واسمه الحركي عبد الحميد رسلان، وأن هناك مراسلات بينه وبين أشخاص ينتمون إلى هذا التنظيم الإرهابي.
وكشفت التحريات والتحقيقات عن أن المتهم الروسي سافر إلى تركيا، ومنها إلى سوريا، حيث تلقى تدريبات في معسكرات للإرهابيين، ثم انتقل إلى مصر واستأجر شقة في شرق القاهرة، وكان ينوي تنفيذ عمليات إرهابية في مصر.
وقالت مصادر مطلعة إن «التهم المسندة إلى المتهم تتضمن الانضمام إلى (داعش) والاشتراك في مؤامراته وتقديم إمدادات للتنظيم، فضلاً عن جرائم تصنيع وحيازة المفرقعات واستعمالها استعمالاً من شأنه تعريض حياة الناس للخطر، وحيازة أسلحة نارية وذخائر بقصد استعمالها في نشاطه الإجرامي، والاتفاق الجنائي على ارتكاب تلك الجرائم، والالتحاق بمنظمة إرهابية».
ويُعد تنظيم «ولاية سيناء» الذي بايع البغدادي عام 2014، واحداً من أقوى التنظيمات المتطرفة التي ظهرت في شبه جزيرة سيناء، وتبنى سلسلة الهجمات الإرهابية التي وقعت على أكمنة للجيش المصري بمدينة الشيخ زويد شمال شبه الجزيرة، التي خلّفت عشرات القتلى والمصابين بين الجنود.
في غضون ذلك، تمكنت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث الميداني، بالتعاون مع القوات الجوية، من استهداف وتدمير سيارتي دفع رباعي، وتصفية إرهابيين تكفيريين شديدي الخطورة بوسط سيناء.
وقال العقيد تامر الرفاعي، المتحدث باسم القوات المسلحة، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أمس، إن «القوات تمكنت من ضبط كمية كبيرة من الدوائر الكهربائية والمواد المستخدمة في تصنيع العبوات الناسفة وأجهزة الاتصال والمستلزمات الطبية والإدارية، فضلاً عن ضبط كمية كبيرة من المواد المخدرة».
وأشار المتحدث العسكري إلى أن قوات الجيش الثالث الميداني تواصل جهودها للقضاء على العناصر التكفيرية والإجرامية في سيناء.
مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة