«حماس» تطلق رشقة صاروخية باتجاه تل أبيب وتقصف قاعدة عسكرية إسرائيلية

إسرائيليون يحتمون في أحد الأماكن بعد إطلاق صفارات الإنذار قرب تل أبيب الأسبوع الماضي (أ.ف.ب)
إسرائيليون يحتمون في أحد الأماكن بعد إطلاق صفارات الإنذار قرب تل أبيب الأسبوع الماضي (أ.ف.ب)
TT

«حماس» تطلق رشقة صاروخية باتجاه تل أبيب وتقصف قاعدة عسكرية إسرائيلية

إسرائيليون يحتمون في أحد الأماكن بعد إطلاق صفارات الإنذار قرب تل أبيب الأسبوع الماضي (أ.ف.ب)
إسرائيليون يحتمون في أحد الأماكن بعد إطلاق صفارات الإنذار قرب تل أبيب الأسبوع الماضي (أ.ف.ب)

قالت حركة «حماس» الفلسطينية، الثلاثاء، إن «كتائب عز الدين القسام» الذراع العسكرية لها أطلقت رشقة صاروخية باتجاه تل أبيب، وقصفت قاعدة

«رعيم» العسكرية الإسرائيلية برشقة صاروخية.

وأضافت الكتائب أنها قصفت أيضاً مستوطنة «نتيفوت» برشقة أخرى من الصواريخ، وفق ما أفادت به «وكالة أنباء العالم العربي».

وذكرت الحركة في بيان مقتضب أن «كتائب القسام» أطلقت الصواريخ على تل أبيب رداً على ما سمته «المجازر» الإسرائيلية بحق المدنيين.

وفي المقابل، أفاد تلفزيون «آي 24 نيوز» الإسرائيلي بأن صفارات الإنذار دوّت في إحدى ضواحي تل أبيب وفي وسط إسرائيل.


مقالات ذات صلة

تصريح الجيش عن «حماس» يعقّد خلافات حكومة إسرائيل

المشرق العربي 
صورة توثق جانباً من الدمار في مدينة خان يونس أمس (أ.ف.ب)

تصريح الجيش عن «حماس» يعقّد خلافات حكومة إسرائيل

عقّد التصريح الذي أدلى به الجيش الإسرائيلي حول استحالة القضاء على حركة «حماس»، الخلافات الكثيرة التي ظلت تطفو على السطح، في الأسابيع الأخيرة، داخل الحكومة.

كفاح زبون (رام الله)
المشرق العربي شاحنة تحمل مساعدات إنسانية عبر رصيف مؤقت لتوصيل المساعدات قبالة قطاع غزة (أرشيفية ـ رويترز)

«البنتاغون» يعلن استئناف تسليم المساعدات عبر «رصيف غزة البحري»

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية، إعادة ربط الرصيف المؤقت الذي أقامته لتسهيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى غزة، مشيرة الى أن عمليات تسليم المساعدات قد استؤنفت.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
المشرق العربي جانب من الدمار جراء القصف الإسرائيلي على قطاع غزة (أ.ف.ب)

«صحة غزة»: 35 قتيلًا في 24 ساعة

أعلنت وزارة الصحة في غزة، اليوم (الخميس)، أن حصيلة الحرب المستمرة منذ أكثر من ثمانية أشهر في قطاع غزة، ارتفعت إلى 37431 قتيلاً.

«الشرق الأوسط» (غزة)
شؤون إقليمية تصاعد الدخان جراء الغارات الإسرائيلية على غزة (أ.ف.ب)

إسرائيل تقصف مخيمات بوسط قطاع غزة... وتواصل التوغل في رفح

قال مسعفون إن قوات إسرائيلية قصفت مناطق في وسط قطاع غزة، ليل أمس، ما أسفر عن مقتل 3 وإصابة عشرات آخرين.

«الشرق الأوسط» (غزة)
شؤون إقليمية الجيش الإسرائيلي: لا يمكن القضاء على «حماس» كفكرة

الجيش الإسرائيلي: لا يمكن القضاء على «حماس» كفكرة

قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري، الأربعاء، إنه لا يمكن القضاء على «حماس» كآيديولوجية.

«الشرق الأوسط» (تل أبيب)

منظمة الصحة العالمية: «الهدنة التكتيكية» الإسرائيلية «لم يكن لها أي تأثير» على المساعدات الإنسانية

أطفال فلسطينيون ينتظرون المساعدات للحصول على الطعام (رويترز)
أطفال فلسطينيون ينتظرون المساعدات للحصول على الطعام (رويترز)
TT

منظمة الصحة العالمية: «الهدنة التكتيكية» الإسرائيلية «لم يكن لها أي تأثير» على المساعدات الإنسانية

أطفال فلسطينيون ينتظرون المساعدات للحصول على الطعام (رويترز)
أطفال فلسطينيون ينتظرون المساعدات للحصول على الطعام (رويترز)

أكد ريتشارد بيببركورن، مسؤول الأراضي الفلسطينية المحتلة في منظمة الصحة العالمية، الجمعة، أن «الهدنة التكتيكية» اليومية التي أعلنتها إسرائيل في جنوب قطاع غزة «لم يكن لها أي تأثير» على وصول المساعدات الإنسانية.

وقال هذا الطبيب، خلال مؤتمر صحافي روتيني لـ«الأمم المتحدة» في جنيف: «نحن كـ(أمم متحدة) يمكننا القول إننا لم نلاحظ أي تأثير على وصول المساعدات الإنسانية منذ هذا الإعلان الأحادي الجانب عن هذه الهدنة الفنية». وأضاف: «هذا هو التقييم العام».

وقال ينس لايركه، الناطق باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق حالات الطوارئ، إن المساعدات الإنسانية «كانت قليلة جداً».

وشدّد على أن العاملين في المجال الإنساني «لا يمكنهم التوجه إلى معبر كرم أبو سالم (لمرور البضائع مع إسرائيل) وتسلم (المساعدة الإنسانية) بأمان تام بسبب غياب الأمن»، لكنه أشار إلى أن الوقود دخل بكميات محدودة.

والوقود حيوي لإنتاج الكهرباء الضرورية للمستشفيات والمخابز خصوصاً.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، نهاية الأسبوع الماضي، هدنة «إنسانية تكتيكية» يومياً لساعات محددة، على طريق رئيسية في شرق رفح، إلا أن ناطقاً باسم «الأمم المتحدة» قال بعد أيام على ذلك: «إن ذلك (وصول المساعدات بكميات أكبر إلى الناس التي تحتاج إليها) لم ينعكس بعد».

وأدت الحرب المتواصلة منذ أكثر من 8 أشهر في قطاع غزة إلى وضع إنساني كارثي، مع تحذيرات متكررة لـ«الأمم المتحدة» من احتمال وقوع مجاعة.