أكبر حلبة تزلج في العالم لن تفتح هذا العام

شهد الموقع معدلات حرارة دافئة بصورة غير اعتيادية خلال الشتاء (أ.ف.ب)
شهد الموقع معدلات حرارة دافئة بصورة غير اعتيادية خلال الشتاء (أ.ف.ب)
TT

أكبر حلبة تزلج في العالم لن تفتح هذا العام

شهد الموقع معدلات حرارة دافئة بصورة غير اعتيادية خلال الشتاء (أ.ف.ب)
شهد الموقع معدلات حرارة دافئة بصورة غير اعتيادية خلال الشتاء (أ.ف.ب)

أكد القائمون على قناة ريدو الكندية، أكبر حلبات التزلج على الجليد في الهواء الطلق في العالم والمدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، أن الموقع لن يفتح هذا العام، لأول مرة في تاريخه، بسبب معدلات حرارة دافئة بصورة غير اعتيادية خلال الشتاء.
وجاء في حساب الموقع في أوتاوا على تويتر: «رغم بَذلِنا قصارى جهدنا، استطاع الطقس التغلب علينا لأول مرة في تاريخنا». وأضاف القائمون على الموقع: «نشارك الجميع خيبة أملهم».
وليكون التزلج ممكناً على هذه الحلبة التي تمتد عبر المعالم الرئيسية للعاصمة الكندية (بينها البرلمان ومجلس الشيوخ وجامعة أوتاوا...)، يجب أن تتراوح درجات الحرارة بين عشر درجات مئوية دون الصفر وعشرين درجة مئوية دون الصفر، لمدة تقرب من أسبوعين على الأقل. لكن بحسب السلطات المحلية، ستسجل أوتاوا هذه السنة ثالث أكثر مواسم الشتاء دفئاً لها، بعد درجات الحرارة المرتفعة بشكل غير طبيعي خلال شهري ديسمبر (كانون الأول) ويناير (كانون الثاني)، والتي بالكاد انخفضت عن الصفر في بعض الأحيان، حسب تقرير وكالة الصحافة الفرنسية.
عادة ما يمكن التزلج على هذه الحلبة اعتباراً من نهاية شهر ديسمبر لمدة 30 إلى 60 يوماً، لكن النافذة الزمنية هذه تتقلص منذ سنوات.
وتعبر قناة ريدو قلب أوتاوا لأكثر من 7,8 كيلومتر، وهي رمز حقيقي للتاريخ الكندي، وتستقطب ما معدله 22 ألف زائر يومياً.


مقالات ذات صلة

اكتشاف بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية... في الغيوم

يوميات الشرق اكتشاف بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية... في الغيوم

اكتشاف بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية... في الغيوم

اكتُشفت في الغيوم بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية سحبتها الرياح إلى السحاب لمسافات طويلة جداً أحياناً، على ما كشفت دراسة فرنسية كندية. وقال معدّ الدراسة الرئيسي فلوران روسّي في مقابلة عبر الهاتف مع وكالة الصحافة الفرنسية أمس (الجمعة)، إنّ «هذه البكتيريا عادة ما تعيش فوق الأوراق أو داخل التربة». وأضاف: «اكتشفنا أنّ الرياح حملتها إلى الغلاف الجوي وأنّ بإمكانها التنقل لمسافات طويلة وعبور الكرة الأرضية على ارتفاعات عالية بفضل السحب». وكان عدد من الباحثين في جامعة لافال في كيبيك وجامعة كليرمون أوفيرنيه أخذوا عينات باستخدام «مكانس كهربائية» عالية السرعة من سحب متشكّلة فوق بوي دو دوم، وهو بركان خامد

«الشرق الأوسط» (باريس)
العالم روسيا تنصح مواطنيها بعدم السفر إلى كندا

روسيا تنصح مواطنيها بعدم السفر إلى كندا

نصحت وزارة الخارجية الروسية، (السبت)، مواطنيها بتجنّب السفر إلى كندا، لأسباب وصفتها بـ«العنصرية». وتُعد كندا من أكثر الدول دعماً لكييف في حربها مع روسيا، كما فرضت عقوبات على مئات المسؤولين والشركات الروسية، إضافة إلى فرض حظر تجاري واسع النطاق. وذكرت الوزارة أنه «نظراً للعديد من حالات السلوك العنصري ضد المواطنين الروس في كندا، بما يشمل العنف الجسدي، نوصيكم بتجنّب السفر إلى هذا البلد، سواء لأغراض السياحة أو التعليم أو في سياق العلاقات التجارية».

«الشرق الأوسط» (موسكو)
العالم الشرطة الكندية تحقق بعملية سرقة ذهب ضخمة في مطار تورونتو

الشرطة الكندية تحقق بعملية سرقة ذهب ضخمة في مطار تورونتو

تحقق الشرطة الكندية في عملية سرقة ذهب ضخمة في مطار بيرسون الدولي بتورونتو، بعد اختفاء مقتنيات ثمينة تُقدَّر قيمتها بملايين الدولارات، وفقاً لـ«وكالة الأنباء الألمانية». وكشفت الشرطة، أمس (الخميس)، أن لصوصاً سرقوا ذهباً ومقتنيات ثمينة يوم الاثنين الماضي قيمتها أكثر من 20 مليون دولار كندي (14 مليون دولار أميركي). وقال ستيفن دويفستين مفتش الشرطة الإقليمية لصحيفة «تورونتو ستار» إنه تمت سرقة حاوية بعد تفريغها من طائرة في منشأة شحن. وتابع: «ما يمكنني قوله أن الحاوية كانت تحتوي على شحنة قيمتها مرتفعة.

«الشرق الأوسط» (أوتاوا)
سيلين ديون تطرح أغنيات جديدة للمرة الأولى منذ مرضها

سيلين ديون تطرح أغنيات جديدة للمرة الأولى منذ مرضها

أعلنت سيلين ديون، إطلاق أغنيات جديدة هي الأولى لها منذ أن أعلنت المغنية الكندية في ديسمبر (كانون الأول) أنها تعاني من حالة عصبية نادرة. ويحمل الألبوم الجديد عنوان «لاف أغين»، ويتضمن أعمالاً موسيقية خاصة بفيلم يحمل الاسم نفسه، بينها خمس أغنيات جديدة، إضافة إلى أعمال قديمة. وتصدر هذه المجموعة الموسيقية في 12 مايو (أيار)، بالتزامن مع طرح الفيلم في دور السينما الكندية. هذا الألبوم الأول منذ ألبوم «كاريدج» الذي أصدرته النجمة المتحدرة من مقاطعة كيبيك الكندية عام 2019، التي تظهر على الشاشة في فيلم «لاف أغين»، حيث تؤدي شخصيتها الخاصة. وقالت سيلين ديون، في بيان، «لقد استمتعتُ كثيراً بصنع هذا الفيلم.

«الشرق الأوسط» (مونتريال)
العالم قراصنة روس يستهدفون مواقع رسمية كندية خلال زيارة لرئيس الوزراء الأوكراني

قراصنة روس يستهدفون مواقع رسمية كندية خلال زيارة لرئيس الوزراء الأوكراني

صرح رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، بأن هجوماً إلكترونياً أعلن قراصنة مؤيدون لروسيا مسؤوليتهم عنه، استهدف مواقع حكومية كندية خلال زيارة لنظيره الأوكراني، مؤكداً أن ذلك «لن يغيّر بأي حال من الأحوال دعمنا الثابت لأوكرانيا»، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية. وقال ترودو إن الهجوم الذي تبنته «نو نيم» (بلا اسم) في رسالة على تطبيق «تلغرام»، أدى إلى توقف عدد كبير من المواقع الرسمية لبضع ساعات صباح الثلاثاء، بينها موقعا رئيس الدولة ومجلس الشيوخ، خلال اجتماع بين دنيس شميهال وترودو في تورونتو. وأضاف رئيس الوزراء الكندي في مؤتمر صحافي مشترك مع شميهال أن «مهاجمة قراصنة معلوماتية روس لبلدان تعبّر عن دعمها الث

«الشرق الأوسط» (أوتاوا)

المكسيك: موجة الحر القياسية قتلت 48 شخصاً منذ مارس

زيادة الجفاف نتيجة درجات حرارة قياسية في المكسيك (رويترز)
زيادة الجفاف نتيجة درجات حرارة قياسية في المكسيك (رويترز)
TT

المكسيك: موجة الحر القياسية قتلت 48 شخصاً منذ مارس

زيادة الجفاف نتيجة درجات حرارة قياسية في المكسيك (رويترز)
زيادة الجفاف نتيجة درجات حرارة قياسية في المكسيك (رويترز)

سجّلت المكسيك 48 حالة وفاة جراء موجة الحر التي تشهدها منذ مارس (آذار)، حسبما أعلنت الحكومة، فيما تتوقع البلاد تسجيل درجات حرارة قياسية جديدة.

وأفاد تقرير نشرته وزارة الصحة، الجمعة، أن الحصيلة الإجمالية التراكمية بلغت «48 حالة وفاة على المستوى الوطني» مرتبطة بموجة الحر التي بدأت منتصف مارس، فيما عانى 956 شخصاً من مشكلات صحية مختلفة، بحسب معطيات تم تحديثها في 21 مايو (أيار).

في عام 2023، تم تسجيل رقم قياسي بلغ 419 وفاة بسبب موجة حرّ استمرت 8 أشهر في المكسيك، التي يبلغ عدد سكانها 129 مليون نسمة، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.

منظر للنباتات المائية الميتة على القاع الجاف لبحيرة زومبانغو (رويترز)

وقال الرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور مؤخراً إن موجة الحرارة الحالية «استثنائية». وأضاف: «إنها ظاهرة طبيعية مؤسفة للغاية، ولها بالطبع صلة بتغير المناخ». وقال إن درجات الحرارة المرتفعة وقلة الرياح تزيد من مشكلة التلوث في العاصمة مكسيكو التي يعيش ضمن حدودها الإدارية 9 ملايين نسمة. ويرتفع العدد كثيراً لدى احتساب الضواحي.

ويُتوقع أن تشتد درجات الحرارة خلال الأسبوعين المقبلين، وتحطم أرقاماً قياسية جديدة، وفقاً لعلماء من الجامعة الوطنية المستقلة في المكسيك، كتبوا على موقع «إكس» أن «في الأيام العشرة إلى الخمسة عشر المقبلة، ستشهد المكسيك أعلى درجات حرارة تم تسجيلها على الإطلاق في تاريخها، ما قد يولد مستويات عالية من التلوث بسبب الأوزون».

منظر للنباتات المائية الميتة على القاع الجاف لبحيرة زومبانغو في المكسيك (رويترز)

ومن بين عواقب موجة الحر نفوق السعادين العوّاءة (فصيلة من النسناس) في ولاية تاباسكو بجنوب البلاد.

وقال فيكتور موراتو، مدير المستشفى البيطري في مدينة كومالكالكو، إنه تحت تأثير الحرارة، تصاب القرود التي تجلس على غصون الأشجار العالية في الغابات المطيرة بالإغماء، وتسقط من ارتفاع يصل إلى 20 متراً.


أسماء الأسد توجه رسالة قبل بدء علاجها من «اللوكيميا»... ماذا قالت؟

صورة مثبتة من فيديو نشرته الرئاسة السورية لرسالة وجهتها أسماء الأسد قبل بدء علاجها من «اللوكيميا»
صورة مثبتة من فيديو نشرته الرئاسة السورية لرسالة وجهتها أسماء الأسد قبل بدء علاجها من «اللوكيميا»
TT

أسماء الأسد توجه رسالة قبل بدء علاجها من «اللوكيميا»... ماذا قالت؟

صورة مثبتة من فيديو نشرته الرئاسة السورية لرسالة وجهتها أسماء الأسد قبل بدء علاجها من «اللوكيميا»
صورة مثبتة من فيديو نشرته الرئاسة السورية لرسالة وجهتها أسماء الأسد قبل بدء علاجها من «اللوكيميا»

وجهت أسماء الأسد، زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، رسالةً عبر مقطع فيديو قبيل شروعها بالعلاج الكيماوي نتيجة إصابتها بسرطان الدم «اللوكيميا»، أكدت خلالها أنها «ستخوض معركة مواجهة مرض (اللوكيميا) الذي أصيبت به بكل قوة وإرادة متسلحة بالإيمان والثقة بالله وبدعاء السوريين ومحبتهم».

وفي رسالة لها عبر مقطع فيديو نشرته الرئاسة السورية اليوم (السبت)، قالت أسماء الأسد: «منذ إعلان خبر إصابتي بـ(اللوكيميا) وصلتني الكثير من رسائلكم المليئة بالمحبة والمساندة، التي أعطتنا كعائلة مزيداً من القوة بهذا الظرف».

وأضافت: «أي أحد يخوض معركة مع المرض لا بد أن يمتلك القوة والإرادة... أنا سوف أخوض هذه المعركة متسلحة بالإيمان والثقة المطلقة برب العالمين وبدعائكم ومحبتكم. أراكم قريباً».

كان القصر الرئاسي في سوريا قد أعلن يوم الثلاثاء الماضي إصابة أسماء الأسد بمرض سرطان الدم (لوكيميا).


تشيلي: رجل إطفاء وموظف متهمان بإشعال حرائق غابات أودت بحياة 137 شخصاً

حرق المركبات والمنازل أثناء حريق في فينيا ديل مار بتشيلي (أرشيفية - أ.ف.ب)
حرق المركبات والمنازل أثناء حريق في فينيا ديل مار بتشيلي (أرشيفية - أ.ف.ب)
TT

تشيلي: رجل إطفاء وموظف متهمان بإشعال حرائق غابات أودت بحياة 137 شخصاً

حرق المركبات والمنازل أثناء حريق في فينيا ديل مار بتشيلي (أرشيفية - أ.ف.ب)
حرق المركبات والمنازل أثناء حريق في فينيا ديل مار بتشيلي (أرشيفية - أ.ف.ب)

أوقفت السلطات في تشيلي شخصين هما رجل إطفاء وموظف في دائرة الغابات، بشبهة إشعال حرائق أودت بحياة 137 شخصاً في فبراير (شباط) في مدينة فينيا ديل مار السياحية وكان لها وقع الصدمة في البلاد.

وقال مدير الشرطة إدواردو سيرنا خلال مؤتمر صحافي: «تمّ إصدار مذكرة توقيف (الجمعة) بحق الشخص الذي أشعل الحرائق في فبراير في منطقة فالبارايسو» في وسط البلاد.

وقبيل وقت وجيز من هذا الإعلان، كشفت النيابة العامة في فالبارايسو عن توقيف شخص آخر هو موظف في المؤسسة الوطنية للغابات المولجة مكافحة الحرائق وإدارة المتنزهات الوطنية، بشبهة توفير مساعدة لرجل الإطفاء.

ومن المتوقع أن يوضع المشتبه بهما قيد التوقيف الاحتياطي السبت بتهمة الإشعال العمد لحريق تسبّب بالوفاة.

أحد السكان يفر من حريق الغابات الزاحف في فينيا ديل مار بتشيلي (أرشيفية - أ.ب)

وبحسب النيابة العامة، وقعت الأحداث في الثاني من فبراير مع اندلاع حرائق صغيرة متزامنة على مقربة من بحيرة بينويلاس القريبة من مدينتي فينيا ديل مار وفالبارايسو السياحيتين بوسط تشيلي. وامتدت النيران سريعاً بسبب حرارة الطقس وشدة الرياح.

وتسببت موجة الحرائق هذه بمقتل 137 شخصاً وتضرّر 16 ألفاً جرّاءها.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية، التحق رجل الإطفاء البالغ 22 عاماً، قبل سنة ونصف السنة، بدائرة الإطفاء في تشيلي المكونة من متطوعين.

امرأة مع طفلها تسير بجوار مركبات محترقة بعد حريق غابة في كويلبو بمنطقة فالبارايسو بتشيلي في 4 فبراير 2024 (أرشيفية - أ.ف.ب)

وبحسب قائد الوحدة المكلفة التحقيق في الانتهاكات بحق البيئة، إيفان نافارو، تمكّن المحققون من رسم الصورة الكاملة لما قام به رجل الإطفاء الموقوف قبل الحرائق وخلالها وبعدها.

وأوضح: «حدّدنا المكان الدقيق حيث اندلعت الحرائق، وعثرنا على الجهاز الذي تسبّب بها»، مشيراً إلى أن الموظف الموقوف وفر للإطفائي «المعرفة اللازمة لصنع هذه التجهيزات، وحدد له أيضاً بدقة متى يجب عليه العمل لإلحاق أكبر قدر ممكن من الأضرار».

وكانت السلطات تحدثت من البداية عن عمل إجرامي مدبّر. وقالت رئيسة البلدية ماكارينا ريبامونتي: «كل سكان فينيا ديل مار كانوا يعلمون أنه عمل متعمد... واليوم يمكننا أن نكون واثقين من ذلك».

منظر من أعلى للمنازل التي دمرتها حرائق الغابات التي أثرت على تلال فينيا ديل مار في منطقة فالبارايسو بتشيلي (أ.ف.ب)

ولم يتمكن رجال الإطفاء من إخماد الحرائق بسبب اندلاعها في أماكن غير متّصلة بطرق، أو لأنهم علقوا في أماكن عبور ضيقة في المدينة.

وأوضح المدعي العام في مجال الحرائق أوسفالدو أوساندون: «كانت هناك نحو أربع بؤر (للحريق) على مسافة متساوية من بعضها».

وعُثر في منزل المشتبه به على أغراض استخدمها في إشعال الحريق، وفُتح تحقيق لتبيان ما إذا كان ضالعاً في حرائق سابقة.

ورأت وزيرة الداخلية كارولينا توها أن توقيف المشتبه بهما يشكّل «تحقيقاً للعدالة... لأولئك الذين فقدوا حياتهم في الحريق، ولعائلاتهم، ولأولئك الذين فقدوا كل ما يملكون، وعملهم، وما زالوا يعانون إلى اليوم».

وأعرب قائد سرية الإطفاء الثالثة عشرة في مدينة فالبارايسو فيسنتي ماغيولو عن صدمته، قائلاً: «هذا حادث منعزل تماماً... نحن نعتني بفالبارايسو منذ 170 عاماً ولا يمكننا أن نسمح بأمور كهذه».


«أولمبياد باريس»: على خطى شاكاري ريتشاردسون فخر دالاس

باتت ابنة الرابعة والعشرين المقيمة في فلوريدا أسرع عداءة في العالم (أ.ف.ب)
باتت ابنة الرابعة والعشرين المقيمة في فلوريدا أسرع عداءة في العالم (أ.ف.ب)
TT

«أولمبياد باريس»: على خطى شاكاري ريتشاردسون فخر دالاس

باتت ابنة الرابعة والعشرين المقيمة في فلوريدا أسرع عداءة في العالم (أ.ف.ب)
باتت ابنة الرابعة والعشرين المقيمة في فلوريدا أسرع عداءة في العالم (أ.ف.ب)

«تمثّل شاكاري كل فتاة وطئت بقدميها هذا المضمار»، هكذا تلخّص لورين كروس ملهمة العداءة الأميركية شاكاري ريتشاردسون في بداية مشوارها الرياضي الذي أوصلها إلى أن تصبح أبرز مرشّحة لحصد ذهبية سباق 100 م في أولمبياد باريس الصيف المقبل.

في إحدى الضواحي الخضراء لجنوب مدينة دالاس، مقابل كنيسة إنجيلية أفريقية - أميركية مهيبة، يخفي الجزء الخلفي من مدرسة ديفيد دبليو كارتر مضماراً صغيراً من أربع حارات، حيث يتدرّب عدد قليل من الرياضيين رغم الرياح القوية في نهاية هذا النهار.

يوم الاثنين 6 مايو (أيار)، يمكن لفريق ألعاب القوى تنفّس الصعداء، بعد صراع على البطولات المدرسية في أوستن، الموعد السنوي الأهم في ولاية تكساس التي تركت شاكاري ريتشاردسون بصمتها فيها قبل سنوات قليلة.

باتت ابنة الرابعة والعشرين المقيمة في فلوريدا، أسرع عداءة في العالم، محرزة العام الماضي لقب مونديال بودابست في سباق 100 م، لتتوّج مسيرة ملبّدة في السباق الذي تتقنه.

صاحبة تسريحات الشعر والأظفار المميّزة، تشارك السبت في لقاء بريفونتين الكلاسيكي في يوجين (أوريغون)، وتُعد في طليعة العداءات المرشّحات لحصد الذهب في باريس.

تشرح لورين كروس، المدرّبة التي احتضنتها بين 2014 و2018 قبل أن تصبح عرّابتها، لوكالة الصحافة الفرنسية: «تجسّد صورة جميلة لمدرستنا. عندما نتدرّب على هذا المضمار، أحاول أن أجد نفس الطاقة التي أظهرتها في حقبتها. كانت تعمل بجهد، تقود كل تمرين وتحتضن الجميع حولها».

وتابعت مبتسمة: «كانت الأصغر، لكن الأسرع. أرادت دوماً إثبات نفسها وأن تكون القدوة. حتى في سنتها الأولى، كانت تعلن أهدافها ولا تخشى الضغط على عداءات أكثر خبرة».

تروي ريتشاردسون في وثائقي «بارك ستوريز» الذي يكشف عن فترة مراهقة صعبة مرّت بها العداءة الموهوبة، إذ ربّتها عمّتها وجدّتها بعد أن عرفت حالة من الفوضى إثر إخفاقات والدتها: «لا يهمّ ما حصل في حياتي، فالمضمار كان المكان الذي أشعر فيه بالأمان».

حُرمت صيف 2021 من المشاركة في أولمبياد طوكيو بعد ثبوت تعاطيها مادة الماريغوانا، استخدمته لمساعدتها في التغلّب على رحيل والدتها، قبل أيام من اختيار اللاعبات في التصفيات الأميركية.

نفضت عنها الغبار وانطلقت نحو إحراز ذهبية بطولة العالم صيف 2023، لتصبح خامس أسرع سيدة في تاريخ السباق بزمن 10.65 ثانية.

التقت روكسي ساتون، التلميذة في مدرسة ديفيد دبليو كارتر، البطلة ريتشاردسون في نوفمبر (تشرين الثاني) 2023.

تروي: «حفّزتنا، روت لنا الصعاب التي عرفتها. أحبّ رؤية شخص من مجتمعي يتحدّث عن ألعاب القوى. أقدّرها، أتيت من نفس المكان الذي جاءت منه. أتمنى أن أسير على خطاها».

احتفت منطقة دالاس التعليمية بريتشاردسون وأطلقت اسمها على مضمار في ملعب شهد أول إنجازاتها يقع على بعد مئات الأمتار من المدرسة، بجانب الطريق السريع الذي يعبر تكساس من الشرق إلى الغرب.

تُعدّ البطلة الحازمة والعاطفية مصدر فخر لأبناء الحي الذي تسكنه أكثرية أفريقية - أميركية.

تقول شولاند ويليامس بشغف وهي تنظر إلى ابنتها تدخل العشب الصناعي الأخضر المحيط بمضمار المدرسة: «أنا سعيدة بأن أروي لابنتي البالغة سبع سنوات قصة شاكاري. جاءت من هنا وركضت هنا. هي أفريقية - أميركية. هي مثلنا!».

تكمل جيميراكل غيوري، عضو فريق ألعاب القوى البالغة 18 عاماً: «شاكاري قدوتي، عداءة رهيبة».

وتتابع: «تبقى متفائلة وتنهض دوماً. أحبّ أسلوبها أيضاً، شعرها الجميل أظفارها. هي إنسانة حقيقية. بالطبع أحبّ أن أكون سريعة مثلها، لكن شخصيتها أيضاً، تتألق بشكل مشرق أمام كل الناس».

يتعيّن على ريتشاردسون المرور مجدّداً بيوجين والتصفيات الأميركية بين 21 و30 يونيو (حزيران)، قبل التألق على الساحة الأولمبية في استاد دو فرانس في ضاحية سان دوني الباريسية.


انقلابيو اليمن يشددون القيود على الإعلام غير الموالي

الصحف الورقية في مناطق سيطرة الحوثيين اختفت ولم تتبقَّ إلا الموالية للجماعة (إكس)
الصحف الورقية في مناطق سيطرة الحوثيين اختفت ولم تتبقَّ إلا الموالية للجماعة (إكس)
TT

انقلابيو اليمن يشددون القيود على الإعلام غير الموالي

الصحف الورقية في مناطق سيطرة الحوثيين اختفت ولم تتبقَّ إلا الموالية للجماعة (إكس)
الصحف الورقية في مناطق سيطرة الحوثيين اختفت ولم تتبقَّ إلا الموالية للجماعة (إكس)

فرضت الجماعة الحوثية قيوداً جديدة على وسائل الإعلام غير الموالية، تتضمن الحصول على تراخيص، ودفع أموال، وتقديم معلومات عن مصادر الدخل والتمويل وعن العاملين في تلك الوسائل، ضمن سعي الجماعة لإحكام قبضتها على ما تبقى من أصوات إعلامية في مناطق سيطرتها.

وذكرت مصادر مطَّلعة في صنعاء أن قادة الانقلاب المتحكمين في قطاع الإعلام ألزموا إدارة وسائل الإعلام المختلفة التي لم يَطُلْهَا في أوقات سابقة الإغلاق والمصادرة والحظر، بسرعة الحضور خلال مدة حددتها الجماعة بـ45 يوماً، إلى مقر وزارة الإعلام في الحكومة غير المعترف بها، للحصول على تراخيص مزاولة المهنة.

عناصر أمن يتحدثون مع سكان في صنعاء (رويترز)

وكشفت 3 مصادر إعلامية في صنعاء لـ«الشرق الأوسط»، عن فرض الجماعة على كل تصريح تمنحه لوسيلة إعلامية في المدن تحت قبضتها مبالغ مالية متفاوتة تحت مسمى «رسوم» تذهب إلى جيوب قادة الجماعة.

واشترط الانقلابيون الحوثيون عدم منح الترخيص إلى أي وسيلة إعلامية إلا بعد قيام مُلّاكها والقائمين عليها بتقديم قوائم تحوي معلومات تفصيلية عن كل وسيلة، وعن حجم ومصادر دخلها، بالإضافة إلى معلومات عن العاملين فيها، تتضمن إلى جانب أسماء ومؤهلات وأرقام هواتف كل موظف، تفاصيل عن مناطق ولادتهم، وتفاصيل المساكن التي يعيشون فيها، وعن سياراتهم ومقتنياتهم.

وزعمت الجماعة الحوثية أن ذلك التوجه هو من أجل توحيد ما سمته الخطاب الإعلامي والسياسي، وتوعدت، وفق المصادر، بشن حملة واسعة عقب انتهاء المدة المحددة لإغلاق ومصادرة وحظر جميع الوسائل الإعلامية غير الملتزمة بالتعليمات، بما في ذلك قنوات وصحف ومواقع مستقلة، وأخرى تابعة لأحزاب وتنظيمات سياسية سبق أن أعلنت تحالفها مع الحوثيين.

ويؤكد إعلاميون في صنعاء، تحدثوا لـ«الشرق الأوسط»، أن قيادات في الجماعة، يتصدرهم ضيف الله الشامي المعيَّن وزيراً للإعلام في الحكومة غير الشرعية، كانوا كثيراً ما يتحججون عبر تصريحاتهم وخطبهم بقيام وسائل إعلام تعمل في مناطق تحت سيطرة جماعتهم، بنشر ما سموها أخباراً وتقارير ومعلومات تتعارض مع السياسات والتوجهات المفروضة من قِبل الجماعة.

معاناة متصاعدة

يأتي التوجه الحوثي ضد وسائل الإعلام متوازياً مع معاناة مادية ومعيشية بالغة السوء يكابدها من تبقى من الصحافيين اليمنيين بمناطق سيطرة الجماعة، بسبب استمرار سياسات التجويع.

مسلحون حوثيون خلال حشد دعا إليه زعيمهم في صنعاء (أ.ف.ب)

ومنذ اجتياح الجماعة بقوة السلاح، العاصمة اليمنية صنعاء ومدناً أخرى، دفع الصحافيون ووسائل الإعلام المختلفة أبشع الأثمان، حيث تعرض المئات لجرائم الاعتداء والقتل والتهديد والمطاردة والتضييق والاختطاف والتعذيب والنهب والمنع والإقصاء والمحاكمة الجائرة.

وعلى وقع ممارسات الجماعة المتكررة بحق منتسبي وسائل الإعلام، أفادت نقابة الصحافيين اليمنيين في تقرير حديث بمقتل نحو 45 صحافياً منذ بدء الحرب الدائرة في اليمن قبل 9 سنوات، وأكدت أنه منذ بداية الحرب توقفت أكثر من 165 وسيلة إعلام يمنية عن العمل، وتعرض 200 موقع إلكتروني محلي وعربي للحجب على شبكة الإنترنت.

ووثقت نقابة الصحافيين اليمنيين نحو 17 حالة انتهاك طالت الحريات الإعلامية في اليمن خلال فترة الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي.

وتنوعت الانتهاكات ضد الصحافيين التي ارتكبت جزءاً منها جماعةُ الحوثي، بين جرائم حجز الحرية والاعتداء، والتهديد والتحريض، والمصادرة والمنع والإيقاف، والمحاكمات والاستدعاء، والترحيل القسري.

ودعت النقابة الأطراف اليمنية كافة إلى إيقاف الحرب على الصحافة، محمِّلة جماعة الحوثي مسؤولية التعنت، ورفض الإفراج عن 3 صحافيين مختطفين لديها، وهم وحيد الصوفي، ونبيل السداوي، وعبد الله النبهاني، داعية إلى سرعة إطلاق سراحهم.

المتحدث العسكري باسم الجماعة الحوثية يردد الصرخة الخمينية أمام حشد من الأتباع في صنعاء (رويترز)

وتؤكد تقارير منظمات حقوقية محلية أن الإحصاءات والأرقام الموثقة لديها تشير إلى أن الصحافة في اليمن لا تزال تمر بمرحلة حرجة، وأن أغلب الصحافيين اليمنيين لا يزالون يعملون في ظروف بالغة الخطورة والتعقيد، ويواجهون تحديات غير مسبوقة، ويزداد وضعهم سوءاً عاماً بعد عام على مختلف الأصعدة.

وأمام هذه الصورة المتدهورة لحرية الصحافة، حلت اليمن في ذيل قائمة مؤشر حرية الصحافة عربياً وعالمياً لعام 2024. وذكر تقرير منظمة «مراسلون بلا حدود» أن اليمن احتلت المرتبة 154، بين الدول المتأخرة في مؤشر حرية الصحافة، تلتها دول أخرى مثل الصومال والسودان وفلسطين... وغيرها.

وسبق للحكومة اليمنية أن تحدثت عن تعرض الصحافة في اليمن لاستهداف ممنهج وغير مسبوق من قِبل جماعة الحوثي الانقلابية. مشيرة إلى أن المناطق الخاضعة لسيطرة الجماعة لا تزال تشهد انتهاكات متواصلة تطول الصحافيين.

وطالبت الحكومة المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمنظمات كافة بالضغط على ميليشيا الحوثي لإجبارها على إطلاق سراح كل الصحافيين المخفيين قسراً، والتحرك لحمايتهم.


«أوباما أول رئيس أميركي مسلم»... إجابات غريبة من محرك «غوغل» المدعوم بالذكاء الاصطناعي

جانب من افتتاح مركز غوغل للذكاء الاصطناعي في باريس في فبراير الماضي (أ.ف.ب)
جانب من افتتاح مركز غوغل للذكاء الاصطناعي في باريس في فبراير الماضي (أ.ف.ب)
TT

«أوباما أول رئيس أميركي مسلم»... إجابات غريبة من محرك «غوغل» المدعوم بالذكاء الاصطناعي

جانب من افتتاح مركز غوغل للذكاء الاصطناعي في باريس في فبراير الماضي (أ.ف.ب)
جانب من افتتاح مركز غوغل للذكاء الاصطناعي في باريس في فبراير الماضي (أ.ف.ب)

اتخذت شركة «غوغل» خطوات لتطوير محرك البحث الجديد «إيه آي أوفرفيوز» AI Overviews، المدعوم بالذكاء الاصطناعي التوليدي، بعد أن أبلغ مستخدمون عن إجابات غريبة أو أخرى تنطوي على خطورة محتملة.

وقالت المجموعة الأميركية العملاقة لوكالة الصحافة الفرنسية، أمس (الجمعة)، إنها «تصرفت بسرعة عندما كان ذلك مبرراً بموجب قواعد الإشراف على المحتوى لدينا».

ونشر المدون دير أوباسانجو منشوراً بيّن من خلاله أنه لدى السؤال حول عدد الرؤساء المسلمين في تاريخ الولايات المتحدة، رد AI Overviews بأن باراك أوباما «يعتبره البعض أول رئيس مسلم».

وتعليقاً على هذا المثال، أوضحت ناطقة باسم «غوغل» أن هذه النتيجة «انتهكت سياساتنا وعمدنا إلى إزالتها».

ونشر مستخدم آخر عبر حسابه المسمى «بيكسلباتس» PixelButts على منصة «إكس»، لقطة شاشة تعرض إجابة محرك البحث على سؤال بشأن طريقة تتيح «عدم التصاق الجبن بالبيتزا».

وبالإضافة إلى خلط الجبن مع الصلصة، اقترح محرك البحث التابع لـ«غوغل» إضافة غراء «غير سام» إلى الجبن.

واعتبرت الصحافية كريستي هاينز عبر منصة «إكس» أن هذا الرد مستوحى من تعليق نُشر على شبكة التواصل الاجتماعي «ريديت» قبل أكثر من عقد.

وسلّط الرئيس الجديد للموقع الساخر «ذي أونيون» The Onion، الضوء على العلاقة بين ردود معينة والمحتوى الفكاهي المنشور على منصته.

ومن بين الأمثلة، ادعى محرك البحث AI Overview أن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية «سي آي أيه» اعترفت رسمياً باستخدامها أقلام تحديد سوداء.

يستند محرك البحث في هذه الحالة إلى مقال ساخر نشره «ذي أونيون»، مفاده أن الفقرات غير المقروءة في وثائق الوكالة ناتجة عن خطأ وليس رغبة في إخفاء محتوى معين.

وعلقت الناطقة باسم «غوغل» أن المجموعة «تستخدم هذه الأمثلة لتطوير نظامنا، وقد تم تنفيذ بعض هذه التحسينات بالفعل».

وفي منتصف مايو (أيار)، قدمت «غوغل» ميزة AI Overviews، التي تقدم نصاً مكتوباً رداً على عمليات البحث من دون الاكتفاء بعرض روابط للمواقع، كما كان الحال حتى الآن.

ولم تختفِ الروابط، بل وُضعت أسفل النصوص التي تظهر في عمليات البحث.


روسيا تعلن سيطرتها على قرية في دونيتسك

دخان يتصاعد بعد الضربات الصاروخية الروسية على أوكرانيا (رويترز)
دخان يتصاعد بعد الضربات الصاروخية الروسية على أوكرانيا (رويترز)
TT

روسيا تعلن سيطرتها على قرية في دونيتسك

دخان يتصاعد بعد الضربات الصاروخية الروسية على أوكرانيا (رويترز)
دخان يتصاعد بعد الضربات الصاروخية الروسية على أوكرانيا (رويترز)

نقلت وكالة «إنترفاكس» للأنباء عن وزارة الدفاع الروسية اليوم (السبت) أن القوات الروسية سيطرت على قرية في منطقة دونيتسك بشرق أوكرانيا.

وقالت الوزارة إن القوات الروسية تتقدم أيضاً في منطقة خاركيف بشمال شرقي أوكرانيا، بعد أن صدت هجومين مضادين شنتهما قوات أوكرانية.


«المرصد السوري»: قتيلان من «حزب الله» بقصف إسرائيلي في حمص

صورة نشرتها «سانا» لاحتراق 3 سيارات كانت مركونة في مكان التفجير
صورة نشرتها «سانا» لاحتراق 3 سيارات كانت مركونة في مكان التفجير
TT

«المرصد السوري»: قتيلان من «حزب الله» بقصف إسرائيلي في حمص

صورة نشرتها «سانا» لاحتراق 3 سيارات كانت مركونة في مكان التفجير
صورة نشرتها «سانا» لاحتراق 3 سيارات كانت مركونة في مكان التفجير

قُتل عنصران من «حزب الله» اللبناني، السبت، جراء قصف نفذته مسيّرة اسرائيلية على عربتين تابعتين له في وسط سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وأورد المرصد أن «مسيّرة إسرائيلية أطلقت صاروخين على سيارة وشاحنة تابعتين لحزب الله قرب مدينة القصير» في محافظة حمص بينما كانتا «في طريقهما إلى مطار الضبعة العسكري»، ما أدى إلى «مقتل مقاتلين اثنين على الأقل من الحزب وإصابة آخرين بجروح».

ويعد هذا الهجوم الثالث من نوعه في غضون أسبوع على أهداف لـ«حزب الله» في سوريا قرب الحدود مع لبنان.

وكانت ضربة منسوبة لإسرائيل استهدفت الاثنين مقراً لـ«حزب الله» في المنطقة ذاتها، ما أسفر عن مقتل ثمانية مقاتلين موالين لطهران، وفق المرصد. وطالت ضربة أخرى في التوقيت ذاته مقراً تستخدمه مجموعات موالية لطهران جنوب مدينة حمص.

واستهدفت ضربة إسرائيلية السبت الماضي سيارة كان يستقلها قيادي من «حزب الله» ومرافقه في منطقة الديماس، وفق المرصد، من دون أن يحدد مصيرهما، فيما لم يعلن «حزب الله» مقتل أي من عناصره.

ومنذ اندلاع النزاع في سوريا عام 2011، نفّذت إسرائيل مئات الضربات الجوية التي استهدفت الجيش السوري وفصائل مسلحة موالية لإيران تقاتل إلى جانب قوات النظام السوري وفي مقدّمها حزب الله.

وزادت وتيرة الضربات منذ اندلعت الحرب بين حماس واسرائيل في قطاع غزة في السابع من أكتوبر (تشرين الأول). ونادراً ما تعلّق إسرائيل على ضرباتها في سوريا، لكنّها تكرر الإشارة الى أنها لن تسمح لإيران بترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

وقال مصدر في قيادة شرطة دمشق صباح اليوم إن شخصاً قُتل جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارته في منطقة المزة قرب طلعة الإسكان بالعاصمة السورية.

وأشارت المعلومات الأولية إلى أن التفجير وقع بالقرب من مدرسة بكري قدورة في منطقة المزة وتسبب أيضاً باحتراق سيارات كانت موجودة في المكان.

ونشرت وكالة الأنباء السورية «سانا» صورة لاحتراق 3 سيارات كانت مركونة في مكان التفجير.

واكتفى مصدر في قيادة شرطة دمشق بالقول إن شخصاً قُتل جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارته في منطقة المزة، من دون أي تفاصيل أخرى.

في حين أورد المرصد السوري أن الانفجار أدى إلى احتراق 3 سيارات كانت مركونة في موقع التفجير، ولم يتضح على الفور من هو المستهدف بالانفجار.


مقتل 10 وإصابة 17 في قصف إسرائيلي على مدرسة بشمال غزة

فلسطنيون يبحثون عن ناجين في مدينة غزة إثر غارة إسرائيلية أمس (أ.ف.ب)
فلسطنيون يبحثون عن ناجين في مدينة غزة إثر غارة إسرائيلية أمس (أ.ف.ب)
TT

مقتل 10 وإصابة 17 في قصف إسرائيلي على مدرسة بشمال غزة

فلسطنيون يبحثون عن ناجين في مدينة غزة إثر غارة إسرائيلية أمس (أ.ف.ب)
فلسطنيون يبحثون عن ناجين في مدينة غزة إثر غارة إسرائيلية أمس (أ.ف.ب)

أفاد تلفزيون «الأقصى» الفلسطيني، اليوم (السبت)، بمقتل 10 أشخاص وإصابة 17 آخرين جراء قصف إسرائيلي على مدرسة في شمال قطاع غزة.

وقال التلفزيون الفلسطيني في وقت سابق اليوم إن الجيش الإسرائيلي قصف مدرسة النزلة في منطقة الصفطاوي بشمال غزة.

وكان تلفزيون «الأقصى» ذكر أن أربعة أشخاص قتلوا وأصيب آخرون إثر استهداف الجيش الإسرائيلي لمنزل شمالي مخيم النصيرات بوسط قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة أمس الجمعة ارتفاع عدد القتلى الفلسطينيين في الحرب الإسرائيلية على القطاع منذ السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي إلى 35 ألفا و857، بينما زاد عدد المصابين إلى 80 ألفا و11.


ميشال مدرب جيرونا: نتطلع لمنافسة أقوى في المستقبل

ميشال مدرب جيرونا (إ.ب.أ)
ميشال مدرب جيرونا (إ.ب.أ)
TT

ميشال مدرب جيرونا: نتطلع لمنافسة أقوى في المستقبل

ميشال مدرب جيرونا (إ.ب.أ)
ميشال مدرب جيرونا (إ.ب.أ)

قال ميشال، مدرب جيرونا، إنه يشعر بقليل من الحزن في نهاية موسم سيكون من الصعب تكراره بعد حصول فريقه على المركز الثالث في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم وهو أفضل مركز له في الدوري طوال تاريخه، كما ضمن مكاناً في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وأمام جمهوره السعيد، اختتم النادي مسيرته في الموسم بفوز ساحق بواقع 7 - صفر على ضيفه غرناطة الليلة الماضية ليرفع رصيده إلى 81 نقطة، وهي حصيلة لم يصل إليها سوى ريال مدريد وأتلتيكو مدريد وبرشلونة منذ تطبيق النظام الحالي للبطولة.

لكن ميشال يعرف أن جيرونا الذي صعد لدوري الأضواء في 2022 فقط سيتعين عليه العمل بكل جدية لتكرار هذا الإنجاز في الموسم المقبل.

وقال ميشال للصحافيين الليلة الماضية: «أشعر ببعض الحزن لأن الأشياء الجميلة انتهت... لقد حققنا إنجازاً مهماً جداً. كانت مسيرتنا طوال الموسم هائلة. الآن نبدأ من جديد. سنبدأ في القتال من أجل تقديم أداء كبير الموسم المقبل وهذا ما سنقوم به بداية من الغد. نحن نتقدم وعلينا قطع خطوات للأمام وعلينا وضع اللبنة الأولى والحصول على راحة والتعافي والاحتفال بهذا النجاح الكبير. وبداية من الأسبوع المقبل علينا البدء في التخطيط للوصول بجيرونا إلى أفضل مركز ممكن».

ورغم الأجواء الاحتفالية الصاخبة في ملعب مونتيليفي، بدأ المدرب الإسباني فعلاً في التفكير في التغييرات التي سيتعين عليه القيام بها خلال الاستعداد للموسم المقبل بينما يتوقع رحيل لاعبين عدة عن النادي.

وقال ميشال عن ذلك: «طبيعة كرة القدم تقول إن تشكيلة الفريق ستتغير في الموسم المقبل، وكذلك الأوضاع والمشكلة هي أننا سنفتقد الكثير من الأشخاص».