تركيا ترد على قصف استهدف معسكراً لقواتها شمال العراق

تركيا ترد على قصف استهدف معسكراً لقواتها شمال العراق

الثلاثاء - 12 جمادى الأولى 1444 هـ - 06 ديسمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16079]
مدينة الموصل مقر محافظة نينوى التي شهدت قصفاً صاروخياً استهدف قاعدة تركية (أ.ف.ب)

ردت القوات التركية على هجوم تعرض له أحد معسكراتها في محافظة نينوى شمال العراق، في الوقت الذي بدأ فيه الجيش العراقي إجراءات لنشر قوات حرس الحدود في المناطق الحدودية مع تركيا لمنع هجمات «حزب العمال الكردستاني».
وأفادت تقارير تركية ومصادر محلية بتعرض معسكر للقوات التركية في ناحية زيلكان بمحافظة نينوى لهجوم، ليل السبت - الأحد، بعدد من قذائف الكاتيوشا، مصدرها قرية الدراويش في الموصل، وهو أمر سارعت القوات التركية إلى الرد على مصدره. وأصابت الصواريخ نقطة عسكرية تابعة للمعسكر، لكنها لم تتسبب في أي خسائر. وأوضحت المصادر أن الصواريخ كانت موجهة في الأساس لضرب نقطة عسكرية تركية في جبل بعشيقة وليس معسكر زيلكان الذي أنشئ عام 2015 وتعرض لأكثر من 10 هجمات خلال العام الحالي.
في غضون ذلك، أكد المتحدث باسم القوات المسلحة العراقية، يحيى رسول، بدء قيادة قوات الحدود تنفيذ إجراءات ضبط الحدود مع كل من إيران وتركيا تنفيذاً لأوامر أصدرها رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، تستهدف منع انطلاق هجمات من الأراضي العراقية من جانب «حزب العمال الكردستاني». وأضاف أن العراق يسعى لتوطيد علاقاته مع كل دول الجوار، ولا يقبل استخدام أراضيه للاعتداء على أي دولة مجاورة.
وأطلقت تركيا ليل 19 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي عملية جوية باسم «المخلب - السيف» شملت مواقع «حزب العمال الكردستاني» شمال العراق ومواقع «وحدات حماية الشعب»، أكبر مكونات تحالف «قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، في سوريا. ونسبت تركيا إلى هذين الطرفين الكرديين تنفيذ تفجير إرهابي في شارع الاستقلال بمنطقة تقسيم في إسطنبول في 13 من الشهر ذاته، وهي تهمة نفاها كل منهما.


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

فيديو