الأكراد يلوّحون بـ«إشعال الحدود» إذا هاجمتهم تركيا

الأكراد يلوّحون بـ«إشعال الحدود» إذا هاجمتهم تركيا

أنباء عن «عرض أميركي» بإبعاد «قسد» 30 كلم داخل سوريا
الأحد - 3 جمادى الأولى 1444 هـ - 27 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16070]
مؤيديون للأكراد يتظاهرون في برلين أمس ضد العملية التركية شمال سوريا (رويترز)

في ظل أنباء عن «عرض أميركي» لتركيا بإبعاد «قوات سوريا الديمقراطية» (قسد) 30 كيلومتراً داخل الحدود السورية، لوّح أكراد سوريا بـ«إشعال» الحدود بين البلدين إذا نفّذ الأتراك تهديدهم بشن عملية عسكرية تستهدفهم.

وقال قائد «قوات سوريا الديمقراطية» مظلوم عبدي، خلال مؤتمر صحافي في الحسكة، شمال شرقي سوريا، أمس، إن «الإدارة الأميركية أخبرتني بشكل رسمي عبر بريت ماكغورك (مجلس الأمن القومي) برفضها للعملية التركية»، مضيفاً أن تركيا، في المقابل، «مصممة على الهجوم». وجدد عبدي نفي علاقة «وحدات حماية الشعب» الكردية التي تشكّل عماد قوات «قسد»، بالتفجير الأخير في إسطنبول. وأشار إلى أنهم «جاهزون لأي هجوم تركي»، مضيفاً أنه «إذا ما بدأت تركيا الحرب ستشتعل الحدود السورية - التركية بأكملها».

في غضون ذلك، كشفت مصادر تركية عن عرض أميركي لمنع العملية البرية في شمال سوريا يقضي بإبعاد مسلحي «الوحدات» الكردية عن الحدود لمسافة 30 كيلومتراً، مشيرة إلى أن السفير الأميركي في أنقرة، جيف فليك، قدّم العرض في اجتماع مع وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، قبل أيام.

وفي هذا الإطار، قال بسام صقر، عضو المجلس الرئاسي في «مجلس سوريا الديمقراطية» (مسد) في واشنطن، إن وزارة الخارجية الأميركية استدعتهم لإبلاغهم بموقف «أميركي جديد» توّج ببيانين من وزارتي الخارجية والدفاع أكدا «ضرورة خفض التصعيد». ووصف صقر لـ«الشرق الأوسط» اللقاء بأنه كان «مثمراً»، مؤكداً أن «لا ضوء أخضر» أميركياً للعملية التركية.

جاء ذلك بينما أفادت تقارير بأن هناك مفاوضات بين أنقرة وموسكو قد تفضي إلى موافقة روسيا على عملية عسكرية محدودة تحقق تركيا من خلالها هدفها في تأمين حدودها الجنوبية والتخلي عن الاجتياح الواسع للمنطقة.
... المزيد


تركيا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

فيديو