تطمينات مصرية حول استمرار دعم الخبز

تطمينات مصرية حول استمرار دعم الخبز

الحكومة أكدت أن احتياطي القمح يكفي 5 أشهر
السبت - 2 جمادى الأولى 1444 هـ - 26 نوفمبر 2022 مـ
اجتماع سابق لمجلس الوزراء المصري (الحكومة المصرية)

أكدت الحكومة المصرية «استمرار دعم الخبز، وانتظام صرفه للمواطنين على البطاقات التموينية»، بينما أشار مسؤول حكومي مصري إلى أن «احتياطي القمح يكفي 5 أشهر».
ورد مجلس الوزراء المصري، السبت، على أنباء تداولتها مواقع إلكترونية وبعض صفحات التواصل الاجتماعي، بشأن «إصدار قرار بتقليص حصة المواطن من الخبز المدعم على البطاقات التموينية». وأكد مجلس الوزراء المصري في بيان له أنه «لا صحة لتقليص حصة المواطن من الخبز المدعم على البطاقات التموينية، ولم يتم إصدار أي قرارات بهذا الشأن».
وشددت وزارة التموين والتجارة الداخلية المصرية على «انتظام صرف حصة المواطن من أرغفة الخبز المدعم المستحقة له على البطاقات التموينية بشكل طبيعي، بواقع 5 أرغفة يومياً، بإجمالي 150 رغيفاً شهرياً، بسعر 5 قروش للرغيف، من دون أي انتقاص».
وأشارت «التموين» إلى أنه «يتم احتساب الأرغفة التي يتم توفيرها على البطاقة خلال الشهر بنقاط مجمعة، على أن يقوم حاملو البطاقات التموينية بصرف فارق نقاط الخبز في شكل سلع غذائية وغير غذائية، من المنافذ التموينية المختلفة». وناشدت المواطنين بـ«التقدم بشكاوى حال عدم التزام المخابز بصرف عدد أرغفة الخبز المدعم المخصصة للفرد على بطاقات الدعم التمويني بشكل كامل».
ووفق بيان مجلس الوزراء المصري، السبت، فإن «المخابز البلدية في مصر تنتج يومياً عدد 270 مليون رغيف لسد حاجة المواطنين على البطاقات التموينية، ويتم طرح رغيف الخبز بسعر 5 قروش لأصحاب بطاقات التموين، وتتحمل الدولة فارق تكلفة الخبز؛ حيث تصل تكلفة إنتاج الرغيف إلى 85 قرشاً، أي تتحمل الدولة 80 قرشاً في كل رغيف يتم إنتاجه، ويتحمل المواطن 5 قروش فقط».
وتابع: «كما يتم منح المواطن 10 قروش على كل رغيف يتم تركه على بطاقة التموين من عدد الأرغفة المستحقة له، ويندرج في قسائم صرف الخبز عدد نقاط الخبز المتروكة، والتي يتم صرفها للأسرة من منافذ البقالين في صورة سلع تموينية تحت اسم (فارق نقاط الخبز)، مع بداية كل شهر جديد، وذلك بالتوازي مع صرف السلع التموينية الشهرية من منافذ البقالين يومياً».
في غضون ذلك، ذكر نائب وزير التموين والتجارة الداخلية في مصر، إبراهيم عشماوي، السبت، أن «احتياطيات مصر من القمح تكفي لاستهلاك أكثر من 5 أشهر، في حين أن احتياطي السكر لديها يكفي أربعة أشهر». وأشار عشماوي إلى أن «احتياطيات مصر من الزيوت النباتية تكفي لمدة 5 أشهر تقريباً، بينما تكفي احتياطيات الأرز لمدة 4 أشهر»، وفق «رويترز».


مصر أخبار مصر إقتصاد مصر

اختيارات المحرر

فيديو