ماكرون يدعو دول «آبيك» إلى ترسيخ الاستقرار

ماكرون يدعو دول «آبيك» إلى ترسيخ الاستقرار

الجمعة - 23 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 18 نوفمبر 2022 مـ
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في بانكوك (إ.ب.أ)

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الجمعة، دول المنتدى الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (آبيك) للانضمام إلى «الإجماع المتزايد» ضد الحرب في أوكرانيا، مؤكدا أن هذا النزاع هو «مشكلتكم» أيضا.
وقال في بانكوك إن «الأولوية الأولى لفرنسا هي المساهمة في السلام في أوكرانيا ومحاولة التوصل إلى ديناميكية عالمية للضغط على روسيا»، مؤكدا أنه ينوي «العمل بشكل وثيق جدا مع الصين والهند والمنطقة بأسرها والشرق الأوسط وإفريقيا وأميركا اللاتينية لتحقيق توافق متزايد عبر القول إن هذه الحرب هي مشكلتكم أيضًا».
وشدد على ضرورة ترسيخ «الاستقرار» في منطقة آسيا والمحيط الهادي، وقال: «نحن لا نؤمن بالهيمنة والمواجهة. نؤمن بالاستقرار ونؤمن بالابتكار».
ورأى ماكرون أن منطقة آسيا والمحيط الهادي التي تشهد تنافساً متصاعداً بين الصين والولايات المتحدة، يجب أن تعتمد على القوى الإقليمية، بما فيها فرنسا، لضمان هذا التوازن. وقال «نحن في الغابة ولدينا فيلان كبيران في حالة توتر متزايد. وإذا زادت حدة توترهما، فسيبدآن بمحاربة أحدهما الآخر، وهذا سيكون مشكلة كبيرة لبقية الغابة». وأضاف وسط ضحك الحضور «سنحتاج إلى تعاون العديد من الحيوانات الأخرى، النمور، القرود... إلخ».
ويعتبر ماكرون هذه المنطقة الشاسعة الممتدة من سواحل شرق إفريقيا إلى السواحل الغربية لأميركا أولوية إستراتيجية، علماً أن لفرنسا عدداً من المناطق والمجالات البحرية فيها من لا ريونيون إلى كاليدونيا الجديدة وتاهيتي.


تايلاند آسيا أخبار العالم

اختيارات المحرر

فيديو