وزير الداخلية اللبناني: توقيف 8 خلايا إرهابية في 2022

وزير الداخلية اللبناني: توقيف 8 خلايا إرهابية في 2022

أكد «جدّية كبيرة» في مكافحة تهريب المخدرات
الثلاثاء - 13 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 08 نوفمبر 2022 مـ
عينات من المخدرات التي أعلن مولوي الجدية الأمنية في التصدي لترويجها وتهريبها (أ.ف.ب)

أعلن وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية بسام مولوي، اليوم (الثلاثاء)، توقيف ثماني خلايا إرهابية خلال العام الجاري.
وقال بعد اجتماع مجلس الأمن الداخلي المركزي: «إن شعبة المعلومات تمكنت خلال العام 2022 من توقيف ثماني خلايا إرهابية، ونحن نتقيّد بمهنيّة التحقيق وسرّيته، وما نكشف عنه هو فقط لطمأنة اللبنانيين والأجهزة الأمنية ساهرة على تأمين حمايتهم».
وأضاف أن «الوضع الأمني بالنسبة للظروف التي نعيشها جيد ومقبول كثيراً»، كاشفاً عن أن «نسب الجرائم ليست في ازدياد مقارنةً بنسب الجرائم في العام 2021». وأشار إلى أن «القوى الأمنية والعسكرية نجحت في خطتها الأمنية في منطقة طرابلس والشمال، والوضع الأمني هناك أفضل بكثير، والحواجز الأمنية موجودة، ونحن مستمرون في ظل الظروف الصعبة بالقيام بواجباتنا».
وأعلن أن «كشف المزيد من شحنات المخدرات التي تهرَّب إلى الخارج هو دليل على جدية كبيرة من القوى الأمنية والعسكرية للقيام بمهامها، ونحن مستمرون بالعمل وهناك كميات كبيرة من المخدرات يتم ضبطها». ووصف وضع مخيمات النازحين السوريين بأنه «مضبوط جيداً والأجهزة العسكرية ومخابرات الجيش وشعبة المعلومات يقومون بواجباتهم بحس وطني استثنائي رغم الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان».
وأوضح أنه «بالنسبة لما يحصل على أبواب المصارف، فالجهات الأمنية تقوم بواجباتها بكل جدية ودقة»، مؤكداً «على حقوق المودعين، والحل ليس بالأمن ولكن من واجبات وزارة الداخلية وجميع القوى الأمنية والعسكرية أن تعمل على حفظ الأمن والنظام، من دون أن تكون القوى الأمنية حرساً على أبواب مؤسسات خاصة».


لبنان لبنان أخبار الحكومة اللبنانية الجيش اللبناني

اختيارات المحرر

فيديو