مصر: إحالة أوراق قاتل طالبة الشرقية على المفتي تمهيداً لحكم بـ«إعدامه»

مصر: إحالة أوراق قاتل طالبة الشرقية على المفتي تمهيداً لحكم بـ«إعدامه»

الاثنين - 8 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 03 أكتوبر 2022 مـ
الطالبة سلمى بهجت والمتهم بقتلها إسلام محمد (مواقع التواصل)

أحالت محكمة مصرية، اليوم (الاثنين)، أوراق متهم بقتل فتاة جامعية، على مفتي البلاد، تمهيداً لحكم بإعدامه، في الثالث من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، بعد ورود تقرير طبي أكد «سلامة قواه العقلية والنفسية».
وتعود أحداث القضية إلى 8 أغسطس (آب) الماضي، حيث تلقت مديرية أمن الشرقية بلاغاً من الأهالي بتعدي شخص على فتاة في مدخل عمارة وطعنها بـ«سلاح أبيض» (سكين) عدة طعنات أودت بحياتها. وعلى أثر ذلك تم ضبط المتهم، الذي يدعى إسلام محمد فتحي طرطور (22 عاماً) زميلها بكلية الإعلام في جامعة الشروق، وبحوزته سكين ملوثة بدماء المجني عليها.
وذكرت تحقيقات النيابة أن المتهم «اعترف تفصيلاً بالحادث»، مشيراً إلى أنه «قتل زميلته انتقاماً منها لسابقة ارتباطهما عاطفياً وقيامها بالتخلي عنه وإصرارها على إنهاء العلاقة دون رغبته، مما أثار حفيظته وقرر قتلها».
وفي جلستها اليوم (الاثنين)، أحالت محكمة جنايات الزقازيق أوراق المتهم إلى مفتي الجمهورية، بعد ورود تقرير مستشفى الأمراض العقلية والنفسية، الذي أكد «سلامة قواه العقلية والنفسية ومسؤوليته وقت ارتكاب الجريمة»، وحددت الثالث من نوفمبر المقبل للنطق بالحكم.
وكانت أولى جلسات المحاكمة عقدت يوم 4 سبتمبر (أيلول) الماضي، وتم تأجيلها بناءً على طلب دفاع المتهم لتقديم ملفه الطبي والمرافعة، وخلال ثاني جلسات المحاكمة، استمعت هيئة المحكمة إلى عدد من الأطباء النفسيين، وقررت المحكمة إيداعه مستشفى للأمراض النفسية والعصبية لمدة شهر، وإعداد تقرير عن حالته الصحية، الذي ورد للمحكمة، وأثبت سلامة قواه العقلية والنفسية، فأصدرت قرارها المتقدم.
وتعد الواقعة هي الثالثة من نوعها، خلال أقل من 3 أشهر، حيث قتلت فتاتان بسبب رفضهما الزواج. بدأت في يونيو (حزيران) الماضي بمقتل نيرة أشرف، المعروفة إعلامياً بـ«فتاة المنصورة»، والأخرى أماني عبد الكريم (19 عاماً) قتلت بطلق ناري على يد جارها الذي تربص بها عند خروجها من المنزل.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو