بايدن يلتقي عائلتي أميركيَّين محتجزين في روسيا

بايدن يلتقي عائلتي أميركيَّين محتجزين في روسيا

السبت - 21 صفر 1444 هـ - 17 سبتمبر 2022 مـ
إليزابيث ويلان شقيقة جندي مشاة البحرية الأميركية السابق بول ويلان تعقد مؤتمراً صحافياً أمام مبنى الكابيتول في واشنطن (أ.ف.ب)

التقى الرئيس الأميركي جو بايدن أمس (الجمعة) مع عائلتي أميركيين تحتجزهما روسيا وطمأنهما شخصيا بأنه يعمل من أجل إطلاق سراحهما، وفقاً لوكالة «رويترز».

وجلس بايدن في المكتب البيضاوي مع شيريل جرينر، صديقة نجمة كرة السلة النسائية بريتني جرينير، وإليزابيث ويلان، شقيقة جندي مشاة البحرية الأميركية السابق بول ويلان.

وقالت السكرتيرة الصحافية للبيت الأبيض كارين جان بيير، إن بايدن عقد الاجتماعات المنفصلة ليؤكد للعائلتين الاهتمام بالمعتقلين.

وقالت للصحافيين «سنواصل بذل كل ما في وسعنا والعمل يوميا بلا كلل للتأكد من عودتهما للوطن».

وأوضح البيت الأبيض ان مستشار الأمن القومي جيك سوليفان انضم إلى بايدن في الاجتماعات.

وحكم على جرينر، التي حصلت مرتين على الميدالية الذهبية في بطولتين أولمبيتين ونجمة الرابطة الوطنية لكرة السلة النسائية، بالسجن تسع سنوات في سجن روسي بتهم تتعلق بالمخدرات في الرابع من أغسطس (آب)، وهو الحكم الذي وصفه بايدن بأنه «غير مقبول».



وقالت الولايات المتحدة في أواخر يوليو (تموز) إنها قدمت «عرضاً مهما» لتأمين الإفراج عن الأميركيين.

وقالت وزارة الخارجية الروسية الشهر الماضي إنها تقوم «بدبلوماسية هادئة» مع الولايات المتحدة بشأن صفقة تبادل سجناء محتملة قد تشمل جرينر وويلان.



ولكن حدثت بعض التطورات العامة بشأن هذه القضية خلال الأسابيع الماضية.

وكشفت مصادر مطلعة لـ«رويترز» أن واشنطن عرضت مبادلة مهرب الأسلحة الروسي فيكتور بوت بجرينر وويلان.

وقالت جان بيير «هناك عرض مهم مطروح على الطاولة وعليهم قبوله». وحكم على ويلان، الذي يحمل جوازات سفر أميركية وبريطانية وكندية وآيرلندية، بالسجن 16 عاما في عام 2020 بعد إدانته بالتجسس. ونفى ويلان التهمة.


أميركا أخبار أميركا أخبار روسيا الولايات المتحدة وروسيا جو بايدن سياسة أميركية

اختيارات المحرر

فيديو