بوتين وشي يشددان على «عالم متعدد الأقطاب»

بوتين وشي يشددان على «عالم متعدد الأقطاب»

الرئيس الصيني أكد لنظيره الروسي في «شنغهاي» أهمية العمل من «أجل المصالح المتبادلة»
الجمعة - 20 صفر 1444 هـ - 16 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15998]
بوتين وشي على هامش «قمة شنغهاي» في سمرقند أمس (أ.ب)

انطلقت، أمس (الخميس)، في مدينة سمرقند الأوزبكية أعمال قمة رؤساء بلدان «منظمة شنغهاي للتعاون»، وهي الأولى التي تعقد بشكل مباشر منذ تفشي وباء «كورونا»، كما أنها أول قمة تجمع «الشركاء» في المنظمة التي تقودها روسيا والصين منذ اندلاع حرب أوكرانيا.

وقال الرئيس الصيني شي جينبينغ لنظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال لقاء على هامش القمة، إن بكين مستعدة للعمل مع موسكو «لدعم مصالحنا الرئيسية المتبادلة».







كما حرص الرئيس الروسي على وضع التحديات التي تواجهها موسكو وبكين في إطار موحد؛ إذ أدان «استفزازات» الولايات المتحدة والسياسة التي تنتهجها تجاه ملف تايوان، مشيراً إلى التقييم العالي لبلاده تجاه «موقف الصين المتوازن بشأن الأزمة الأوكرانية».







وندّد الرئيس الروسي بمحاولات إنشاء عالم أحادي القطب، معتبراً أن التوافق بين موسكو وبكين يلعب دوراً رئيسياً في ضمان الاستقرار العالمي والإقليمي. وقال «نحن ندافع بشكل مشترك عن تشكيل عالم عادل وديمقراطي ومتعدد الأقطاب على أساس القانون الدولي والدور المركزي للأمم المتحدة وليس على قواعد توصل إليها طرف ما ويحاول فرضها على الآخرين».







إلى ذلك، برز في صدارة أعمال القمة «احتفاء» خاص بحضور الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي الذي وقّعت بلاده مذكّرة الانضمام رسمياً إلى مجموعة «شنغهاي»، بعدما حصلت على العضوية فيها في وقت سابق العام الحالي.
... المزيد


أوزبكستان أخبار الصين أخبار روسيا

اختيارات المحرر

فيديو