القوات الإسرائيلية تستهدف الصيادين والمزارعين في غزة

القوات الإسرائيلية تستهدف الصيادين والمزارعين في غزة

الخميس - 21 محرم 1444 هـ - 18 أغسطس 2022 مـ رقم العدد [ 15969]

استهدفت القوات الإسرائيلية، أمس الأربعاء، الصيادين والمزارعين في شمال وجنوب قطاع غزة.
وذكرت الوكالة الفلسطينية الرسمية، أن «قوات الاحتلال المتمركزة في الأبراج العسكرية على طول السياج الفاصل شرق خان يونس، فتحت نيران رشاشاتها الثقيلة تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدتي خزاعة والقرارة إلى الشرق من المدينة، وأجبرت المزارعين على الانسحاب من أراضيهم، دون تسجيل إصابات». ووفق الوكالة، هاجمت زوارق البحرية الإسرائيلية مراكب الصيادين قبالة شمال قطاع غزة بالرصاص، وبخراطيم المياه، وأجبرتهم على مغادرة البحر.
وأشارت الوكالة إلى أن «زوارق الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة في عرض بحر قطاع غزة تتعمد يوميا إطلاق النار تجاه الصيادين، وتحرمهم من الحصول على لقمة عيشهم بأمن وسلام».
وكان وفد دبلوماسي من الاتحاد الأوروبي، قد دعا إلى التحقيق في حوادث مقتل مدنيين فلسطينيين في قطاع غزة، خلال التوتر الأخير بين حركة الجهاد الإسلامي وإسرائيل قبل نحو أسبوعين. وقال ممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين سفين كون فون بورجسدورف، خلال زيارة الوفد الدبلوماسي مجمع الشفاء الطبي في غزة، إنه يجب تقديم كل مسؤول عن مقتل المدنيين إلى المحاسبة والعدالة. وأجرى وفد دبلوماسي أوروبي يضم تسعة من رؤساء بعثات دبلوماسية في فلسطين، زيارة تفقدية إلى غزة استمرت عدة ساعات وذلك للمرة الأولى منذ جولة التوتر الأخيرة في القطاع، كما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.
وتفقد الوفد الأوروبي منازل لاجئين فلسطينيين في مخيم الشاطئ للاجئين ومن ثم تفقد مجمع الشفاء الطبي لمعاينة مصابين في جولة التوتر الأخيرة، واجتمع مع مسؤولين من وزارة الصحة في غزة. ولاحقا زار الوفد الأوروبي أحد المنازل التي دمرتها غارات إسرائيل في قطاع غزة في جولة التوتر الأخيرة، قبل أن يجتمع مع مسؤولي إدارة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني.


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

فيديو