واشنطن أرجأت اختبارات صاروخية تلافياً لتصعيد مع بكين

واشنطن أرجأت اختبارات صاروخية تلافياً لتصعيد مع بكين

الخميس - 7 محرم 1444 هـ - 04 أغسطس 2022 مـ
المتحدث باسم البيت الأبيض جون كيربي (أ.ف.ب)

أعلن البيت الأبيض، اليوم (الخميس)، أن واشنطن أرجأت اختبارات صاروخية عابرة للقارات لـ«تجنب تصعيد مع بكين»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

واعتبر البيت الأبيض أيضاً أن إطلاق الصين 11 صاروخاً باليستياً في محيط تايوان «ردّ فعل مبالغ فيه» إزاء زيارة رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إلى تايوان.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي إن «الصين اختارت المبالغة في الرد، واستخدمت زيارة رئيسة مجلس النواب ذريعة لزيادة النشاط العسكري الاستفزازي في مضيق تايوان ومحيطه».

وأعلنت واشنطن أن مجموعة من السفن الحربية الأميركية، بقيادة حاملة الطائرات «يو إس إس رونالد ريغن»، ستبقى في منطقة تايوان عقب إطلاق الصين للصواريخ الباليستية بهدف المراقبة.

وقال كيربي إن البنتاغون أمر مجموعة حاملة الطائرات «ريغان» بأن «نبقى في موقعها في المنطقة لمراقبة الوضع». وأضاف: «لن نتراجع عن العمل في بحار وسماء غرب المحيط الهادئ بما يتفق مع القانون الدولي، كما فعلنا منذ عقود، في دعم تايوان والدفاع عن منطقة محيطين هندي وهادئ حرة ومفتوحة».


أميركا أخبار أميركا أخبار الصين البيت الأبيض العلاقات الأميركية الصينية

اختيارات المحرر

فيديو