«ستار حديدي» جديد بين روسيا والغرب

«ستار حديدي» جديد بين روسيا والغرب

بوتين ينتقد «الطموحات الإمبريالية» لـ«الناتو»... وبايدن يدعم أوكرانيا بـ800 مليون دولار
الجمعة - 1 ذو الحجة 1443 هـ - 01 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15921]
بوتين اجتمع مع نظيره الإندونيسي في موسكو أمس (رويترز)

حذّرت روسيا من قيام «ستار حديدي» جديد مع الغرب، فيما جدد حلف شمال الأطلسي (الناتو) في ختام قمته بمدريد، التزامه دعم أوكرانيا. وانتقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين موقف الغرب، معتبراً أن «الدول الكبرى في الناتو ترغب (...) في تأكيد هيمنتها وطموحاتها الإمبريالية». وأكد الرئيس الروسي أن «دعوة أوكرانيا إلى مواصلة القتال ورفض المفاوضات لا تؤكد فرضيتنا بأن أوكرانيا ومصلحة الشعب الأوكراني ليست هدف الغرب والحلف الأطلسي فحسب، بل هي أيضا وسيلة للدفاع عن مصالحهم الخاصة».

واعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أمس، أن «ستاراً حديدياً» يقوم بين روسيا والغرب على خلفية الأزمة الدبلوماسية غير المسبوقة بسبب النزاع في أوكرانيا.

وقال لافروف في مؤتمر صحافي في مينسك مع نظيره البيلاروسي فلاديمير ماكي: «الواقع أن الستار الحديدي في طور القيام»، مستعيداً العبارة الشهيرة لرئيس الوزراء الراحل ونستون تشرشل.

إلى ذلك، نفى بوتين أي مسؤولية لموسكو عن المخاوف المرتبطة بخطر حدوث أزمة غذاء عالمية. وقال أثناء لقائه نظيره الإندونيسي جوكو ويدودو في الكرملين، غداة زيارة الأخير لأوكرانيا: «لم نفرض أي قيود على تصدير الأسمدة ولا على تصدير المواد الغذائية».

بدوره، أعلن ويدودو أنه سلم نظيره الروسي رسالة من الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي من دون أن يكشف مضمونها.

من جهة أخرى، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن عن مساعدة عسكرية جديدة لأوكرانيا بقيمة 800 مليون دولار. وقال بايدن في ختام قمة حلف الأطلسي «سنبقى إلى جانب أوكرانيا وكل الحلف سيبقى الى جانب أوكرانيا طالما لزم الأمر لضمان أنها لن تهزم من قبل روسيا».
... المزيد


أوكرانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو