إيلون ماسك يطمح أن تصبح «تويتر» أكثر شبهاً بـ«وي شات» و«تيك توك»

إيلون ماسك يطمح أن تصبح «تويتر» أكثر شبهاً بـ«وي شات» و«تيك توك»

الجمعة - 17 ذو القعدة 1443 هـ - 17 يونيو 2022 مـ
الملياردير الأميركي إيلون ماسك (رويترز)

أخبر الملياردير الأميركي إيلون ماسك موظفي «تويتر»، أمس (الخميس)، أن الشركة بحاجة إلى أن تصبح أكثر شبهاً بمنصتي «وي شات» و«تيك توك» الصينيتين، إذا أرادت تحقيق هدفه المتمثل في الوصول إلى مليار مستخدم، وفقاً لموقع «ذا فيرج».

عندما سُئل كيف يمكن لـ«تويتر» أن تنمّي قاعدة مستخدميها وتزيد من التفاعل، أوضح ماسك أن المنصة يجب أن تقدم فائدة أكبر، وأن تتأكد من أن «الناس مستمتعون للغاية ومطلعون»، وفقاً للموظفين الذين استمعوا إلى الملاحظات خلال أول جلسة عمل داخلية له.

أجرى ماسك مقارنة مع «وي شات»، التطبيق الفائق في الصين الذي يمزج بين وسائل التواصل الاجتماعي والمدفوعات والألعاب وحتى خدمة توصيل الركاب.

قال ماسك بعد اتصاله في غضون 10 دقائق متأخراً عن الاجتماع الافتراضي عبر كاميرا هاتفه: «لا يوجد تطبيق يعادل (وي شات) خارج الصين... أنت تعيش بشكل أساسي على (وي شات) هناك. إذا تمكنا من إعادة إنشاء ذلك باستخدام (تويتر)، فسنحقق نجاحاً كبيراً».

كما أثنى على خوارزمية «تيك توك»، لعدم كونها «مملة»، قائلاً: «يمكننا صقل تطبيق (تويتر) بنفس الطريقة ليكون ممتعاً». لقد ركز بشكل خاص على أن المنصة قد تصبح أفضل فيما يرتبط بظهور الأخبار. وقال: «أعتقد أن (تويتر) قد تكون أفضل بكثير فيما يتعلق بإعلام الناس بالقضايا الخطيرة».



وعندما سئل ماسك عن الشكل الذي سيبدو عليه نجاح «تويتر» في غضون خمس إلى عشر سنوات، أشار إلى أن الشركة يجب أن «تساهم في حضارة أقوى تدوم طويلاً، حيث نكون قادرين على فهم طبيعة الواقع بشكل أفضل».

خلال المكالمة، كرر ماسك أنه يريد أن يعتمد موقع «تويتر» بشكل أكبر على الاشتراكات والمدفوعات.

كما كرر التعليقات السابقة حول رغبته في اتخاذ إجراءات صارمة ضد الروبوتات والحسابات الزائفة. وهدد الرئيس التنفيذي لشركة «تسلا» في وقت سابق بإلغاء الصفقة بسبب مشكلة الحسابات الزائفة، مما دفع «تويتر» لمنحه وصولاً واسع النطاق إلى البيانات، كإظهار لحسن النية.
https://twitter.com/elonmusk/status/1526598807722549248?s=20&t=IobwBN-7Yv8tbi7Uo6R-Wg

إجمالاً، تشير تعليقات ماسك، أمس، إلى أنه سيجري تغييرات شاملة على المنصة. وأوضح أنه يريد أن يجعل الشركة أكثر انضباطاً من الناحية المالية، لكنه ليس ضد الموظفين «الاستثنائيين»، الذين يواصلون العمل من المنزل.

قرب نهاية المكالمة، حوّل ماسك المحادثة إلى الفضاء، وعمر الأرض، والحضارات الميتة المحتملة على الكواكب الأخرى، قائلاً إنه لم ير «دليلاً حقيقياً على وجود كائنات فضائية، حتى الآن».


أميركا أخبار أميركا أخبار الصين الإعلام المجتمعي تويتر سياسة أميركية

اختيارات المحرر

فيديو