رغم تراجع التأييد... عالمة ألمانية تدعو لإلزامية التطعيم ضد كورونا من عمر 50 عاما

رغم تراجع التأييد... عالمة ألمانية تدعو لإلزامية التطعيم ضد كورونا من عمر 50 عاما

الأحد - 20 جمادى الآخرة 1443 هـ - 23 يناير 2022 مـ

أعلنت عالمة فيروسات ألمانية تأييدها لفرض إلزام تلقي لقاح ضد فيروس كورونا المستجد بالنسبة للأشخاص الأكبر من 50 عاما، وذلك حسبما نشرت وكالة الانباء الالمانية.

وقالت ميلاني برينكمان، هي عالمة فيروسات بجامعة "براونشفايج" التقنية وعضو بلجنة خبراء مكافحة فيروس كورونا لدى الحكومة الألمانية، لصحيفة "راينيشه بوست" الألمانية في عددها الصادر اليوم (الأحد) "لست معجبة

بفكرة إلزام تلقي اللقاح، ولكنني أتشكك فيما إذا كان يمكننا سد ثغرات التطعيم من خلال إجراءات أخرى مثل حملات التطعيم بحيث نصل إلى مرحلة الاستقرار".

وأضافت عالمة الفيروسات الألمانية "إذا تم تطعيم جميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 50 عاما بحلول الخريف، سيمكننا أن ندخل الشتاء القادم بشكل أهدأ". مؤكدة أن فرض إلزام بتلقي اللقاح بالنسبة للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 50 عاما يعد منطقيا، مشيرة إلى أنه غالبا تعد هذه الفئة العمرية التي يكون بها تلقي علاجا بالمستشفيات أمرا ضروريا. لكنها أشارت في الوقت ذاته إلى إمكانية أن يصاب الشباب أيضا بمسارات مرضية خطيرة وإلى إمكانية أن يتراجع هذا الخطر بشدة من خلال تلقي التطعيم.

ورغم ذلك أظهر استطلاع حديث تراجع التأييد لفرض إلزام عام بتلقي لقاح ضد فيروس كورونا المستجد بألمانيا- ولكن نسبة المؤيدين لا تزال تتجاوز المعارضين.

وجاء في الاستطلاع الذي أجراه معهد "يوجوف" لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن 60% من الأشخاص في ألمانيا أيدوا فرض إلزام عام بتلقي التطعيم، فيما عارضه 32%، ولم يذكر 8% أي رأي تجاه الأمر.

يذكر أن نسبة المؤيدين كانت 63 % في مطلع ديسمبر (كانون الأول) الماضي، وكانت نسبة المعارضين 30 % فقط.

تجدر الإشارة إلى أن استطلاع معهد "يوجوف" شمل 2065 شخصا وتم إجراؤه في الفترة بين 18 و20 يناير (كانون الثاني) الحالي.

من جهته، يعتزم البرلمان الألماني "بوندستاج" إجراء مشاورات يوم الأربعاء المقبل للمرة الأولى بشأن فرض إلزام عام بتلقي التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد.

ويشار إلى أن الائتلاف الحاكم الجديد في ألمانيا المكون من الحزب الاشتراكي الديمقراطي والحزب الديمقراطي الحر وحزب الخضر قرر السماح للنواب البرلمانيين لاتخاذ قرار بهذا الشأن بشكل حر. لكن الحكومة الاتحادية السابقة كانت قد رفضت هذا الإلزام، كما لم تكن هناك أغلبية مؤيدة لفرض الإلزام بين المواطنين مع بدء حملات التطعيم قبل عام تقريبا.

يذكر أن 56 % ممن شملهم استطلاع سابق بعد أيام قليلة من أول تطعيم في ألمانيا في 26 ديسمبر من عام 2020، عارضوا فرض أي إلزام بتلقي اللقاح، ولم يؤيده آنذاك سوى 33 % فقط.


المانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو