«معارض دينية» تثري تجربة زوار المسجد النبوي

«معارض دينية» تثري تجربة زوار المسجد النبوي

الثلاثاء - 23 محرم 1443 هـ - 31 أغسطس 2021 مـ رقم العدد [ 15617]
متحف السيرة النبوية

تزخر الساحات والمواقع القريبة من المسجد النبوي في المدينة المنورة، بالعديد من المعارض والمرافق التي تهدف إلى إثراء التجربة الدينية للزوار القادمين من كافة أنحاء العالم للصلاة في المسجد وزيارة الروضة الشريفة وقبر الرسول الكريم.

وتعد مكتبة المسجد النبوي أبرز هذه المرافق، حيث تحتوي على عدة أُقسام، منها قسم للمخطوطات ومكتبة صوتية وقسم فني وقسم خاص للكتب النادرة, بالإضافة إلى قسم الخدمات الفنية الذي يغذي باقي أقسام مكتبة المسجد النبوي بثمانية آلاف كتاب سنوياً، من خلال المشاركة والشراء من معارض الكتاب الدولية.

كما يوجد معرض خاص لعرض المخطوطات النادرة، ويحوي العديد من المقتنيات التاريخية والمخطوطات النادرة الإسلامية في شتى العلوم والفنون من خلال قاعتين يعرض من خلالهما المقتنيات بشكل منظم ومتاح لجميع الزوار.

ويضم المعرض 30 مخطوطة من أشهر وأندر المخطوطات والكتب وعددا من أدوات الكتابة وطرق استخدامها، إضافة إلى أسطح الكتابة التي كانت تدون عليها العلوم قديماً كالعظام والجلود والأخشاب والحجارة التي بلغ عددها 15 سطحا، بالإضافة إلى 31 نوعا من أدوات الكتابة كالمحابر والأقلام وحافظات الأقلام، والعديد من المقتنيات التاريخية.

ويهدف المعرض إلى حفظ وإبراز تاريخ تدوين القرآن الكريم، والسنة النبوية والمخطوطات النادرة، وتعريف الزوار بطرائق التدوين قديماً، إضافة لعرض عدد متنوع من أدوات الكتابة وتوضيح طرق استخدامها، من خلال عرض مواد صنع المداد والألوان وغيرها من المواد التي تُستخدم في التزيين والتلوين.

ويعد متحف الحضارة الإسلامية أحدث معرض تتم إضافته في ساحات المسجد، ويهتم بتاريخ السيرة النبوية عبر 25 جناحا تشرح كافة تفاصيل حياة النبي محمد بمختلف التقنيات الحديثة، إضافة إلى أكثر من 500 قطعة من المصنوعات في العهد النبوي.

ويمكّن المتحف زوار المسجد النبوي من الاطّلاع بشكل أقرب على تفاصيل السيرة النبوية باستخدام أساليب عرض حديثة تحكي حقبة زمنية مهمة في تاريخ المدينة وكذلك مكة المكرمة.


السعودية إسلاميات متحف

اختيارات المحرر

فيديو